أهمية تعليم مهارات التفكير ؟

كتابة: هاجر آخر تحديث: 25 ديسمبر 2016 , 09:40

يسعى الإنسان لتعلم مهارات التفكير ،و ذلك حتى يستطيع أن يضمن لنفسه مستقبلاً مميزاً ،و كذلك يصبح ذات قدرة على المشكلات ،و الظروف الصعبه التي يمكن أن تعترض مسيرته ،و خلال السطور التالية لهذه المقالة سوف نتعرف على أهمية تعليم مهارات التفكير فقط تفضل عزيزي القارئ بالمتابعة .

أولاً نبذة عن التفكير ..؟ يعتبر التفكير من أهم الأنشطة التي لا يمكن للفرد العيش بدونها و يتكون التفكير من مجموعة مميزة من العمليات الغير مرئية تتنوع ما بين عمليات نفسية ،و عمليات كميائية تتداخل مع بعضها البعض و ناتج هذه العمليات يكون عبارة عن التوصل إلى ما يعين الإنسان على اتخاز القرارات المناسبة ،و حصر الأهداف التي يريد إنجازها و الطريقة التي يمكن أن تعينه على ذلك ،و اختيار الحل الأمثل للمشكلات التي تواجهه و غير ذلك .

ثانياً ما هي أهمية تعليم مهارات التفكير ..؟ للتفكير أهمية كبيرة في حياة الإنسان ،و تعلم مهاراته يملك العديد من الآثار الإيجابية يمكن إيجازها في النقاط التالية :

– يحفز قدرة الفرد على الإنتباه ،و يجعله قادراً على المشاركة بفاعلية في مختلف المواقف .
– التشجيع على استمرار عمليات البحث الأمر الذي يؤدي في نهاية الأمر إلى التوصل إلى معلومات جديدة .
– تعلم مهارات تعينه على النجاح في حياته .
– تجعل الفرد أكثر رغبه في الإبتعاد عن العادات و السلوكيات الخاطئة .
– تنمية مهاراته و قدراته على التفكير الإبداعي .
– تزيد من ثقة الفرد بنفسه و تجعله أكثر ايجابية في التواصل ،و التعامل مع من حوله .

ثالثاً ما هي أسباب تعليم مهارات التفكير ..؟ أصبحت الحاجة لتعليم مهارات التفكير في وقتنا الحاضر ملحة للغاية ،و هناك مجموعة من الأسباب التي جعلت تعلم مهارات التفكير أحد أهم ضروريات الحياة وهي كالتالي :

– الحاجة إلى اعداد أفراد اكثر قدرة على التغلب على ظروف الحياة ،و كذلك اتخاذ القرارات المناسبة دون خسائر .
– رغبة المجتمعات ،و البلدان النامية في اعداد جيل قادر على النهوض بالمستقبل .
– ضرورة تفاعل الأفراد فيما بينهم ،و تأثير كل منهم في الآخر ،و ذلك تحقيقاً للترابط و التكامل بين أبناء المجتمع .
– رفع الوعي و القدرة لدى القيادات العليا من أجل الإلتزام بما هو مطلوب منهم في ظل التطورات المتلاحقة .

أقرأ : تحويل التعليم في السعودية من التلقين و الحفظ إلى مهارات التفكير

رابعاً ما هو دور المعلم في تعليم مهارات التفكير ..؟ يلعب المعلم دوراً جوهرياً في تعلم مهارات التفكير فوفقاً لما قاله Rosenblum-Cale أن الأطفال من الممكن أن يمتلكوا القدرة على التفكير بشكل جيد ،و لكن هذه العملية تحتاج إلى تدريبهم ،و يقع جزء كبير من هذه المهمة على عاتق المعلم و يقوم بذلك من خلال اتباعه لمجموعة مميزة من الطرق ،و هي كالتالي :

– يقوم المعلم بطرح مجموعة من المشاريع التي تحتوي على ابداع و تركيز لتنمية المهارات الذهنية لطالب .

– يحاول استخدام أساليب التحفيز سواء بالمكافأت المادية الرمزية أو بعبارات الشكر و الثناء أو بمنح الطالب درجة مميزة عن غيره من الزملاء في حالة استخدامه لقدراته العقلية في التفكير و الوصول إلى حلول إبداعية .

– تشجيع الطلاب على التعاون ،و التنافس فيما بينهم ،و ذلك زيادة التفاعل الأمر الذي يؤدي في النهاية إلى انطلاقهم بالكثير من الأفكار الإبداعية .
– فتح باب النقاش بين المعلم ،و الطلاب ،و إعطاء الفرصة للطلاب لطرح الأسئلة حتى ،و إن كانت خارجة عن نطاق الدرس .
– ترك وقت كافي للطلاب حتى يستطيعوا الإجابة على الأسئلة المطروحة عليهم .

الخلاصة .. تعليم مهارات التفكير أمرفي غاية الأهمية ،و لذلك تهتم المؤسسات التعليمية اهتماماً كبيراً بذلك من أجل تنشئة جيل قادر على الإبدع و التميز في شتى المجالات ،و الجدير بالذكر أن الأسرة أيضاً يقع على عاتقها مسئولية كبيرة في ذلك فيجب أن يشجع الأبوين أبنائهم على التفكير و مناقشتهم في مختلف الأمور ،و الرد على أسئلتهم ،و تقبل آرائهم ،و تصحيح ما هو خاطئ .

نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
نحب تفكيرك .. رجاءا شاركنا تعليقكx
()
x
إغلاق