ما هو تأثير زيادة عدد ساعات العمل ؟

كتابة: هاجر آخر تحديث: 13 نوفمبر 2016 , 14:59

العمل يمثل أهمية كبيرة بالنسبة للإنسان فهو المصدر الرئيسي الذي يوفر له الكسب الحلال ،و للعامل قيمة كبيرة بالنسبة لمختلف القطاعات ،و بالرغم من ذلك قد يواجه العامل في القطاع الخاص معوقات كثيرة أبرزها طول ساعات العمل و سوف نتعرف خلال السطور التالية على فوائد خفض ساعات العمل ،و أضرار زيادتها .

العمل .. يسعى جميع الشباب للحصول على وظيفة مناسبة حتى تتيح له الحصول على الكسب المادي الذي يعينه على الوفاء بمتطلبات الحياة و الوفاء باحتياجاته من المأكل ،و الملبس ،و المسكن و وهناك من الشباب من تتاح له الفرصة للعمل بالقطاع الحكومي ،و الفئة التي لم تجد فرصة مناسبة في القطاع الحكومي تلجأ للعمل بالقطاع الخاص ،و هناك فرق كبير بالنسبة لمن يعمل في القطاع العام ،و من يعمل بالقطاع الخاص ،و ذلك لأن العامل في القطاع العام أو الحكومي تتاح له فرصة الحصول على أجازات سنوية ،و هناك عدد ساعات عمل محددة ينخفض عددها عن ساعات العمل بالقطاع الحكومي منخفضة مقارنة بالقطاع الخاص حيث أن عدد ساعات العمل تطول في بعض الشركات .

ما هي عدد ساعات العمل ..؟ يقصد بعدد ساعات العمل بأنها عدد الساعات التي يقضيها الموظف أو العامل في عمله مقابل الدخل الذي يحصل عليه و عدد ساعات العمل ليست ثابتة في جميع الدول ،و لكنها تختلف من دولة لآخرى فعدد ساعات العمل تبدأ من ثمانية ساعات يومياً ،و قد تكون اثنى عشر ساعة ،و في بعض الدول قد تصل إلى ستة عشر ساعة .

أقرأ : ما هو تعريف عقد العمل ؟

ما هي الآثار السلبية لزيادة عدد ساعات العمل ..؟ زيادة عدد ساعات العمل له العديد من الآثار السلبية على العامل أو الموظف أبرزها تدهور صحة الفرد نتيجة للجهد القاسي الذي يبذله الفرد ،و عدم حصوله على ساعات الراحة التي يحتاجها جسده و يصاب الفرد على اثر ذلك بالأمراض ،و تنخفض قدرته على العمل ،و بما ان العامل هو عصب العملية الانتاجية فإن تراجع صحته حتما سيؤدي إلى تراجع الانتاج ،و بجانب ذلك كلما زادت ساعات العمل انخفض انتماء الفرد و ولائه تجاه المنشأة أو المؤسسة التي يعمل بها ،و ربما يفكر في ترك العمل بها و ذلك ما يرفع معدل دوران العمالة بها و يكلف المؤسسة تكلفة البحث عن عامل آخر ،و تكلفة تدريبه ،و هذا قد يؤدي إلى تعطيل العمل بالمنشأة أو المؤسسة ،و يعود عليها بالضرر بجانب هذا فان طول عدد ساعات العمل يحرم الفرد من رؤية أفراد أسرته .

ما هي الآثار الإيجابية لخفض ساعات العمل ..؟ عندما تنخفض ساعات العمل يتخلص الفرد من الضغوط ،و الأعباء التي تحملها ،و يزيد ذلك من شعوره بالراحة مما تزيد انتاجيته و كلما زادت راحة انعكس ذلك على أداء الفرد في عمله بالتميز ،و الابداع ،و بجانب ذلك عندما تنخفض عدد ساعات العمل فهي تتيح للعامل بالحصول على القدر الكافي من النوم ،و الراحة ،و هذا يحميه من الإصابة بالأمراض و تزداد قدرته الذهنية ،و البدنية و يصبح لديه وقت كافي لممارسة الأنشطة المختلفة ،و تخصيص وقت لقضائه بصحبة أسرته و هذا أمر مفيد بالنسبة لحاياته الاجتماعية و بالطبع كلما تحسنت الفرد حالته الاجتماعية انخفضت المشكلات الأسرية التي قد تسبب تشتت ذهن العامل ،و تشغله عن أداء عمله ،و أيضاً عند خفض ساعات العمل خاصة في القطاع الخاص سيزداد ولاء الفرد وانتمائه للمنشأة التي يعمل بها مما يجعله يبذل أقصى جهد له لنجاحها ،و تفوقها على غيرها من المنشأت .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى