تقرير عن مخاطر الاكتئاب على صحتك

كتابة: نسمه آخر تحديث: 01 سبتمبر 2016 , 17:15

الاكتئاب وأمراض القلب
وتشير الدراسات إلى أن الاكتئاب يمكن أن يؤدي إلى الإصابة بأمراض القلب بل ويجعل أمراض القلب أسوأ، ويجعل الأمر أكثر صعوبة للتعافي من مضاعفات الإصابة بأمراض القلب. كذلك يمكن أن يزيد الاكتئاب من خطر الإصابة بنوبة قلبية كما أن وجود الاكتئاب يزيد من خطر الموت من قبل ما يقرب من 20 في المئة في الأشهر الستة الأولى بعد اصابته بأزمة قلبية. وأخيرا أسلوب الحياة والعادات التي غالبا ما تأتي جنبا إلى جنب مع الاكتئاب مثل نظام غذائي فقير والتدخين وعدم ممارسة الرياضة هي أيضا كلها سيئة لصحة القلب.

الاكتئاب وداء السكري
قد يزيد الاكتئاب من خطر السكري من النوع 2 إذا كان يسبب لك تناول الطعام بشكل سيئ، وتعاطي الدخان، مع اكتساب الوزن، وتخطي ممارسة الرياضة. فإذا كان لديك بالفعل مرض السكري أو أعراض ما قبل السكري فيمكن للاكتئاب أن يجعلك تبتعد عن القيام بالأشياء الضرورية للسيطرة على عدم حدوث مرض السكري. وبغض النظر عن قدومه أو لا، تشير الإحصاءات إلى أن حوالي 20٪ من الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري يعانون أيضا من الاكتئاب الذي قد سبق وترك بدون علاج، فالاكتئاب ومرض السكري يشكلان مزيج خطير.

الاكتئاب والسمنة
اذا كنت تعاني من الاكتئاب فسوف تكون عرضة لخطر السمنة. ففي الواقع قد يزيد الاكتئاب من خطر السمنة بنسبة 58 في المئة. فإذا كنت بدينا يكون لديك خطر الاصابة بالاكتئاب. ويرجع هذا جزئيا إلى أن الأكل هو وسيلة لعلاج النفس عند الشعور بالاكتئاب، وعدم ممارسة الرياضة كذلك، فالاكتئاب قد يسبب لك أيضا إفراز هرمونات التوتر التي تشجع الدهون في البطن.

الاكتئاب وضعف الذاكرة
حالة الاكتئاب طويلة الأمد يمكن أن تسهم في فقدان القدرات العقلية. وهذا ينطبق بشكل خاص إذا كنت من كبار السن، فعند مسح الدماغ لدى كبار السن مع عرض الاكتئاب وجد الباحثون حدوث انكماش في مناطق معينة من الدماغ لديهم مقارنة بمن هم من كبار السن دون المعاناة من الاكتئاب، والاكتئاب غير المعالج في وقت مبكر من الحياة يزيد من خطر الاصابة بمرض الزهايمر، والخرف، والاصابة بسكتة دماغية وذلك مع التعرض للمزيد من حلقات الاكتئاب مع مرور الوقت وارتفاع المخاطر الخاصة بك.

الاكتئاب وتعاطي المواد المخدرة
إذا كان لديك اكتئاب ولم تحصل على العلاج المناسب، فقد يكون لديك ميول للتعامل مع اعراض الاكتئاب من خلال تعاطي المواد المخدرة أو لكحوليات وغيرها من المواد السامة ، وما هو أكثر من ذلك أن هذه المواد تجعل الاكتئاب أكثر صعوبة في علاجها ومن الصحيح أيضا أن تعاطي المخدرات أو الكحول يمكن أن يؤدي إلى الاكتئاب. وفي كلتا الحالتين، فإن المخدرات والكحول والاكتئاب تجعل المزيج خطير. هذا هو السبب في أنه من المهم جدا الحصول على مساعدة لعلاج الاكتئاب أو مشكلة تعاطي المخدرات.

الاكتئاب والسرطان
ما يصل الى 25 في المئة من مرضى السرطان أيضا كانوا يعانون من الاكتئاب. وتشير بعض الدراسات إلى أن تأثير الاكتئاب على الجهاز المناعي يمكن أن يجعل السرطان أسوأ. ففي دراسة واحدة تم العثور على المرضى الذين يعانون من سرطان الثدي ولديهم الاكتئاب  كان لديهم نسبة أعلى من تكرار الاصابة بالسرطان والوفاة المبكرة. كما تظهر الدراسات أيضا أن المرضى الذين يعانون من الاكتئاب والسرطان يكون لديهم ميول أسرع لنمو الورم لذلك فعلاج الاكتئاب والمشاركة في مجموعات الدعم يمكن أن يساعد في تعزيز المزاج وتعويض الاضطراب العاطفي بينما يخضعون للعلاج من السرطان.

الاكتئاب والألم
الألم المزمن يمكن أن يؤدي إلى الاكتئاب ويمكن مع وجود الاكتئاب غير المعالج أن يجعل الألم أسوأ. فإذا كان لديك اكتئاب شديد وكنت قد اختبرت تجربة الصداع النصفي لأكثر من ثلاث مرات فقد أظهرت الدراسات بالفعل أن 50 في المئة من الأشخاص الذين يعانون من الاكتئاب كانوا أكثر عرضة للشكوى من أعراض جسدية مثل الألم عند زيارتهم لطبيب فالاكتئاب يجعل الألم أصعب في العلاج، والألم يجعل الاكتئاب أسوأ. وهذا مزيج المجهدة من الألم والاكتئاب يمكن أن يؤدي إلى العزلة والمزيد من الاكتئاب

الاكتئاب والانتحار
الخطر الأكثر خطورة من الاكتئاب غير المعالج هو الانتحار. حيث يزيد من خطر تكون فيه أسوأ من استعمال المواد المخدرة. وتحدث ثلثي حالات الانتحار التي تمت تسجيلها بسبب الاكتئاب. فإذا كان لديك أفكار الموت أو الانتحار من أي وقت مضى فأنت بحاجة إلى مساعدة على الفور. وتشمل علامات التحذير من الانتحار لمن يعانون الاكتئاب التخلي عن ممتلكاتهم المفضلة ويتحول إلى البهجة فجأة ويتحدث عن الموت مهرباحيث يبدو الانتحار وكأنه وسيلة للخروج  من تلك الحالة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى