قلعة هوش ستيرويتز في النمسا

كتابة: ريهام سليم آخر تحديث: 29 أكتوبر 2016 , 08:58

قلعة هوش ستير ويتز تعتبر من أجمل القلاع السياحية و التاريخية المميزة في النمسا حيث أنها مدينة كلا غنفورت الشهيرة حيث يتوافد العديد من السائحين المتواجدين في المدينة لزيارتها و التمتع بعبق التاريخ المنتشر بها حيث أن دولة النمسا تحتوي على الكثير من المتع التي يتمنى زيارتها الكثير من السائحين من مختلف دول العالم أجمع كما أنها تعتبر دولة ليست ساحلية حيث أنها لا تطل على أي بحر أو محيط حيث أنها توجد في وسط قارة أوروبا الوسطى و لكنها تمتاز بمرور نهر الدانوب الملون و الذي يمر بالكثير من الدول السياحية الأوروبية الأخرى التي من أهمها ألمانيا و أوكرانيا و البرتغال و غيرها , أما عن مدينة كلا غنفورت فهي تعتبر من أجمل مدن ولاية كيرتن كما أنها تعتبر أيضا هي العاصمة الرئيسية لولاية كيرتن و التي هي من أهم الولايات السياحية التي توجد في دولة النمسا , و من الجدير بالذكر أيضا أن مدينة كلا غنفروت توجد على مقربة من الحدود الدولية التي تفصل بين دولة النمسا و بين المنطقة الجنوبية من سلسلة الجبال الشهيرة جبال الألب الموجودة بها , و من الجدير بالذكر أيضا أن هذه المدينة قد تم تأسيسها في عام 1161 ميلادي و لذلك فهي تعتبر من أعرق المدن السياحية و التاريخية في الولاية و تعتبر قلعة هوش ستيز ويتز من عمر المدينة أيضا حيث أنها قلعة تاريخية حصينة و لأهميتها التاريخية سوف نتحدث عنها اليوم ,,

قلعة هوش سترويتز في النمسا

تعتبر قلعة هوش ستير وينتز من أجمل المعالم السياحية في المدينة حيث أنها توجد أعلى صخور الدولو ميت الشهيرة و التي يصل ارتفاعها إلى حوالي أكثر من  مائة و ستون متر تقريبا و التي يفصل بينها و بين مدينة سانكت فيت الشهيرة حوالي أثنان و عشرون كيلو متر مربع تقريبا تحديدا في الجهة الشمالية الشرقية من مدينة كلا غنفورت الرئيسية , و تعتبر هذه القلعة واحد من أهم القلاع التاريخية الموجودة على أرض النمسا بأكملها حيث أنها ملاذ لكل محبين التاريخ النمساوي و الإمبراطورية الرومانية و لكل محبين فن العمارة التاريخي سيتوافدون عليها للتأمل في طراز و تصميم تشييد هذه القلعة الخلابة و المتميز .

قلعة هوش ستيرويتز

و تعتبر هذه القلعة هي من أهم المباني التي تقوم بتكريم و تمجيد فن العمارة و البناء في أنحاء البلاد الأوروبية حيث أنهم في ذلك الوقت قد استطاعوا أن يقوموا بأكتشاف العديد من الأساليب و الطرق الخاصة بالبناء و التي كانت تستخدم في بناء الحصون و القلاع حيث يبرزون قوتهم في بناء الحصون و الدفاع عنها و تعتبر هذه القلعة خير مثال على ذلك حيث أنها توجد على أعلى تل منعزل عن باقي باقي القلاع و التي يلتف من حولها العديد من الغابات المتشابكة و الكثيفة و التي لها مظهر خلاب و مميز بالإضافة إلى أنها تقوم بحماية القلعة من الأعداء و المتطفلين  غيرهم , مما يجعلها على هيئة تاج فوق الجبل و الذي له هيبة و جمال خاص به , و من الجدير بالذكر أن هذه القلعة تحتوي على حوالي أكثر من أربعة عشر بوابة تقريبا و التي جميعها يرتبطون بمسارات و ممرات طويلة و التي تؤدي في نهايتها إلى القلعة , و قد تم تشييد هذه البوابات بداية من بداية العقد السابع من القرن السادس عشر الميلادي و حتى بداية العقد الثامن من نفس القرن .

بوابات القلعة

و من الجدير بالذكر أيضا أن قلعة هوش ستير ويتز تعتبر من أعرق القلاع الموجودة في المنطقة حيث أنها في بداية القرن السادس عشر قد تعرضت للعديد من الأضرار و الدمار و ذلك كان نتيجة للعديد من الحروب و المعارك التي خاضت بها المدينة دفاعا عنها ضد قوات الجيش التركي , و في عان 1541 الميلادي كانت هذه القلعة هي مقر للحكم الخاص بالإمبراطور فرديناند الأول و بعدها بحوالي ثلاثون عام تقريبا قد فام البارون جورج كيفين هولر بشراء هذه القلعة و منذ ذلك الوقت وهذه القلعة هي تحت ملكية عائلة كيفين هولر , و من الجدير بالذكر أيضا أن هذه القلعة تحتوي على كنيسة صغيرة توجد داخل القلعة حيث أنها يوجد بها بعض اللوحات الجدارية الخلابة و خزانات للمياه أيضا .

ممرات القلعة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: