لماذا سميت الرياض بهذا الاسم ؟

- -

مدينة الرياض، هي مدينة عربية تقع في السعودية، وهي عاصمة المملكة العربية السعودية تقع في الجزء الشرقي من هضبة نجد، وتعتبر أكبر مدن السعودية وأهمها، كما تحظى بأهمية جغرافية وتاريخية كبيرة، وهي تبعد 800 كيلو متر عن مكة المكرمة، وتتميز بمساحتها الكبيرة ويبلغ عدد سكان الرياض 5.25 مليون نسمة، ستون بالمئة تقريباً من سكان الرياض من السعوديين، أما باقي السكان من غير السعوديين، تنقسم الرياض إلى 15 بلدية وكل بلدية منهم تنقسم لأحياء وبلدان، تمثل الرياض مركزاً إستراتيجياً  و اقتصادي هاماً، حيث أن معظم الوزارات والسفارات تقع فيها.

برج المملكة

سبب تسميتها بالرياض  يرجع تاريخ الرياض للقرن الرابع الهجري، عندما استوطنت قبيلتي جديس وطسم في مدينة حجر اليمامة وتعد الرياض امتداد لهذه المدينة، وقد تركوا فيها آثاراً من القصور والحصون، أما سبب تسميتها بالرياض يرجع لأن المنطقة كانت تعاني من حالة الجفاف و القحط ، وفي القرن الثاني للهجرة شهدت هذه المنطقة أمطار غزيرة، روت الأرض وجعلت تربتها غنية وخصبة بفضل الله فاكتست بالخضر والبساتين وأصبحت المنطقة مليئة بالحدائق الجميلة وخصوصاً في فصل الربيع مما جعلهم يطلقون على الحدائق و الروض الأخضر اسم ” الرياض ” نسبة للخضرة والحدائق والبساتين المنتشرة بجميع أجزاء المدينة، والرياض هو جمع روضة، والرياض لها ماضي عريق حيث أنها من أوائل المدن التي أقيمت في المنطقة، كما أن مدينة الرياض تقع في منطقة تتجمع بها السيول وهذا يساعد على اخضرار الأرض ويساعد على انتشار الروائح الذكية بها، كما تحتوي مدينة الرياض على العديد من المعالم السياحية التي تجذب الزوار لقضاء أوقات مميزة وسوف نتناول أهم المعالم في مدينة الرياض.

مدينة الرياض تعتبر نموذجاً مميز وفريد من نوعه في النمو العمراني والتطور الحضاري السريع، فقد نشأت مدينة الرياض في حوالي نصف قرن من الزمن وهذا وقت قياسي، وقد شهدت في عهد حكم الملك عبد العزيز رحمه الله الكثير من التطور العمراني والتنمية وكانت من أشهر المدن الموجودة.

قلعة المصمك

مراحل تطور مدينة الرياض أشهر مراحل التطور التي مرت بها مدينة الرياض، كانت من العام 1353هجرية وحتى العام 1421 هجرية، بدأت بمرحلة تصدير النفط من المملكة، بغرض أن تستفيد من عائدات النفط في تعمير وتنمية البلاد، ثم بدأت مرحلة التنفيذ لدخول الكهرباء وهو ما يعرف بمرحلة “توطين البدو”، وكان لابد بعد عملية التوطين من افتتاح سكة حديد الرياض- الدمام وذلك حتى يسهل حركات التنقل وأيضاً يربط مدينة الرياض بالمنطقة الشرقية للبلاد، وجاءت بعدها مرحلة افتتاح المطار القديم حتى يتم تطوير التنقل في البلاد، ثم جاءت أخيراً مرحلة إقامة وافتتاح العديد من الوزارات بالإضافة لمختلف الأجهزة الحكومية عام 1375ه -1955م، ثم ركزت الدولة على أن توفر أماكن ترفية للسكان فأقامت المتنزهات والحدائق، وملاعب الأطفال ، كما أقامت عدداً كبيراً من المراكز التجارية وأيضا الأسواق العامة حتى تلبي حاجة السكان، وتمت إقامة المنشآت التعليمية والجامعات والمدارس وأقيمت أكبر المستوصفات والمستشفيات لتوفير الخدمات الصحية المميزة، كما تم توفير جميع وسائل الاتصالات ووسائل النقل المختلفة من النقل الخاص او النقل العام .

أشهر معالم مدينة الرياض

برج المملكة وهو من أشهر معالم المملكة، وتم بناؤه عام 2002، يقدر ارتفاع البرج بحوالي 300 متر تقريباً وكان يعتبر من أطول أبراج المنطقة، ومساحة البرج مساحة ضخمة ، وعدد طوابق برج المملكة تسعة وتسعون طابق، ويحتوي البرج على واحد من أهم أسواق المدينة، كما يشمل برج المملكة فندق ضخم وعدد من المكتبات الثقافة والعامة، كما يوجد به مكاتب تجارية بين طوابق البرج كما يمتاز برج المملكة بالشكل المعماري المميز.

الجسر المعلق يوجد هذا الجسر المعلق غرب مدينة الرياض، وهو من أبرز معالم الرياض وتصميم الجسر فريد، وهو من أكبر الجسور المعلقة بالعالم ويبلغ طول الجسر ثلاثة وستون متر وعرضه خمسة وثلاثون متر وبه ستة مسارب للسيارات، يوجد ثلاثة مسارات للذهاب وثلاثة للإياب.

برج الفيصلية هو برج شهير يقع شمال مدينة الرياض وهو معلم يشهد على عراقة مدينة الرياض ويبلغ طول برج الفيصلية مائتان وستة وستون مترا، يقل عن برج المملكة بأربعة وثلاثون طابق، وسبب ذلك أن شكله شبية بالهرم الطويل ومتقوس من الجوانب ، ويشتمل برج الفيصلية على أماكن للترفيه ومراكز للتسوق كما يشتمل على شقق فندقية وفنادق وبه محلات ومكاتب تجارية.

برج مياه الرياض يتميز بطراز معماري متميز وهو عبارة عن خزانيين مياه، والبرج على شكل مخروطي، طاقة  البرج في خزان المياه الكبير يصل طوله 51 متر ،  وطاقة الخزان من المياه صل 12000 متر مكعب، أما الخزان الثاني يعمل في فترات الذروة لاستخدام الخزان الأول ، ويعتبر برج المياه من الصروح المشهورة في الرياض.

حصن المصمك وهو من الآثار التاريخية الذي تشتهر به مدينة الرياض، حيث أنه من المعالم التاريخية ، وقد تم تشييده عام 1859 وكان ذلك في عهد محمد العبد الله الرشيد ، وبنى المسمك والي الرياض الأمير عبد الرحمن بن ضيعان، وهذا الحصن أو القلعة هي الشاهد على معركة آل السعود وآل الرشيد وقد فاز في هذه المعركة آل سعود ونجحوا فيي استعادة الحكم ، ويضم حصن المصمك متحفاً تاريخياً ويتميز بوجود باب الحصن.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *