اقدم الجسور الرومانية في تركيا ” جسر جندرة “

يعرف الجنوب التركي بأنه كان مقرًا للحضارة الرومانية القديمة و الحضارة البيزنطية لذلك نجد أن معظم الآثار الرومانية القديمة والعتيقه  تتواجد في الجنوب حيث مقر تلك الحضارات، من سدود وجسور وقلاع و أطلال لقصور ومتاحف انثوبيولوجية تحتوي على أساليب الحياة في تلك الأزمان سوف نستعرض اليوم أقدم الجسور الرومانية في الجنوب التركي الذي التاريخي الذي يتوافد إلية آلاف السياح والزائرين لتصوير عليه و تصوير المكان التاريخي من على هذا الجسر هو جسر جندرة .

جسر جندرة جنوب تركيا

يعد جسر جندرة Cendere Köprüsü من أقدم و أهم الجسور التاريخية في منطقة اسكي قلعة الواقعة في الجنوب التركي لا يزال مستخدم إلى اليوم يقع في مدينة ادييامان في جنوب شرق منطقة الأناضول حيث يبعد الجسر حوالي 55 كيلو مترًا عن المركز أو العاصمة ، المنطقة بالكامل أثرية معظمها من الأطلال الرومانية القديمة ، تم بناء الجسر في عهد الإمبراطور الروماني “سيبتيميوس سيفيروس” (Septimius Severus تخليًا لزوجته و أولاده في أعوام 193-211 قبل الميلاد .

انتشار سياحي كبير على جسر جندرة

هو اليوم من أهم المعالم السياحية شديدة الجذب السياحي لعدد هائل من السياح ممن يهون الآثار الرومانية القديمة ، هو من اكبر الجسور المقوسة طوله 120 مترًا و يتكون من 92 صخرة وزنها 10 أطنان نقشت النقوش على الجسر باللغة اللاتينية القديمة يوجد على جانبي الجسر عمودين على الطراز الروماني يرجع بناءها إلى عهد أبناء جيتا ولكن تم تدمير أجزاء منهم مع تدمير المدينة قديمًا تم صيانة الجسر و ترميره من قبل السلطات التركية عام 1997 و تم السماح للزوار بالوصول أية و استعماله و لكن غير مسموح للسيارات للعبور عليه للمحافظة على الجسر تم بناء جسر أخر على بعد 500 مترًا لعبور السيارات

محافظة ادييامان

أما المحافظة التي يقع فيها الجسر فإن لها تاريخ عريق  و طويل هي إحدى محافظات جنوب تركيا كانت تسمى حصن منصور تم إنشاء المحافظة حديثًا عام 1954 على بعد بسيط من محافظة مالاتيا هي من المناطق التي سكنها الإنسان الأول و توافدت عليها الحضارات القديمة واحدة تلو الأخرى منها الهيتيين والسريان والفرس والاسكندر المقدوني والرومان والبيزنطيين والسلاجقة والمماليك والعثمانيين، من أشهر المحافظات التي تحتوي على الآثار الرومانية و مصدر من مصادر زراعة التبغ يوجد بها القلعة التي تم تشيدها بأمر من الخليفة الأموي المنصور على تلة صناعية لتحمي الدولة الأموية من هجمات الروم ، أيضا يوجد بها عدد من المساجد التي ترجع للقرن الرابع عشر واثار جبال النمرود من العجائب السبعه في العالم و بقايا لحضارة كومانجانا  تم بناء سد أتاتورك رابع اكبر السدود بالعالم هي من أهم المدن التي تنظم بها المعسكرات الشتوية و تنظم بها حفلات التخييم و السمر الجماعية لطلاب والمبتعثين من أهم الأماكن السياحية المفتوحة في المدينة بقايا اثار النمرود على ارتفاع 2000 مترا عن سطح البحر يقع بها اثار مدينة كوماجين و يعتبر جبل النمرود جزء من جبل النور على ضفاف نهر الفرات ..

جبل النمرود

تعد البلدة من أجمل المعالم السياحية التاريخية يوجد بها عجيبة من عجائب الدنيا السبع عندما يتوافد السياح إليها بالطبع يستطيعون على بعد 15 كيلو متر مشاهدة أقدم الجسور الرومانية في العالم وفي تركيا جسر جندرة اكبر الجسور المقوسة الذي يرجع تاريخ بناءه لعصور ما قبل التاريخ لو كنت من محبي زيارة و مشاهدة الآثار الرومانية و بقايا الآثار القديمة و عجائب الدنيا لا يفوتك الذهاب لتلك المدينة المبدعة الذي يمتزج فيها سحر التاريخ مع الطبيعة الحية و الجو الساحر في جنوب شرق الأناضول ..

بقايا جبل النمرود

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ايات طاهر

كل الناجحين من الرجال و النساء هم من كبار الحالمين فهم يحلمون كيف سيكون مستقبلهم و يتخيلون كل تفاصيل فيه ثم يعملون كل يوم من أجل بلوغ رؤيتهم البعيدة هذه و من أجل تحقيق هدفهم و غرضهم هذا .. براين تريسي

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *