ترتيب الدول من حيث دخول المواقع الاباحيه

المواقع الاباحية من أكثر المواقع انتشارا على الانترنت في الوقت الحالي ، و قد عملت عدد من المواقع على عمل بحث لحصر أكثر الدول دخولا على هذه المواقع الاباحية ، و تبين ما يلي :

الدول الأكثر دخولا للمواقع الاباحية
– تتصدر هذه القائمة الولايات المتحدة الأمريكية و ذلك بنسبة تصل إلى 25.2 في المائة
– و تليها إيران بنسبة تصل إلى 7.3 في المائة.
– في المقام الثالث تأتي الإمارات العربية المتحدة بنسبة 7.1 في المائة
– و في المقام الثالث نجد أن مصر تصل نسبة دخول هذه المواقع فيها لحوالي 5.5 في المائة.
– و تصل النسبة في البحرين إلى 4 في المائة ، و في كدنا تصل إلى 3.6 في المائة ، و في الكويت تصل إلى 3.4 في المائة.

– كذلك تصل النسبة في الهند إلى 3.3 في المائة ، و في فيتنام إلى 3.3 في المائة ، و في قطر تصل إلى 3.2  ، أما عن السعودية فتصل إلى 2.5 في المائة ، و بالنسبة للسودان فتصل إلى  2.4 في المائة ، و في الصين تصل النسبة إلى 2.2 في المائة ، و في فرنسا تصل إلى 2.1 في المائة ، و أخيرا في فلسطين تصل إلى 1.8 في المائة و في اندونيسيا تصل إلى 1.5 في المائة.

احصائيات عن الاباحية
شمل البحث الذي اسلفنا في ذكره عدد من الاحصائيات الأخرى ، و كان من بين هذه الاحصائيات عدد من الأمور الأخرى  و التي تتضح فيما يلي :

– المواقع الاباحية يدخلها أكثر من 28 ألف مستخدم في كل ثانية.
– يصل عدد الكلمات التي تكتب للبحث عن مواقع اباحية إلى حوالي 370 كلمة بحثية في الثانية.
– الولايات المتحدة الأمريكية تعمل على انتاج مقطع اباحي في كل 39 ثانية.
– يتم انفاق أكثر من 3 ألاف دولار في الثانية الواحدة على الاباحية.
– تبلغ نسبة تردد النساء على المواقع الاباحية حوالي 23 في المائة ، أما عن النساء اللواتي يكافحن ادمان هذه المواقع فتصل نسبتهن إلى 17%.

– يصل عدد المواقع الاباحية على الانترنت إلى حوالي 4.2 مليون صفحة ، و حوالي 66% من هذه الصفحات لا تتضمن إنذار يخبر المتداول بكونها للكبار فقط.

– أما عن الدخل السنوي الناتج عن صناعة الإباحية في العالم فيصل إلى 12 مليار دولار أمريكي.
– تصل عدد الصور التي تتواجد على الانترنت لجذب الأطفال إلى هذه المواقع إلى 2000 صورة تقريبا.

أضرار ارتياد المواقع الاباحية
– تتمثل الاضرار من دخول هذه المواقع و إدمانها في عدد من النواحي ، ففي المقام الأول الناحية الدينية ، فقد نهى القرآن الكريم و السنة النبوية المشرفة عن النظر في الفواحش و التطلع إلى المحرمات ، فكان من بين هذه الآيات قوله جل و على وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُوْلِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاء وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِن زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ } ، ( سورة النور : 31 ) .

– أما على الصعيد النفسي فعلى الرغم من أن البعض يجد الإثارة الجنسية في مشاهدة هذه المقاطع و الصور ، إلا أن الاعتياد عليها يتسبب في ضعف الاثارة الجنسية عند الرجل و المرأة ، و بالتالي تدني القدرة الجنسية ، حيث تتسبب هذه الأمور في البرود و الفتور الجنسي على المدى الطويل ، فضلا عن عدم الشعور بالرضى مع الشريك ، هذا فضلا عن الشعور بعدم القدرة على الاكتفاء و الرغبة في المزيد ، و قد يصل الأمر إلى الوصول لعدد من الاضطرابات الجنسية و منها الاستثارة الجنسية الدائمة و غيرها.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

تعلم من الزهرة البشاشة ، ومن الحمامة الوداعة ، ومن النحلة النظام ، ومن النملة العمل ، ومن الديك النهوض باكراً

(8) Readers Comments

  1. Avatar
    ayman karam
    2017-09-24 at 20:28

    لا اله إلا الله محمد رسول الله

  2. Avatar
    ناصر
    2017-10-17 at 09:43

    تركيا ليست دولة عربية

  3. Avatar
    عقيل
    2017-10-28 at 13:23

    انا كنت في السعودية قبل فترة قريبة ،، وجربت فتح عدة مواقع اباحية ،، فكانت كلها لا تنفتح ، وكذلك جربت نفس الشيء في دولة الامارات ايظاً المواقع الاباحية لا تنفتح .

  4. Avatar
    محمد حمدان
    2018-01-09 at 17:24

    *عكس اكاذيب الملاحدة الليبراليين .. احصائية أكبر موقع اباحي في العالم: 20 دولة أكثر دخولا عليه ليس منهم ولا دولة عربية ولا اسلامية.*بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف الخلق والمرسلينخبر عن إحصائية 2015 لأكبر موقع إباحي بحوالي أكثر 20 دولة دخولا عليه :قام أكبر موقع اباحي أنشأه الملاحدة والعلمانيين لتدنيس العالم باحصائية ذاتية لترتيب أكبر الدول دخولا عليه وافتخرنا أن الأكثر 20 دولة (مرتبة تنازليا من الأعلى إلى الأدنى أولهم الولايات المتحدة الأمريكية) ليس من بينهم أي دولة عربية أو إسلاميةالمصدر:##### والسؤال : ما هي الملاحظات التي يمكن الخروج بها من الإحصائية؟ -سنجد أن الـ 20 دولة في العامين الماضيين هم كما هم وبنفس ترتيبهم إلى حد كبير وهذا يدل على أن أكثر هذه الدول تحتل هذه الصدارة بدون تغيير يذكر.-وإليكم ترتيب الدول من إحصائية 2015 بالكتابة لأنه من المفيد للقاريء إبقاء أسمائها في ذهنه.الولايات المتحدة الأمريكية - المملكة المتحدة - الهند - كندا - ألمانيا - فرنسا - استراليا - إيطاليا - البرازيل - المكسيك - روسيا - اليابان - أسبانيا - هولندا - بولندا - الفلبين - السويد - الأرجنتين - رومانيا - بلجيكا.-على الرغم من جهود الكفار-ملاحدة وعلمانيون- الجبارة في نشر الزنا باسم " الحرية الجنسية " ومحاولة تسويغ اللواط أو ما بات يعرف بالشذوذ الجنسي وسط شبابنا البريء.والسعي لمكافحة الحجاب الشرعي وشلح النساء من ثيابهن وحشمتهن الا أن سلطان التقوى مازال هو قانون الحياة.لذلك ينبغي أن :-نعطل المواقع الاباحية في النت وعلى التلفاز - توسيع دائرة الوعي بين الأولياء لحماية أبنائهم من مكائد الكفارفي بلادنا الذين يزينون الزنا واللواط للشباب. -أنظر أدناه في نفس الموضوع بعض مخاطر مشاهدة الأفلام الاباحية الصحية ودمتم سالمين.

    • Avatar
      عبدالحليم غازى
      2018-02-01 at 21:36

      جزاك الله خيرا

  5. Avatar
    من الله بخير
    2018-10-09 at 05:08

    الاحصائية الصحيحة كما نشرتها موقع postober.ترتيب الـ10 الأوائل من حيث نسبة مشاهدة المواقع الإباحية على مستوى العالم كالآتي:1. باكستان2. مصر3. فيتنام4. إيران5. المغرب6. الهند7. المملكة العربية السعودية8. تركيا9. الفلبين10. بولندا

  6. Avatar
    السالك
    2018-10-17 at 03:28

    الحقيقة أن الإحصائيات قد تكون فيها بعض من الأخطاء ولاكن الدول الإسلامية وللأسف هم أكثر تتابعا لهاذا الموقع

  7. Avatar
    معتصم
    2019-03-24 at 21:43

    صلوا على محمد

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *