كيف دخل الاسلام بلاد المغرب ؟

كتابة: سارة ناجي آخر تحديث: 16 ديسمبر 2019 , 13:49

الاسلام من شرف الاديان السماوية التي امرنا الله سبحانه و تعالى باتباعها فهو ثالث الاديان السماوية و كانت بدايته نزول الوحي على سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم النبي الكريم و و كان في غار حراء بد الدين الاسلامي في الانتشار منذ ذلك الوقت و استمر الي يومنا هذا فهو اخر الاديان و خاتمها و اعتبرته العديد من دول العالم هو الديانة الاساسية لها و من اهم تلك الدول هي المملكة المغربية و ذلك لان الاسلام هو دين السلام و الاستسلام لله وحده عز و جل .

. كما اوضحنا اعتبرت مملكة المغرب الديانة الاسلامية هي الديانة الرئيسية و الاساسية لها و كان هذا نظرا لان الدين الاسلامي من اكثر الديانات انتشارا حيث اثبتت النسب التقريبية الاخيرة ان المسلمون يشكلون ما يقارب 99 % من سكان المغرب اجمع وذلك لاعتبارهم ان الدين الاسلامي تسليم كامل منهم لله سبحانه و تعالى في جميع امورهم الحياتية .

متى دخل الاسلام المغرب

. دخل الاسلام المغرب في عام 670 م و كان هذا العام عاما مختلفا على المملكة حيث جاء دخول الاسلام الي تلك البلاد على يد القاذد الفاتح عقبة بن نافع و حدث هذا في وقت الغزوات الاسلامية التي حدثت في الشمال الافريقي و كان عقبة نب نافع معروفا بقوته في الغزوات و الحروب و شجاعته العسكرية الكبيرة حيث صنف من افضل القادة   العسكريين و كان هذا في عهد الامويين في دمشق .

كيف دخل الاسلام المغرب

. لم يكن دخول الاسلام الي المغرب بالامر السهل اطلاقا حيث كان لدخوله الممكلو المغربية ثمنا كبيرا لان المغرب لم تكن مثل الاقاليم و البلدان التي تقع في المشرق حيث استغرق هذا الامر الكثير و الكثير من الوقت و ايضا الكثير من الثمن فكانت المغرب صامدة امام الجيوش الاسلامية و ذلك لمدة اوشكت على النصف قرن و استمرت المعارك فيها من عام  646 ميلاديا وحتى عام 710 ميلاديا و تم بعد هذا الفتح فتح المغرب نهائيا .

. بعد هذا الفتح العظيم اعتنق الجميع الديانة الاسلامية بعد ان كانوا يعتنقون الديانة اليهودية و المسيحية و لم تنتهي الصعوبات بعد دخول الاسلام الي اراضيها بل استمرت الصعوبات في التواصل حيث تم ظهور بعض البوادر التي كانت تنص على الانفصال عن التبعية للخلافة بالمشرق و بعد محاولات عديدة تم تحقيق هذه الرغبة و ذلك بظهور اول دولة اسلامية في المملكة المغربية .

. تأسست هذه الدولة في عام 788 ميلاديا و قام بتأسيسها ادريس بن عبد الله حيث حل في المغرب و ذلك نتيجة لفراره من موقعة الفخ التي كانت بالقرب من مكة و هذا في عام 786 ميلاديا حيث استقر بمدينة وليلي و تم استقباله من قبل قبيلة اوربة الامازيغية و التي بدورها دعمته و وقفت معه للنهاية و ذلك لتمكينه من انشاء دولته الاسلامية في المغرب و بالفعل قام بهذا .

. وبعدها و منذ ذلك الحين اعتبر الاسلام الدين الرئيسي و الاساسي حتى الان في المملكة المغربية حيث اعتنق الامازيغ جميعهم الاسلام في عهد الادارسة .

قادة الفتح الاسلامي لبلاد المغرب

عقبة بن نافع الفهري

. كان اولهم و اول من قام بدخول الاسلام الي المغرب هو عقبة بن عامر الفهري مؤسس مدينة القيروان في تونس و هو صحابي جليل و قائد جيوش المسلمين في شمال افريقيا حيث تم انطلاقه من مصر الي بلاد المغرب الادنى , تونس و بلاد المغرب الاقصى و بالفعل دخل القائد المغرب و وصل الي مدينتي طنجة و سبتة .

حسان بن نعمان

. استشهد عقبة بن نافع على يد البيزنطيين اثناء عودته من المغرب حتى جاء حسان بن نعمان ليكمل مسيرته حيث قاتل الجيش البيزنطي و اوسع من انتشار الاسلام في المغرب و حرص على نشر اللغة العربية بين سكانها الاصليين .

موسى بن نصير

. تم نشر الاسلام في كافة المغرب بعد ذلك على يد موسى بن نصير و اجتاح الاسلام بعد ذلك مدينة المغرب بأكملها .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق