حديقة بينانج النباتية في ماليزيا

إن جزيرة بينانج من أجمل الجزر السياحية الموجودة في الدولة الماليزية , حيث أنها تحتوى على الكثير من مقومات السياحة الرائعة التي أهلتها بأن تكون من أولى الاختيار للوجهات السياحية التي يتوافد عليها الكثير من السائحين من جميع بلدان العالم , كما انه من الجدير بالذكر أيضا ان هذه الجزيرة قد تم إطلاق هذا الاسم عليها بسبب وجود و انتشار أشجار جوز الهند على أرضها و التي تغطي الكثير من المساحات الواسعة من أرض هذه الجزيرة , كما أنه من الجدير بالذكر أيضا أن أول من اكتشف هذه الجزيرة جزيرة بينانج كان القبطان الانجليزي فرانسيس لايت و الذي كان من أول من قدم على أرض هذه الجزيرة حيث أنه بعد اكتشافها قد أمر السلطان الحاكم في سلطنة ولاية قدح بإعطاء هذه الجزيرة تحت رعاية و حكم القبطان فرانسيس لايت في عام 1986 ميلادي و من وقتها و قد أصبحت هذه الجزيرة هي أول مركز تجاري من أصل انجليزي خاص بالتجارة الخارجية الانجليزية قد تم تأسيسها في منطقة الشرق الأوسط بأكملها و قد تم تأسيس مدينة جورج تاون لتكون عاصمة الجزيرة الرسمية و التي تنتشر على أرضها الكثير من المنشآت التي تعود إلى تراث الانجليز و الذين استوطنوا أرض هذه الجزيرة , كما أنها تشتهر أيضا هذه الجزيرة بوجود مختلف أنواع الفنادق عالية الجودة لتكون من أجمل المناطق السياحية في ولاية قدح ,,

حديقة بينانج النباتية

و من أجمل ما يمكن زيارته على أرض هذه الجزيرة الرائعة هو حديقة بينانج النباتية و التي هي بدورها أجمل المناطق السياحية على متن الجزيرة , و من الجدير بالذكر أيضا أن هذه الحديقة النباتية الرائعة حيث ينتشر بها الكثير من الأشجار النباتية المختلفة , و التي قد يصل عمرها إلي حوالي أكثر من مائعة عام تقريبا , كما أنها أيضا ينتشر بها الكثير من التلال المغطاة بالأشجار و مختلف النباتات الزهرية , كما ينتشر في هذه الحديقة الكثير من أزهار نبات زئبق الماء و الذي يعرف بأنه لا ينمو سوا في منطقة نهر الأمازون فقط , و من الجدير بالذكر أيضا أنه عند غزو الانجليز هذه الجزيرة قد قاموا بتأسيس هذه الحديقة حيث أنها كانت في الزمن القديم تعرف باسم حديقة الشلالات و ذلك بسبب قرب الشلالات الموجودة  في هذه المنطقة حيث أنه قد تم تشييدها في عام 1884 ميلادي , حيث أنه قد تم تأسيسها لتصبح مركز خاص للأبحاث حيث يمكن إجراء بها الكثير من الدراسات و التي تخص عالم النباتات و الأزهار في مختلف أماكن العالم أجمع و دراستها على أرض هذه الحديقة , كما أنها تعتبر هذه الحديقة أيضا محمية نباتية طبيعية و ذلك لما تحتويه من مختلف أنواع النباتات النادرة و الشائعة أيضا .

حديقة بينانج النباتية

و من الجدير بالذكر أيضا أن هذه الحديقة يوجد بها الكثير من الممرات و التي تؤدي لمختلف المناطق الموجودة على أرض هذه الحديقة حيث هناك بعض الممرات التي سوف تقودك إلي منطقة نخيل بينانج الشهيرة و التي يطلق عليها اسم نخيل الفوفل الهندي , و الذي يعتبر من أهم المعالم التي تميز جزيرة بينانج , كما أنه أيضا ينتشر بها الكثير من الحيوانات البرية و الرائعة و التي لن تتسنى لك الفرصة لمشاهدتها سوى في هذه الحديقة و التي من أهمها قرود المكاك الشهيرة و التي تتميز بذيلها الطويل , كما يوجد بها أيضا القرود التي تتميز بشعرها الغامق , كما يوجد بها أيضا السناجب السوداء العملاقة و بعض التشكيلات المميزة من الفراشات المختلفة و الرائعة , و من الجدير بالذكر أيضا أنه إذا كان يوجد معك بعض الطعام فإن القرود سوف تشاركك في هذا الطعام و خطفه منك بشكل لذيذ , كما أنه من الجدير بالذكر أيضا أن هذه الحديقة يقام بها العديد من المهرجانات و التي من اهمها المهرجان الدولي الخاص بالزهور و الذي يعقد سنويا , كما يوجد بها أيضا الكثير من الاحتفالات المختلفة , و من الجدير بالذكر أيضا أن هذه الحديقة تفتح أبوابها في تمام الساعة الخامسة صباحا و تغلق في تمام الساعة الثامنة مساءا مما جعلها تسمح بالتجوال بداخلها بهدوء و روية , كما أنه في داخل هذه الحديقة سوف يصطحبك مرشد سياحيي ليرافقك داخل هذه الحديقة و إبراز معالمها السياحية المهمة أيضا .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *