بحث حول ليوناردو فيبوناتشي

كتابة: اسماء سعد الدين آخر تحديث: 25 أكتوبر 2016 , 11:06

ليوناردو فيبوناتشي والذي يطلق عليه اسم ليوناردو بيسانو ، (باللغة الإنجليزية Leonardo Fibonacci) ، ولد في عام 1170 ، وتوفي بعد عام 1240 ” وهو عالم الرياضيات الإيطالي الذي يعود إلى العصور الوسطى ، حيث كتب عددات اليبر في عام ” 1202 ، عن “كتاب العداد” ، وهو أول عمل أوروبي ، وتفوق على الرياضيات الهنديه والرياضيات العربية .  ليوناردو فيبوناتشي

معلومات حول ليوناردو فيبوناتشي :
كان فيبوناتشي أكبر عالم للرياضيات الغربية في العصور الوسطى ، وفي غياب إسهاماته ، بدأت الثورة العلمية التي كتبها نيكولاس كوبرنيكوس في عام 1543 . قدم فيبوناتشي نظام الأرقام الحديثة إلى الغرب ، والذي سمح لهم بالتقدم والإزدهار في العلوم والرياضيات .

لا يعرف الكثير عن حياة ليوناردو ، إلا بعض الحقائق الواردة في كتاباته الرياضية ، وخلال فترة صبا ليوناردو ، عينه القنصل والده ، ماركوني ، وهو تاجر بيسان ، على مجتمع من تجار بيسان في ميناء شمال افريقيا Bugia ” الآن بجاية ، ALG” ، وأرسل ليوناردو لدراسة الحساب مع السيد العربي ، وذهب بعد ذلك إلى مصر وسوريا واليونان وصقلية ، وبروفانس ، حيث درس نظم وطرق الحسابات العددية المختلفة .

بدايات ليوناردو فيبوناتشي :
ولد ليوناردو في مدينة بيزا الايطالية في وقت ما في سنة 1170 إلى 1175 ، ويشتهر ليوناردو بإسم Bonacci . كان والده Bonacci Gholimo ، وكان موظف عمومي لفرض الضرائب على التجار الذين ينتقلون بين بيزا وشمال أفريقيا ، حيث قضى والد فيبوناتشي الكثير من الوقت في ميناء Bugia العربية ” الآن تعرف بـ الجزائر ” ، وعمله ساعده في توقع المستقبل المشرق لبعض الأشخاص الذين لا يفهمون الأرقام بدقة .

اكتشاف طريقته الجديدة :
فتن شباب فيبوناتشي عندما علم أن علماء الرياضيات العرب لم يستخدموا النظام الروماني في الأرقام : الأول والثاني والثالث ، والرابع ، والخامس ، وغيرها ، والتي كانت تستخدم في أوروبا لأكثر من ألف سنة . انتهى او نقص اهتمام الرياضيات الغربية ، حيث كانت في الواقع في ثبات عميق بعد سقوط اليونان القديمة .
على الرغم من أن الرياضيات اليونانية القديمة كانت رائعة بشكل مذهل – وخاصة في الهندسة ، وكانت بعيده عن تطويرها بالكامل ، فقد أعاقتها نظام الأعداد اليوناني بشدة ، حيث كانت الحروف الأبجدية تمثل الأرقام ، ويأتي التفكير في هذا الحساب بـ 17 × 19 . ليكون من السهل القيام به في استخدام الأرقام الحديثة ، وتخيلها .

بالإضافة إلى أعدادهم الغير عمليه ، فقد افتقر الإغريق والرومان أيضا إلى رقم صفر ، مما جعل الحساب والرياضيات أمراً صعباً ، ومن شأنه جعل تطوير الرياضيات الحديثة أمر شبه مستحيل .
وأنغمس فيبوناتشي في نظام الأرقام الجديدة حيث واجه Bugia لأول مرة ، مع ال تحسن الكبير في الأرقام الرومانية ، وبالإضافة إلى ما تعلمه في Bugia ، فقد سافر فيبوناتشي في وقت لاحق في جميع أنحاء البحر الأبيض المتوسط إلى مصر واليونان وصقلية وجنوب فرنسا وسوريا ، وتعلم المزيد من الرياضيات .

نقل الأرقام :
أنتشرت الأرقام الجديدة من الهند إلى بلاد فارس غربا ، ثم في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وبعد ذلك ، إلى أوروبا ، كما انتقلت الأرقام غربا ، وتغيرت شكلها إلى حد ما . وفي أوروبا دعي الناس إلي الأرقام العربية الجديدة ، وغالبا ما يطلق عليها اليوم بنظام الأرقام الهنديه/ العربية .

فيبوناتشي

كتاب فيبوناتشي للحساب :
يعتقد أن كتاب فيبوناتشي في نظام الأرقام الهندية له مزايا ضخمة على النظام الروماني ، ويعتقد أن الناس في أوروبا تعتمد عليه ، وفي عام 1202 نشر يبر للعدادات – كتاب الحساب – الذي بدأ انتشاره لنظام الأرقام الحديثة في الغرب ، وقام فيبوناتشي بتحديث الكتاب ونشر طبعة جديدة في عام 1228 .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق