أسباب حملة مقاطعة شركة الاتصالات السعودية stc

شركة الاتصالات السعودية هي من الشركات الرائدة في المملكة والتي تعمل دائما على التطور التقني لخدماتها ومواكبة كل المستجدات، وقد حققت الكثير من النجاحات والجوائز على مستوى المملكة منذ إطلاقها عام 1998م، ولكن مؤخرا قد تعرضت شركة الاتصالات السعودية إلى مقاطعة من قبل العملاء على مستوى المملكة نتيجة لبعض القرارات التي اتخذتها الشركة بشأن الخدمات المجانية الخاصة بباقات الانترنت واتي قد أغضبت جميع العملاء واتفقوا على مقاطعة الشركة وتدشين حملة مقاطعة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر مما تسبب في خسائر كبيرة للشركة، وفي مقالنا اليوم نعرض لتفاصيل حملة مقاطعة شركة الاتصالات السعودية والنتائج المترتبة على ذلك.

حملة مقاطعة شركة الاتصالات السعودية
شن النشطاء عبر موقع التواصل الاجتماعي تويتر حملة مقاطعة كبيرة على شركة الاتصالات السعودية stc بسبب السياسات الجديدة التي قد أخذتها حيال عملائها والذين قد طالبوها بخفض الأسعار وتقديم الخدمات المجانية ، ففي الفترة الأخيرة تم حجب الكثير من الخدمات المجانية المستخدمة على الهواتف الذكية في ظل عدم خفض أسعار الاشتراك بخدمات وباقات أخرى وضعف الخدمات وبطئ الانترنت وهو الأمر الذي أغضب العملاء وجعلهم يدشنون هاشتاقا #راح_نفلسكم مطالبين فيه بمقاطعة شركة الاتصالات السعودية والبعد عن سياسة الاستغلال والتي قد عانى منها الكثير من العملاء وجاءت حملة المقاطعة لتكبيد الشركة الكثير من الخسائر وللضغط على الشركة بعودة الخدمات المجانية وتغيير سياستها.

وكانت حملة المقاطعة تدعو إلى عدم استخدام وشحن الهواتف الخلوية لمدة ثلاث ساعات من الساعة السادسة إلى التاسعة مساء بالتوقيت المحلي بدء من يوم السبت أول أكتوبر وحتى نهاية الشهر بشكل يومي لتصبح عدد ساعات المقاطعة في الأسبوع 21 ساعة أي ما يقارب يوما واحدا ومع انتهاء الشهر ستصبح عدد الساعات 84 ساعة تقريبا وهو الأمر الذي يدخل شركة الاتصالات السعودية في خسائر كبرى للضغط على المسئولين بالشركة لتوفير خدماتها بشكل أفضل.

وكانت من أهم شروط حملة المقاطعة هي مشاركة الجميع في نشر طريقة المقاطعة وموعدها وذلك من خلال استخدام مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة كالواتس اب والسناب شات والانستقرام وغيرها، مما جعل الكثير من النشطاء يطلقون حملات أخرى للمقاطعة عبر عدة هاشتاقات دخلت ترند عالمي من أبرزها #ضعف_خدمات_الإنترنت_في_السعودية “، ” #شركات_الاتصالات_كفاية_حجب” ومؤخرًا #اخس_اتصالات_بالعالم”

رد فعل المسئولين في شركة stc
كان هناك رد فعل من قبل أحد المسئولين في الشركة حول الدعاوى المقدمة ضدها وأبرزهم المدير العام للتسويق للجوال في الشركة والذي أكد أن العدد المتزايد من المستخدمين للشبكة يثبت أن ما يحدث ما هو إلا إشاعات خاصة وأن عدد المشتركين في شبكة الجوال أكثر من مليون وثمانمائة ألف مشترك حتى الشهر المنصرم ، وفي الوقت نفسه نشط على مواقع التواصل قبل أيام، وسم بعنوان “#هكر_سعودي_يخترق_الاتصالات “، في حين نفى مدير عام الشؤون الإعلامية في شركة الاتصالات السعودية “STC” أمجد شاكر، ما تناقلته مواقع التواصل الاجتماعي حول اختراق أنظمة الشركة، مؤكداً في تغريدة له على “تويتر” أن “لا صحة مطلقاً لوجود أي اختراق لأنظمة STC”.

حملات المقاطعة تسببت في خسائر فادحة
مع اتفاق النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي في تحديد 3 ساعات للمقاطعة يوميا منذ البارحة وهو الأمر الذي تسبب في خسائر كبرى لشركة الاتصالات السعودية في الوقت التي بررت فيه سياساتها الجديدة إلا أن حجم الخسائر قد وصل إلى بـ135 مليون ريال، وهذا أصاب أيضا الشركات الأخرى للاتصالات في المملكة والتي قدرت خسائرها كالتالي فشركة وموبايلي بـ88 مليون، وزين بـ79 مليون، وهو الأمر الذي طمح إليه النشطاء عبر حملاتهم لمقاطعة شركة stc حتى تتمكن من الإنصات لمطالب العملاء وتنفيذها والأخذ برأيهم .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ياسمين محمود

يوما ما ستمطر السماء أمانينا

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *