التفاح والتوت الأزرق يخفضان خطر الإصابة بالسكري

خلق الله الغذاء وجعل فيه من الفوائد ما يعوض الجسم عن العناصر والفيتامينات التي يفقدها طول حياته ، فمع التقدم في العمر ومع ظروف الحياة يتعرض الجسم للكثير من الظروف المختلفة والمتغيرات ، ويتعرض جسم الإنسان يوميآ لما يجعله يفقد الكثير من العناصر الغذائية والفيتامينات الهامة ، والغذاء الصحي المتوازن السليم هو الأمر الوحيد الذي يحافظ على صحة الإنسان ، ويعوض الجسم عما يفقده من عناصر هامة يحتاجها ، فالغذاء سواء كان الخضروات أو الفاكهة شديد الأهمية ، فالكثير من الأمراض تنتج بالأساس عن نقص التغذية بالأساس ، وقد يتم علاج المرض فقط مع الإلتزام بتناول غذاء صحي ومتوازن .

والخضروات والفاكهة هي أحد أكثر الأغذية فائدة بالنسبة للإنسان ، فكما قلنا فالفواكه والخضروات أطعمة شديدة الغنى والتشبع بالفيتامينات والعناصر والمعادن الهامة لصحة الجسم تمد الجسم بما يحتاجه وما يفقده من عناصر هامة ، لذلك فمن المهم أن يتم تناول الخضروات والفاكهة باستمرار حتى يقي الشخص نفسه من الكثير من الأمراض الخطيرة ، التي تنجم بالأساس عن نقص بعناصر الجسم الهامة ، فالأطباء دائمآ ما ينصحون المرضى بتناول الفاكهة والخضروات المتنوعة لفائدتها في علاج والوقاية من أمراض عديدة ، وأبرز هذه الأمراض أمراض القلب وضغط الدم ، ومرض إرتفاع الكولسترول في الدم ومرض السكري أيضآ .

ومرض السكري على وجه الخصوص هو أحد أخطر الأمراض التي تهدد صحة الكثيرين ، وهو مرض شائع زاد إنتشاره مؤخرآ وتضاعفت نسبة الإصابة به إلى حد كبير ، فالسكري هو مرض مزمن لا علاج له ، إنما يمكن السيطرة عليه وتخفيف حدته ومنع مضاعفاته من خلال العلاج ومن خلال منع إرتفاعه أيضآ ، ويرتبط مرض السكري بالغذاء إلى حد كبير جدآ ، حيث يؤثر الغذاء الخاطيء على نسبة السكر في الدم فإما أن ترتفع بشكل كبير أو أن تنخفض إلى حد ضار أيضآ ، لذلك فأول ما يهتم به الأطباء المتخصصون في علاج مرضى السكري هو لفت إنتباههم إلى أهمية الإلتزام بالغذاء المفيد الذي لا يسبب إرتفاع في نسبة السكر بالدم ، لأن الغذاء المليء والمشبع بالسكريات يسبب إرتفاعآ في نسبة السكر بالدم وهو ما يسبب ضررآ كبيرآ على صحة مختلف أعضاء الجسم ، وحتى الفاكهة ، فهناك أنواع من الفاكهة تحتوي على كميات كبيرة من السكريات ، وهي أيضآ يجب على مريض السكري أن ينتبه لها ولا يكثر من تناولها حتى لا تنقلب فائدتها لضرر كبير ، لكن هناك فاكهة ينصح الأطباء مرضى السكري بتناولها باستمرار لأن هذه الأطعمة لا تساهم في تحسن الحالة الصحية لمريض السكري فقط ، إنما أيضآ تخفض مخاطر الإصابة بمرض السكري بنسب كبيرة .

وأحد أكثر أنواع الفاكهة فائدة للصحة هي التفاح والتوت الأزرق ، فالتفاح أحد أكثر الفاكهة إنتشارآ حول العالم ، وهو فاكهة محببة للكثيرين ، فيتناولها الأطفال والكبار ويقبلون عليها ، فهي ذات مذاق محبب ، كما أنها لا تحتوي على نسب عالية من الأملاح أو على نسبة عالية من السكريات ، فنسبة السكريات الموجودة بها معتدلة ومتوازنة أيضآ ، والتفاح أيضآ غني بالألياف وفي الوقت نفسه فهو قليل السعرات الحرارية لا يسبب أي زيادة في الوزن ، والتوت الأزرق أيضآ هو أحد أنواع التوت ، وهو يحتوي على قيمة غذائية عالية ومفيد فهو يعتبر أكثر فائدة من التوت الأحمر .

وقد أكدت العديد من الدراسات أن التوت الأزرق والتفاح هم أكثر الفاكهة فائدة لمرضى السكري ، فالتوت والتفاح يخفضان خطر الإصابة بمرض السكري ، حيث أن هذين النوعين من الفاكهة يحملان كميات كبيرة من مادة الفلافونويد وهى مادة طبيعية ذات قيمة غذائية عالية جدآ تتواجد فى عدد كبير من الفواكهة والخضراوات والحبوب الغذائية الكاملة، فتعمل هذه المادة على مكافحة عددآ من الأمراض ، هذا أيضآ  بالإضافة إلى إحتواءها على نسبة كبيرة من مضادات الأكسدة و التي تسهم بدورها في خفض مخاطر الإصابة بأمراض القلب والسرطان ومرض السكري أيضآ ، وقد تأكد صحة هذه الدراسات بعد فحص عددآ من الأشخاص المصابون بمرض السكري ، حيث تم فحص حالتهم الصحية بعد تناول التوت الأزرق والتفاح فوجد الابحثون إنخفاض نسبة السكر في الدم وإقترابها من معدلها الطبيعي ، كما أن الأشخاص غير المصابين بإرتفاع السكر في الدم إنخفض إحتمال إصابتهم بالمرض نفسه بنسبة 23 % أيضآ .

الوسوم : ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

إسراء عادل

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *