علاج و تمارين التهاب وتر الابهام

- -

الأوتار هي الأنسجة الليفية القوية التي تربط العضلات ببعضها البعض تعمل الأوتار على تنظيم حركة العضلات مع إعطاء العضلات المزيد من القوة والمتانة ، تقوم الأوتار الموجودة باليد يربط عضلات الرسغ والساعد مع عضلات الأصابع وسلاميات اليد من الجهة الأخرى تعمل الأوتار بدور ثانوي هو تحريك أصابع اليد والعمل على حمايتها من أي صدمات عنيفة قد تتعرض لها مع الاستخدام المفرط لتلك الأوتار والإصابات الروماتيزمية حتى بدون سبب تتعرض الأوتار للالتهاب والتورم مما يتسبب في زيادة سماكتها محدثة آلام شديدة لا يستطيع الفرد تحملها وقد يعجز المصاب عن تحريكها في أوقات كثيرة .

التهاب وتر اليد شائع الحدوث عند السيدات من عمر 30-50 عامًا بسبب الاستعمال المتكرر لليد في المنزل والحياكة وأمور التنظيف والمطبخ وغيرها من الأمور الشائعة للسيدات يكون التشخيص بعد الفحص السريري حيث يقوم الطبيب بتحريك اليد في الوضعيات المؤلمة حتى يتمكن من تشخيص الحالة بشكل جيد .

أسباب الإصابة بالتهاب أوتار اليد :
يحدث الالتهاب بسبب الاستخدام المتكرر لليد مع تكرار نفس الحركة لعدة مرات كثيرة مما يتسبب في الإصابة بالصدمات والالتهابات ايضا عدم الانتظام في ممارسة التمارين الرياضية لها عامل قوي في الإصابة بالتهاب أوتار اليد من أعراض الالتهاب ألم باليد ويزيد الألم مع تحريك الأصابع الشعور بطقطقة وصوت عند تحريك اليد مع الشعور بالألم مع حدوث تورم بالمنطقة المصابة ، أكثر الذين يعانون من التهاب الأوتار من يمارسون رياضات مثل الجولف والتنس والبيسبول والسباحة والجري وكرة السلة ايضا مرضى السكري عرضة للإصابة بالتهاب أوتار اليد والأشخاص المصابون بالتهاب المفاصل والروماتويد والتهاب أوتار اليد مع التقدم بالسن تصبح الأوتار اقل مرونة من السابق وأكثر عرضة للإصابة بالالتهاب إذا لم يتم معالجة التهاب أوتار اليد يتآكل الوتر ويحدث ألام مضاعفة في بعض الأحيان يزيد من نسبة التهاب الوتر ويصل الالتهاب إلى التهاب عظام اليد يتطلب الأمر التدخل الجراحي وينتقل الالتهاب إلى الرسغ والكوع .

طرق علاج التهاب أوتار اليد:
الراحة التامة لليد أهم علاج عدم تحريك الأوتار فترة يسمح بالجسم باستبدال الألياف التالفة بأخرى سليمة يمكن استخدام جبيرة مخصوصة لذلك محكمة وضيقة لكي لا يزيد الألم، الكمادات الباردة والساخنة لها تأثير هائل في علاج الالتهاب العلاج الطبي كالمسكنات الباراسيتامول والأيبوبروفين تساعد على التخفيف من الألم المصاحب لالتهاب الوتر كذلك مضادات الالتهابات والكورتيزون الذي يساعد على تخفيف الألم هو أفضل علاج لالتهاب الأوتار كما أن العلاج الطبيعي له تأثير فعال وكبير في الشفاء من التهاب أوتار اليد والمساج والتدليك لليدين أما الجراحة تكون الحل الأخير بعدما يحدث تكلس لأوتار اليد بسبب تراكم أملاح الكالسيوم حولها .

كيفية الوقاية من التهاب أوتار اليد: ممارسة التمارين الرياضية التي تقوي من عضلات الأوتار عدم استعمال الأجهزة الحديثة التي تحمل باليد كثيرا تمارين التمدد و الإطالة تساعد على الحماية من التهاب الوتر بشكل كبير وتجنب تكرار حركات معينة باليد لفترة زمنية طويلة لان ذلك يساعد على حدوث الالتهاب .

التمارين الرياضية لأوتار اليد:

التمدد والاستطالة

1- التمدد و الاستطالة كما هو موضح بالصورة السابقة يتم قبض اليد عدة مرات يساعد على علاج الالتهاب الوتري.

تمرين الابهام

2- تمرين مد الإبهام إلى الأسفل بتوجيه ضغط خفيف عليه لفترة 5 ثواني لمدة 20 مرة .

تمارين اوتار اليد

3- تمرين إصبع الذناد عندما يتورم الوتر عليك بفرد الإصبع لمنعه من الحركة .

مع ضرورة أن تكون التمارين تحت إشراف طبي كامل حتى لا يضغط المريض على نفسه أولا كما أن دكتور العلاج الطبيعي يسهل عليه التعامل مع مثل تلك الحالات بسهولة..

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ايات طاهر

ايات طاهر

كل الناجحين من الرجال و النساء هم من كبار الحالمين فهم يحلمون كيف سيكون مستقبلهم و يتخيلون كل تفاصيل فيه ثم يعملون كل يوم من أجل بلوغ رؤيتهم البعيدة هذه و من أجل تحقيق هدفهم و غرضهم هذا .. براين تريسي

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *