أضرار أكياس البلاستيك على صحة الإنسان والبيئة

 صناعة البلاستيك

زادت صناعة البلاستيك اليوم بمعدلات عالية جدًا  عن الأمس دخل البلاستيك في صناعة كل سيء اليوم أصبح بديل للحديد والمعادن والورق ولكن الخطورة الأكبر تكمن في دخول البلاستيك ضمن عالم التصنيع الغذائي لا يكاد يخلو منتج غذائي اليوم إلا وهو موضوع داخل أكياس من البلاستيك للحفظ من التلف ، تشهد الإحصائيات العالمية اليوم أرقامًا مخيفة حول أضرار الأكياس البلاستيكية التي تكون في تزايد مستمر كل لحظة يتم تصنيع فوق 500 بليون كيس بلاستيك كل سنة ويعاد تدوير اقل من 10% منها وينتهي الباقي لسلة المهملات ويرجع الطبيعة ولكن نعرف أن البلاستيك لا يتحلل مما يكون بمثابة ضرر قاتل داخل التربة ، ظهرت اليوم أنواع كثيرة من الأكياس البلاستيكية منها أكياس الثلاجة وأكياس الفرن وأكياس تحمل درجة حرارة الطعام وأكياس الميكروويف وأكياس للطهي وأصبحت في متناول أيدي الجميع ولكن الحقيقة التي لا تعرفها الكثيرات ممن تستخدمن تلك الأكياس.

 اضرار كيس البلاستيك

أنها تحتوي على مواد الاستر لكي تتحمل درجة الحرارة العالية لطهي الخضروات والدجاج واللحوم حتى تتحمل درجة حرارة زيادة عن 200 مئوية وعند تعرض تلك المادة للنار أو اللهب مباشرة تصبح ضارة جدًا على صحة الإنسان تتسبب في ظهور الأورام السرطانية على المدى البعيد كما أن الأكياس البلاستيكية تحتوي على جزيئات ضارة تنتقل للطعام تتسبب في الإصابة بأمراض الغدد الصماء والالتهابات والأورام ، بجانب ذلك هنالك بعد الأكياس الأقل جودة التي يدخل في صناعتها مادة النايلون التي يتم تصنيعها من حمض الأديبيك وتحتوي علي مواد هيدروكربونية أحد مشتقات البترول والتي تحمل  بعض العناصر الثقيلة والخطرة جدًا التي تسبب إصابة الإنسان خاصة بأمراض  في حالة  تعرضت تلك المواد لظروف مناخية شديدة كالحرارة والرطوبة، تكون خطر أكبر في حالة تخزين المواد الغذائية يكون الإنسان عرضة للأمراض المزمنة كالسرطان .

  بجانب أن البلاستيك نفسه مضر للبيئة عمومًا ويرجع ذلك على الإنسان في الأخير فمواد البلاستيك لا تتحلل يتم التخلص منها بطرق غير آمنة تتسبب في تسمم المزروعات وتسمم الثروة السمكية والحيوانية وتتسبب بموت الحيوانات عند تناولهم لتلك المخلفات البلاستيكية أو شرب الماء الملوث بالرصاص الناتج من الصناعة ، نجد أن معظم الأطعمة السكر والكافين واللحوم والدجاج والخضروات معبأة اليوم داخل أكياس بلاستيكية مما يرفع من أخطار التسمم الغذائي اليوم .

بدائل اكياس البلاستيك 

 لمحافظة على الصحة لابد من استبدال الأكياس البلاستيكية بالأكياس الورقية وشراء الطعام الطازج غير المعبأ داخل أكياس بلاستيك ووضعه داخل أكياس ورقية واستبدال الأطعمة الصناعية المعبأ بالأطعمة المحلية الصنع وعند الشراء تعبأ في علب زجاجية بديل عن الأكياس البلاستيكية والبعض عن استعمال أكياس الفرن والميكروويف وترك الطعام لتسوية دون تدخل ويفضل حفظ الأطعمة داخل الفريزر بعد لفها في أوراق مخصصة لذلك فالورق لا يتفاعل مع الطعام ولا يلتصق عليه ويكون سهل في فك التجميد بخلاف وضع الطعام داخل أكياس بلاستيكية ، استعمال الأكواب الورقية بديل عن البلاستيكية لأنها تتفاعل مع الحرارة استبدال الأوعية البلاستيكية بالفخار هو سهل الحفظ بالثلاجة والفريزر و لا يتفاعل مع الأطعمة مثل البلاستيك واستبدال زجاجات المياه بالزجاجية ، عدم التخلص من أكياس البلاستيك بالحرق لأن ذلك من شأنه صعود بعض المركبات الكيميائية الثقيلة التي تتكون على الرئة وتسبب الاضطرابات التنفسية كالربو وصعوبة التنفس ..

لذلك حانت اللحظة لكي نستبدل الأكياس البلاستيكية المضرة بالصحة بالأكياس الورقية سهلة التحلل ولا تتسبب في أضرار على صحة الإنسان ولا البيئة لكي نحافظ على البيئة التي وهبها الله تعالى لنا .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ايات طاهر

كل الناجحين من الرجال و النساء هم من كبار الحالمين فهم يحلمون كيف سيكون مستقبلهم و يتخيلون كل تفاصيل فيه ثم يعملون كل يوم من أجل بلوغ رؤيتهم البعيدة هذه و من أجل تحقيق هدفهم و غرضهم هذا .. براين تريسي

(2) Readers Comments

  1. A
    A
    2019-03-22 at 18:41

    اضرار البلاستيك خطيرة ولا نعلم متى ينتهي استعمار البلاستيك للارض

  2. Avatar
    ناجى لطفى
    2019-03-30 at 18:35

    لكن لا يوجد بديل لحفظ العصائر والاغذية السائلة بالفريزر الا اكياس البلاستيك . فما العمل ؟؟

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *