توقيف 300 شخص في فرنسا لهم علاقة بالإرهاب

تسعى فرنسا جاهدة للتخلص من الإرهاب خاصة بعد أن تعرضت مؤخراً للكثير من الإعتداءات التي قد أعلن تنظيم داعش أنه مسئول عن الكثير منها ،و راح ضحية تلك الإعتداءات مئات الأبرياء ،و تسببت في إصابة آخرون ،و لذلك تم توقيف ما يقرب من ثلاثمائة شخص من الأشخاص الذين يملكون علاقات مع شبكات إرهابية .. ما قصة هؤلاء ..؟ هذا ما ستوضحه تفصيلاً السطور التالية لهذه المقالة فقط تفضل عزيزي القارئ بمتابعتها .توقيف 300 شخص في فرنسا

 تفاصيل توقيف ثلاثمائة شخص في فرنسا .. حاولت فرنسا بفضل ما تملكه من أجهزة فعالة التصدي للتهديدات ،و الحركات المتطرفة التي تواجهها ،و كان قد أوضح برنار كازنوف وزير الداخلية بفرنسا أنه منذ بداية يناير الماضي ،و حتى الآن تم توقيف ما يقرب من ثلاثمائة شخص لوجود علاقات تجمعهم مع الشبكات الإرهابية ،و في تلك السياق أوضح كازنوف أن تفكيك الشبكات الإرهابية يعد بمثابة تجنب عدد كبير من الإعتداءات التي تضر بمصلحة البلاد ،و مواطنيها ،و لم يتضح حتى الآن ما التهم التي توجيهها إلى الأشخاص الذين تم توقيفهم أو اذا كان هنا أشخاص سيتم إخلاء سبيلهم ،و أكد كازنوف على ضرورة التحرك من أجل حماية المواطنين الفرنسيين .

 حقيقة التدابير الأمنية التي اتخذتها فرنسا .. أوضح كازنوف أن فرنسا اتخذت فرنسا تدابير لترد من خلالها على ما واجهته من تهديدات متطرفة ،و أن كل ذلك من الأمور الهامة لانتخابات الرئاسة التي ستجرى في ربيع العام المقبل ،و الجدير بالذكر أن أحد أقسام المعارضة اليمنية ،و اليمين المتطرف وجه اتهام إلى الحكومة الإشتراكية يوضح فيه أن الحكومة مفتقدة الحزم خاصة فيما يتعلق بالمسائل الأمنية ،و لذلك من الضروري أن يتم تعديل القانون ،و أن تقوم بإعتقال المتطرفين دون أن تحكامهم .

الوسوم : ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *