قصة الأرملة التي تنوي بيع كليتها لشراء منزل

اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي أمس بسبب هاشتاق تم تداوله وهو أرملة تقرر بيع كليتها لشراء منزل، وقد أثار الجدل وجعل الكثيرون يترأفون بحال هذه السيدة ويتعاطفون معها، فقد اعتبرت هذه القضية من أهم القضايا على موقع التواصل الاجتماعي تويتر خاصة وأنها خاصة بامرأة أرملة ، وقد تمكن بعض الأشخاص من الوصول إلى هذه السيدة لرغبته في شراء كليتها بالفعل ولكن يحتاج الأمر إلى إجراء الفحوصات اللازمة للعملية للتعرف على تطابق النتائج أو لا، وقد أوضحت السيدة السبب لشكرها لوزير الإسكان وقال أن السبب يعود إلى استبعاد طلبها المقدم عبر البوابة الإلكترونية لوزارة الإسكان لهبة أرض قدمت لإحدى بناتها من مواطن وقد وثقت ذلك من خلال صك موجود معها ، فقد حملت تلك السيدة قضيتها على كتفها من أجل أن تضمن حياة آمنة لها ولبناتها دون النظر إلى مدى التعب أو المرض من وراء بيع كليتها والعيش بكلية واحدة

الوسوم:

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *