ما هي حكومة الظل ؟

كتابة: sahar آخر تحديث: 20 أكتوبر 2016 , 20:12

هي في الأساس حكومة المعارضة أي معارضة السياسة الحاكمة ممثلة في حزب أو رؤية أو سلطة وتعرف حكومة الظل بأنها حكومة غير رسمية وهي تكون غير ممثلة للدولة أي ليس لديها القدرة على وضع قوانين أو تطبيقها وهي حكومة لا تمتلك أدوات حكم مباشرة وفعلية وهي في الأغلب يتم تشكيلها من مجموعة الأحزاب المعارضة للنظام السياسي القائم أي من يحكم بالفعل حيث يتم تشكيل أعضاءها من الأحزاب المعارضة مثل انجلترا فحكومة الظل بها هي عبارة عن جهاز دستوري بريطاني حيث يكون رئيسها هو الزعيم لجميع أحزاب المعارضة وأحزاب الأقلية حيث يتم اعتباره من جانب السلطة الفعلية الحاكمة مسئول حكومي ويوجد له مخصصات سنوية حيث يكون تكوين حكومة الظل من مختلف المعارضين لسياسات السلطات الحاكمة في كافة المجالات سواء كانت اقتصادية أو سياسية أودبلوماسية أو عسكرية أو تشريعية في فيما يخص برامج الحكومة في ناحية التعليم والصحة والضرائب .

الوظائف الأساسية لحكومة الظل :- تقوم حكومة الظل بممارسة العملية السياسية في إطار وحيز ديمقراطي ليبرالي وهي لها العديد من الوظائف الهامة والتي تعمل كعامل وقاية وحفاظ على توازن الوضع السياسي الداخلي والمجتمعي في داخل الدولة للنظم الحاكمة والعمل بشكل رئيسي على بقاء الحكم الديمقراطي ومقاومة أي توجه يبتعد عنه بأي شكل كان عن طريق :-

أولاً :-  معارضة الحكومة أو الحزب السياسي الموجود في الحكم وتصحيح أخطاءه حيث تكون أداة لمعارضة الحكومة وتوجيهها إلى الإصلاح والعودة إلى المسار الصحيح سواء كان لرأس السلطة أو لأجهرتها الحاكمة حيث أنها تطرح رويتها ومنظورها المختلف لبرامج الحكومة الحالية من خلال :- القيام بمتابعة سياسة الحكومة والعمل على مراقبتها وانتقاد ما تراه غير مناسب لها من تشريعات أو قرارات وإجراءات .

ثانياً :-  تقوم حكومة الظل بدور الرقيب على الأداء السياسي والتنفيذي للحكومة الرسمية وطرح أطروحات ورؤية جديدة فيما تراه غير مناسب من مسلك سياسي أو توجه للحكومة غير صحيح سواء كان عسكرياً أو اقتصادياً أو سياسياً .

ثالثا :- تقوم بإشراك المعارضين في الحكم :- حيث أنها أحد الأنظمة الهامة للنظم الديمقراطية المتحضرة حيث يوجد التمثيل للمعارضة السياسية لها في قنواتها الشرعية حيث تؤكد على إشراك المعارضين للحكومة وسياساتها ورؤيتها لقضايا المجتمع في العملية الديمقراطية .

رابعا:- أداة لمقاومة الديكتاتورية :- وذلك عن طريق مراقبتها للتوجه السياسي للحكومة والعمل على عدم انحرافها عن المسار الديمقراطي لها وهى إحدى القوى الأساسية لضمان النظام الديمقراطي .

مكان تواجد أعضاء حكومة الظل :- في الغالب يكون تواجد أعضاء حكومة الظل في المراكز الهامة والمؤثرة في الحكم واتخاذ القرار السياسي مثل أماكن جمع البيانات والمعلومات حيث انهما يكونان اكثر من غيرهما دراية بشئون الدولة على مختلف الأصعدة حيث يكون لدى تلك المراكز معرفة شديدة ودقيقة لما يدور في أروقة الحكم وكواليس اتخاذ القرار في الدولة بل في يدور كتوجه لدى السلطة الحاكمة بأعلى مراكزها مثل أجهزة المخابرات وأجهزة جمع البيانات والإحصائيات مثل الرقابة الإدارية ومؤسسات جمع البيانات المختلفة حيث أن تلك الأجهزة الهامة بالدولة وفى النظام السياسي لها هي من أكثر الأجهزة في أي نظم سياسية حيث تدخل في عملية الاختيار للأفراد وللشخصيات المرشحة لشغل منصب سياسي من مناصب الدولة أو تولي سلطة من سلطاتها وذلك أيضاً لمعرفتها الجيدة والدقيقة لروية الحكومة من الناحية لاقتصادية والسياسية والعسكرية وغيرها أي يمكنها طبقاً لما لديها من بيانات ومعلومات منع تولى من الأشخاص لمنصب معين آو سلطة معينة بالدولة حيث أنها يكون لديها المعلومات الخاصة والدقيقة عن الشخصيات السياسية ورؤيتها وظهيرها وما تريده تحديداً من تولى منصب ما وما هي القوى التي يمكن أن توثر في اتخاذها للقرارات فيما بعد بل وأبعاد تلك القوى من مساندة شخصية ما ، وما سوف يستفيد من ذلك سواء أحزاب سياسية أو حزبية أو قوى مجتمعية معينة .

بداية ظهور حكومة الظل  :- لا يوجد تاريخ زمني محدد لظهور مصطلح حكومة الظل إلا انه يمكن القول أن ظهور حكومة الظل كان في أواخر القرن التاسع عشر حيث كان ظهورها في بريطانيا ومع ظهور المصطلح الديمقراطي في بريطانيا وتطوره مع الزمن كان أيضاً التطور الفعلي لأسلوب المعارضة حيث أتت حكومة الظل كجزء أساسي وهام من العملية الديمقراطية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: