استشهاد جندي مرابط قبل زواجه ب 14 يوما

كتابة: ياسمين محمود آخر تحديث: 20 أكتوبر 2016 , 08:41

قصص الشهداء في الحد الجنوبي هي قصص خالدة لا يمكن أبدا إغفالها أو نسيانها، فالقصص البطولية الحقيقية والتي تعبر عن مدى الدور الرائد والعظيم الذي وصل إليه هؤلاء الشهداء حتى كرمهم الله عز وجل بالشهادة، فهم أبناء الوطن ذو العزة والكرامة، هم وحدهم من يدافعون عن الوطن ويحمون أبنائه ، فهم يدافعون عن الوطن من أي عدو يحاول أن يهتك بنا ويبث الخوف في نفوسنا، فهم وحدهم من يتمكنون من وقف أي هجوم من الممكن أن يزعزع أمن الوطن، فهم حقا الأبطال الحقيقيين للوطن الذين يقدمون حياتهم فداء للوطن دون أي مقابل ، ومن بين قصص الشهداء هي قصة الشهيد شعلان الشمراني الذي استشهد بالحد الجنوبي قبل 14 يوما من زفافه فقد استبدل التجهيز لحفل زواجه والفرح بزواجه بزفافه بالشهادة في ميدان الشرف والعزة والدفاع عن الوطن والذي قد أثار استعطاف وفخر الجميع، فمن هو الشهيد شعلان الشمراني وما هي قصة استشهاده؟

من هو الشهيد شعلان الشمراني ؟
الشهيد شعلان الشمراني توفاه الله هو أحد الجنود المرابطين في الحد الجنوبي وهو أحد أبناء قرية شقيق شمران الواقعة شمالي منطقة عسير ، وقد استشهد منذ يومين دفاعا عن أمن وحدود الوطن أثناء مواجهة العدوان الحوثي في الحد الجنوبي، بلغ من العمر 25 عاما وقد انضم للجيش قبل نحو عامين بعد سلسلة تدريبات تلقاها في المدفعية ، ومن المحزن أنه كان ينوي الزواج وقد تم ترتيب كل شئ للاستقرار في جازان بالقرب من ميدان عمله، وقد تم تشييع جثمانه يوم أمس في جامع الراجحي بالعاصمة الرياض نسأل الله له الرحمة والمغفرة وأن يتقبله الله من الشهداء.

الشهيد شعلان الشمراني

استشهاد الشهيد شعلان الشمراني
استشهد الشهيد شعلان الشمراني دفاعا عن الوطن وكان الاتصال الأخير منه لوالده حتى يطمئنه على نفسه وقد ذكر والده تفاصيل المكالمة الأخيرة حيث سمع أصوات الرصاص التي كادت أن تؤذي أذنه وقد طلب شعلان من والده أن يدعو له ، وكان من المقرر أن يناقش والده في تفاصيل الزفاف وحفل الزواج فقد كان يوم استشهاده هو اليوم الأخير له قبل استلامه أجازة الزواج.

جنازة شعلان الشمراني

الشمراني

والد الشهيد شعلان يروي آخر مكالمة له
كانت آخر مكالمة بين الشهيد شعلان ووالده قبل استشهاده بليلة واحدة وقد تحدث والده لأحد المواقع وعبر عن فخره بابنه الذي قدم روحه فداء للوطن فقال “المكالمة استمرت أكثر من ساعة وهو يخبرني أن إجازته ستبدأ من الغد وأن هذه الليلة هي آخر استلام له ليتواعدا أن يلتقيا في بيشة في منزل أعمامه هناك حيث مكان حفل الزواج” وأضاف “تم حجز القاعة والتجهيز للزواج بما في ذلك توزيع الدعوات. وكان من المقرر إقامة زواجه في 28 محرم في إحدى قصور الأفراح” ، واستقبل خبر الاستشهاد بالشعور بالرضا من الله عز وجل لأنه قد اختاره وتابع: “فخور بولدي، فقد قدم روحه دون الدين والأرض والوطن شهيداً بإذن الله في الدفاع عن هذه الأرض ضد المعتدين”. وقد أتت زوجته لتودعه الوداع الأخير في الرياض حيث تلقت هي الأخرى اتصال أخير منه في ليلة استشهاده.

ردود مواقع التواصل الاجتماعي
اهتزت اليوم مواقع التواصل الاجتماعي فور تدشين خبر استشهاد الجندي شعلان الشمراني والذي يحمل قصة جديدة من قصص الجنود المرابطين في الحد الجنوبي المدافعين عن الوطن، وقد تفاعل النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مع هذا الخبر وقد خيم الحزن عليهم جميعا وقد طلبوا له الرحمة والمغفرة وأن يتقبله الله من الشهداء خاصة وأنه قد استشهد قبل أيام من زفافه، وقد تناقل النشطاء صورا للشهيد الشمراني ودعوة زفافه والتي قد قام بتوزيعها من قبل.

دعوة زفاف الشمراني

عزاء واجب
تتقدم أسرة المرسال بتقديم خالص تعازيها إلى أسرة الشهيد شعلان الشمراني فقد زف إلى الجنة بإذن الله تعالى، نسأل الله له الجنة والمغفرة من عنده وأن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه الفردوس الأعلى، وإن لله وإن إليه راجعون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: