هل تعلم اين يقع كهف ” اصحاب الكهف ” ؟

كتابة habiba آخر تحديث: 18 ديسمبر 2016 , 18:35

نبذة عن اصحاب الكهف :
بسم الله الرحمن الرحيم (الحمد لله الذي أنزل على عبده الكتاب ولم يجعل له عوجا) (1) سورة الكهف كان في حقبة من الزمن انتشر فية رسالة الله عز وجل التي اوحيت على سيدنا عيسى عليه الصلاة والسلام وخاصة في عهد الملك الرومي دقيانوس الذي كان هو وعشيرتة يعبدون الاصنام،  ظهر فتيةٌ من اشراف عشيرتهم أزال الله من قلوبهم الغمة والغفلة والشرك بالواحد الاحد الفرد الصمد (الله عز وجل)، فخافو على انفسهم ان يفتنوا بما هو واقع في وقتها حين ذاك فقرروا ان يتركوا قومهم وعشيرتهم تاركين خلفهم كل مايملكون من مال وارض وسكن الى كهف بعيد عن اهل الشرك مقابل ان يحافظوا على ما في انفسهم من الايمان بوحانية الله قال تعالى : (إذْ أَوَى الْفِتْيَةُ إِلَى الْكَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا*فَضَرَبْنَا عَلَى آذَانِهِمْ فِي الْكَهْفِ سِنِينَ عَدَدًا).[٢].اثار اهل الكهف

كم عدد اصحاب الكهف. بعد فرار الفتية خوفا على دينهم ان يفتنوا وبعدا عن بطش الحاكم  ذهبوا الى كهف واسع  والقى الله سبحانة وتعالى على اذانهم النوم لمدة ثلاثمائة وتسع سنوات رحمة بهم كي يملاء قلوبهم بالطمأنينه والسكينه واطال في عمرهم ولم يمتهم ليعلم اهل الشرك والكفر والطغيان ان الله قادر على كل شيء وقادر على ان يحافظ على الصادقين في ايمانهم ويجعل منهم ايه تحكى حتى اخر الزمان،

قال تعالى: بسم الله الرحمن الرحيم : فَضَرَبْنَا عَلَىٰ آذَانِهِمْ فِي الْكَهْفِ سِنِينَ عَدَدًا (11)

ثُمَّ بَعَثْنَاهُمْ لِنَعْلَمَ أَيُّ الْحِزْبَيْنِ أَحْصَىٰ لِمَا لَبِثُوا أَمَدًا (12)

نَحْنُ نَقُصُّ عَلَيْكَ نَبَأَهُمْ بِالْحَقِّ ۚ إِنَّهُمْ فِتْيَةٌ آمَنُوا بِرَبِّهِمْ وَزِدْنَاهُمْ هُدًى (13)

وَرَبَطْنَا عَلَىٰ قُلُوبِهِمْ إِذْ قَامُوا فَقَالُوا رَبُّنَا رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ لَنْ نَدْعُوَ مِنْ دُونِهِ إِلَٰهًا ۖ لَقَدْ قُلْنَا إِذًا شَطَطًا (14).، وكان هذا جزاء كل من صدق النية لوحهه الكريم.

ام بالنسبة لعدد اهل الكهف وبناء” على كلام الله عز وجل في قوله تعالى : سَيَقُولُونَ ثَلَاثَةٌ رَابِعُهُمْ كَلْبُهُمْ وَيَقُولُونَ خَمْسَةٌ سَادِسُهُمْ كَلْبُهُمْ رَجْمًا بِالْغَيْبِ ۖ وَيَقُولُونَ سَبْعَةٌ وَثَامِنُهُمْ كَلْبُهُمْ ۚ قُلْ رَبِّي أَعْلَمُ بِعِدَّتِهِمْ مَا يَعْلَمُهُمْ إِلَّا قَلِيلٌ ۗ فَلَا تُمَارِ فِيهِمْ إِلَّا مِرَاءً ظَاهِرًا وَلَا تَسْتَفْتِ فِيهِمْ مِنْهُمْ أَحَدًا (22)،اختلف الكثير على عدد اهل الكهف فمنهم من قال ثلاثه ورابعهم الكلب ومنهم من قال خمسه وسادسهم الكلب وقد ضعف القولين بقوله تعالى رجما بالغيب اي قولا عن عدم معرفة ، ثم حكي الثالث سبعه وثامنهم الكلب و سكت عليه فدل على صحة العدد وكان هذا هو الرأي الارجح لكثير من علماء الدين بينما كان رأي الامام ابن الكثير فوق ما ذكر من قبل ان قول الله تعالى في (قل ربي اعلم بعدتهم ) انه من الافضل في مثل هذا المقام رد العلم الى الله تعالى فلا احتياج الى التحدث في مثل ذلك بلا علم لكن اذا قابلنا امر كهذا قلنا الله اعلم.اصحاب الكهف

اين يقع كهف اصحاب الكهف. : لقد نجح الباحثون في اختيار بعض الاماكن التي كانت تحت سيطرة الحكم الروماني ان ذاك بمساعدة الدراسات التاريخية والاثرية وكثير منهم رجح انه كهف الرقيم الواقع في قرية تحمل اسم الرجيب بجوار منطقة سحاب جنوب عمان عاصمة المملكة الاردنية الهاشمية وان هذا هو مكان الكهف المذكور في القرأن الكريم خصوصا بعد ما تبين وجود مسجد اعلى ذلك الكهف كيف ما اكد قول الله تعالى : وَكَذَٰلِكَ أَعْثَرْنَا عَلَيْهِمْ لِيَعْلَمُوا أَنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ وَأَنَّ السَّاعَةَ لَا رَيْبَ فِيهَا إِذْ يَتَنَازَعُونَ بَيْنَهُمْ أَمْرَهُمْ ۖ فَقَالُوا ابْنُوا عَلَيْهِمْ بُنْيَانًا ۖ رَبُّهُمْ أَعْلَمُ بِهِمْ ۚ قَالَ الَّذِينَ غَلَبُوا عَلَىٰ أَمْرِهِمْ لَنَتَّخِذَنَّ عَلَيْهِمْ مَسْجِدًا (21).

يوجد رأي اخر عن وجود الكهف على الاراضي التركية على هضبة الاناضول جنوب جبل بيون واسمة كهف إفسوس ، والارجح في الدراسات والاقاويل للرأي الاول.المكان الذي نام فيه اصحاب الكهف

بعض من العبر التي نستمدها من قصة اهل الكهف:

اولا: التأمل في قدرة القادر الله عز وجل التي ليس لها حدود بالايمان بالبعث الذي يكذبة المشركين والملحدين واهل الكفر فسبحانه احياهم بعد ما اماتهم الموت الاصغر اكثر من ثلاث مائة سنين.

ثانيا: اختبار الله عز وجل لعبادة الصالحين الصادقين في ايمانهم ببعض المحن كي يرى ماذا سوف يفعلون ومن يصبر فأجره على الله، قال تعالى إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الْأَرْضِ زِينَةً لَهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلًا (7)

ثالثا: الصحبة الصالحة لها عامل رئيسي في تقوية المرء في ايمانة في قوله تعالى وَاصْبِرْ نَفْسَكَ مَعَ الَّذِينَ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيِّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ ۖ وَلَا تَعْدُ عَيْنَاكَ عَنْهُمْ تُرِيدُ زِينَةَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ۖ وَلَا تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ عَنْ ذِكْرِنَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ وَكَانَ أَمْرُهُ فُرُطًا (28).

رابعا : اللجوء الى الله في المحن والاستعانة به وحده عز وجل والتوكل عليه باتخاذ الحكمة والحذر عند وقوع البلاء والله المستعان وكما حدث مع اصحاب اهل الكهف عندما استيقظوا من نومهم وعندما انتابهم احساس الجوع اوصوا من ذهب الى السوق كي يحضر لهم الطعام ان يتلطف اي يكون لين الحديث وجدير بالذكر ان كلمة وليتلطف هي منتصف كتاب الله الكريم القرأن الكريم.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق