الطفلة الفلسطينية ” جنى جهاد ” .. اصغر مراسلة صحفية في العالم

هذه المقالة بطلتها طفلة صغيرة لا يتجاوز عمرها 10 اعوام و برغم من ذلك تمكنت من ان تحصل على لقب اصغر مراسلة صحفية في العالم و هي ” جنى جهاد ” .. جنى جهاد تقوم باستخدام كاميرت هاتفها من اجل التشهير بفضائح و اعمال الجنود الاسرائيلية التي تتم ضد الفلسطينين .. في السطور القادمة سوف نسرد قصة و بدايات جنى جهاد تابع معانا …الفلسطينية جنى جهاد

جنى جهاد في سطور

 جنى جهاد هي  .. جنى جهاد هي طفلة فلسطينية يعود اصولها الى غزة ، لم تبلغ من العمر 10 سنوات فهي صغيرة و برغم من ذلك تمكنت من ان تحصل على لقب اصغر مراسلة صحفية في العالم فهي تمتهن مهنة الصحافة و حصلت على شهرة واسعة و كبيرة جدا على الانترنت و ذلك بعد ان قامت مجموعة كبيرة من المواقع الاخبارية  الاجنبية حيث قاموا بنشر اسمها تحت عنوان  ”  أصغر مراسلة صحفية في العالم ” ، اما عن اهم الاخبار التي تقوم جنى جهاد بنقلها فهي تهتم فقط بنقل مآسي الاحتلال بالنص و الصورة و الفيديو .

قرية جنى جهاد .. تنتمي جنى جهاد الى قرية النبي صالح و هي قرية تقع على الضفة الغربية المحتلة فلقد ولدت جنى جهاد على ارض فلسطين المحتلة بغزة .. بدأت في مهنة مراسلة صحفية منذ عمر 7 أعوام .

اهم مشاراكات جنى جهاد .. تشارك جنى جهاد دائما في جميع المظاهرات التي تقام ضد الاحتلال الإسرائيلي و هي تكون وسط العديد من  الأطفال الآخرين .. و لكن هي مميزة كثيرا حيث دائما تقوم تسجيل العديد من مقاطع الفيديو لهذه المظاهرات و من ثم تتجه سريعا الى مواقع التواصل الاجتماعية على الشبكة العنكبوتية و تقوم بنشرها من اجل توصيل مدى المعاناة التي يعيشها الشعب الفلسطيني .. و يجذب الفيديوهات التي تقوم بنشرها العديد من المشاهدين فيحقق الفيديو ملايين المشاهدات .  الصحفية جنى جهاد

عائلة جنى جهاد .. تنتمي جنى جهاد الى عائلة فلسطينية ، عائلتها بسيطة و مثقفة جدا لم يمتهن احد من عائلتها مهنة الصحافة و لكن عمها يدعى بلال تميمي هو رجل شجاع كثيرا كان دائما يقوم بتصوير جميع الاعمال التي يقوم بها جنود الاحتلال الاسرائليليين من اجل التشهير بهم .

جنى جهاد و والدتها .. والدت جنى جهاد هي السيدة ” نوال تميمي ” فهذه السيدة تشعر بخوف شديد على ابناتها و بالرغم من ذلك فهي فخورة جدا بجنى و تساعدها على الاستمرار .Jana Jihad child

الدوافع التي جعلت جنى جهاد تسعى الى امتهان مهنة مراسلة صحفية

هناك العديد من الدوافع التي جعلت جنى جهاد تفكر في ان تكون مراسلة صحفية لوطنها المحتل و من ابرز هذه الدوافع فهو انها تسعى برغم من صغر سنها ان تقوم بتوثيق و نشر معاناة شعبها التي تتم على يد الاحتلال الاسرائيلي و خاصة عندما ياتي الاحتلال و يجبر الاهالي على ترك ديارهم و ارضهم و ان يرحلوا ، و ليس هو الدافع فقط بل ايضا تحركت مشاعر جنى جهاد عندما شاهدت قتل رجلين من قريتها على يد الاحتلال .. كما ان جنى جهاد دفعها ايضا مقتل اثنان من اقاربها على يد الاحتلال اولهما ابن عمها مصطفى التميمي  الذي قتل عن طريق قنبلة غاز و كذلك ايضا عمها رشدي التميمي الذي صوبت اليه رصاصة العدو و توفى على اثارها بعد ان اخترقت كليته … و كل هذا جعلها تتخذ قرار و تتحرك ضد اسرائيل و تقوم بنقل رسالة إغاثة من فلسطين إلى العالم .جنى جهاد

نشاط جنى جهاد كمراسلة صحفية

دائما تتجه جنى جهاد الى العمل في القدس و الخليل و نابلس و كانت دائما تقوم بتسجيل الفيديوهات و ذلك عن طريق استخدام الهاتف الذكي الخاص بوالدتها ، و بعد ذلك تقوم جنى جهاد بعرض جميع المقاطع التي قامت بتسجيلها على الحساب الخاص بها سواء على الفيس بوك او على يوتيوب او على سناب تشات فهي قامت بعمل حسابات على جميع مواقع التواصل الاجتماعي كل هذا فقط من اجل نقل مأساة سكان قطاع غزة حيث انهم يعانون من اعمال الاحتلال عند الاحتجاز عند نقاط التفتيش و كذلك مسيرات الاحتجاج و العنف التي تتم ضد الفلسطنين جميعهم كبار و صغار … صغر سن جنى كما قالت يساعدها كثيرا على ممارسة مهنة الصحافة اكثر من كبار الصحفين حيث ان لا احد يقوم باحتجاز كاميرتها خاصة لانها تستخدم الهاتف .جنى جهاد

 فيديوهات جنى جهاد .. تتمكن الفيديوهات التي تنشرها جنى جهاد من جذب مايزيد عن  22 ألف متابع و ذلك على جميع المواقع و على راسهم صفحتها في فيس بوك .. و جميع الفيديوهات ضد الجنود الاسرائيليين .من هي جنى جهاد

 

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

هدير محمد

إِنَّا كُلَّ شَيْءٍ خَلَقْنَاهُ بِقَدَرٍ ..

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *