استقالة أصغر وزيرة سويدية لقيادتها السيارة و هي مخمورة

يسعى الإنسان إلى تولي المناصب العليا ،و عندما يحصل عليها قد يرتكب خطأ يتسبب في ضياعها في لحظة واحدة ،و أكبر دليل يبرهن ذلك ما حدث للوزيرة السويدية ” عايدة الحاج ” التي تعد أصغر وزيرة مسلمة في السويد و هي تعد من أبرز الشخصيات النسائية التي برزت في الآونة الأخيرة ،و التي قد اضطرت لتقديم استقالتها بعد أن ضبطتها الشرطة ،و هي تقود سيارتها مخمورة ،و سوف تلقي السطور التالية الضوء على أدق تفاصيل تلك الحدث .

أول وزيرة مسلمة في السويد تستقيل من منصبها بسبب الخمر .. استوقفت الشرطة الوزيرة عايدة الحاج علي وزيرة التعليم ما قبل الجامعي ،و رفع الكفاءات على جسر يربط بين كل من الدنمارك ،و السويد ،و تبين أن في دمها نسبة من الكحول تصل إلى 0.2 في الألف ،و لم يكن تلك التصرف لائقاً بتصرفات الوزراء .

رد فعل الوزيرة عايدة الحاج على ما حدث .. نشرت الكثير من المجلات الأوربية ،و العربية تلك الحدث ،و وفقاً لما جاءت به صحيفة أفتونبلات كانت الوزيرة السويدية قد أوضحت في بيان صحفي لها أنها ضبطت أثناء قيادتها للسيارة ،و وجد في دمها نسبة من الكحول حيث أنها تناولت كأسين من النبيذ في حفل عشاء في كوبنغاجن و بلغت نسبة الكحول الموجودة في دمها حوالي 0.2 ،و أضافت أنه هو الحد القانوني الذي الذي تسمح به دولة السويد و كذلك النسبة تعد نسبة منخفضة جداً مقارنة بباقي النسب المسموح بها في الدول الأخرى ،و وصفت الوزيرة عايدة الحاج تلك التصرف بأنه تصرف غير لائق و السبب في ذلك هو عدم تناسبه مع المعايير ،و القيم الرفيعة التي يجب أن يتسم بها الوزراء ،و وصفت قرارها بشأن تقديم استقالتها بأنه هو الأفضل لأن ما فعلته ينطوي على خطورة و قد أوضحت الوزيرة ” عايدة الحاج ”  بأنها أبلغت رئيس الوزاء ستفان لوفين بشأن قرار استقالها ،و أعتبرت ما أدى بها إلى ذلك هو الخطأ الأخطر في حياتها لأن هذه هي المرة الأولى التي قادت بها سيارتها ،و هي بحالة سكر .

عايدة الحاج علي في سطور ..

مولدها .. ولدت عايدة الحاج بتاريخ 21 يناير عام 1989 ميلادياً و تحمل عايدة الحاج الجنسية السويدية فقد كان مسقط رأسها  في بلدة تابعة لمدينة البوستة تسمى مدينة قوتسا ،و اضطرت عايدة إلى الهرب مع أسرتها من بسبب التطهير العرقي .

تعليمها .. تخصصت عايدة الحاج تعليمها في دراسة الحقوق في الجامعة الشهيرة لوند ،و بعد أن نجحت في إنهاء دراستها تم تعينها في تلك الجامعة .

المناصب التي تولتها .. تقلدت عايدة الحاج عدة مناصب فقد تم تعينها كنائبة لرئيس بلدية المدينة التي نشأت بها ،و في الفترة من 3 أكتوبر عام 2014 ميلادياً ،و حتى 13 أغسطس عام 2016 ميلادياً تولت عايدة الحاج منصب وزيرة التعليم ما قبل الجامعي ،و رفع الكفاءات .

عايدة الحاج ،و السياسة .. كانت الوزيرة المستقيلة عايدة الحاج منشغلة بالسياسة فقد انضمت إلى صفوف الحزب الديمقراطي الإشتراكي و قد قام رئيس تلك الحزب ،و معه رئيس مجلس وزراء دولة السويد ستفين لوفين لتصبح وزيرة .

أنشطة و هوايات عايدة الحاج علي … اتسمت عايدة الحاج بأنها امرأة مثقفة جداً فقد جاءت أغلب أنشطتها في المجال التربوي ،و الاجتماعي ،و نجحت في ذلك ببراعة شديدة ،و في عام 2013 قامت المجلة الإقتصادية الشهيرة Veckans Affarer بإختيار عايدة الحاج لتصبح في المرتبة العاشرة ضمن قائمة المائة إمراة اللاتي يحملن المواهب ،و الطاقات ،و تملك عايدة الحاج هوايات متعددة و من أهمها التصوير .

الوسوم : ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *