Tuesday, Oct. 17, 2017

  • تابعنا

ما هو مفهوم الحرية ؟

أكتوبر 21, 2016 - -

الحرية كلمة تحمل الكثير من المعاني ،و هي تعني قدرة الفرد على تقرير مصيره بنفسه دون تدخل من أحد ،و سوف نتعرف عزيزي القارئ من خلال السطور التالية لهذه المقالة على مفهوم الحرية ،و كيف اساءالإنسان استخدام الحرية .

مفهوم الحرية .. تعني الحرية قدرة الإنسان على اتخاذ القرار دون اجبار أو ضغط من أحد فالمعنى الحقيقي للحرية يعين الشخص على معالجة أمر ما دون الإستعانة بأحد فمن حق كل فرد تقرير مصيره بنفسه ،و لكن ذلك الأمر في إطار محدد ،و هو الإلتزام بالأخلاق الحميدة ،و القوانين فمثلا ليس من الحرية أن تتخذ قرارا بالإعتداء على شخص آخر فهذا أمر خاطئ ،و الإطار العام للحرية لا يقتصر فقط على حريتك الشخصية ،و لكن يندرج معه أيضا المحافظة على حريات الآخرين بمعنى أنه ليس من حقك أن تسيطر على شخص آخر أو تؤثر على قراراته .

الحرية في الإسلام .. جاء الإسلام ليحرر الناس جميعهم من الظلم ،و القهر ،و الإستعباد ،و لعل أبرز الكلمات التي تؤكد لنا ذلك كلمة الفاروق رضي الله عنه ” متى استعبدتم الناس ،و قد ولدتهم امهاتهم أحرارا ” حيث أنه قديما في شبه الجزيرة العربية كان القوي يفرض سيطرته على الضعيف ،و كانت المرأة محرومة من كافة حقوقها ،و لكن الإسلام جاء ليحرر الضعيف ،و ينصر المرأة ،و يفك أسرها .

مظاهر الحرية في الإسلام تجلت الحرية في الإسلام في عدة مظاهر أبرزها ما يلي

* ترك الإسلام للإنسان حرية العقيدة فهو لم يجبر أحد على الدخول في الإسلام ،و ترك دينه فالدين انتشر بالتسامح ،و الإقناع ،و لم ينتشر بحد السيف كما يزعم البعض .

* ترك الإسلام للإنسان الحق في تقرير مصيره بيده آي لم يحدد له طريقا يسلكه فهو يسلك الطريق الذي يراه مناسبا له بعد أن أوضح له الإسلام الفرق بين طريق الخير ،و طريق السير ،و عواقب ،و فوائد السير في كل منهما .

* الإسلام ترك للإنسان حرية الإختيار ،و تقرير مصيره بنفسه في كل شيء طالما لم يضر بأحد فالإنسان الحق في اختيار كل ما يريده ،و لكن دون ان يشتمل ذلك الإختيار على أذى لغيره .

* لم يترك الإسلام شيء يقيد الإنسان ،و يمنع عنه حريته فكما حرره من العبودية ،و الرق فتح أيضا أمام الإنسان الطريق الصحيح للتحرر من شهواته سواء ان كانت مال أو متاع .

كيف أساء البعض استخدام مفهوم الحرية ..؟ أساء البعض استخدام الحرية حيث أنهم وجدوا أنه من الحرية ايذاء الغير اعتقادا منه أن البقاء دائما للأقوى و بسبب ذلك انتشرت الفوضى ،و زاد الفساد ،و هذا ما أثر بالسلب على كثير من المجتمعات .

ما الفرق بين الحرية السالبة و الحرية الموجبة ..؟ ايمانويل كانت الفليسوف الشهير هو صاحب كل من المفهومين فهو يرى أن الحرية السالبة هي حق طبيعي للفرد يمكنه من اتخاذ قراره ،و لكن دون فرض قيود عليه أما الحرية الموجبة هي حق طبيعي للفرد يمكنه من اتخاذ قراره ،و لكن دون فرض قيود عليه ،و من أفضل أقواله عن الحرية ما يلي … ” لا أحد يستطيع إلزامي بطريقته كما هو يريد (كما يؤمن هو و يعتقد أن هذا هو الأفضل لي و للآخرين) لأصبح فرحا وسعيدا  كل منا يستطيع البحث عن سعادته و فرحة بطريقته التي يريد و كما يبدو له هو نفسه الطريق السليم  شرط أن لاينسى حرية الآخرين و حقهم في الشيء ذاته ” .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

هاجر

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *