فوائد الكراوية الصحية للصغار والكبار

كتابة: ايات طاهر آخر تحديث: 03 يناير 2017 , 08:50

تعد الكراويا أو الكراوية من النباتات العطرية التي تتبع فصيلة الخيمية الاسم العلمي لها Carum carvi ، جرت العادة على استخدام نبات الكراوية على هيئة مشروب مغلي للمولد الصغير والسيدة المرضعة نظرًا لأن لها عدد من الفوائد الصحية والقيمة الغذائية المفيدة ، باللغة الإنجليزية Caraway تعرف باسم الكمون الفارسي يظهر النبات على هيئة حبيبات دقيقة ينمو ليصل 20-30 سم هو نبات طويل القامة ، يتم استخراج الزيت العطري من بذور الكراوية هو من الزيوت المفيدة جدًا للصحة، تستخدم الكرواية كتوابل في شبة القارة الهندية.

تتكون بذور الكراويا من عدد من المركبات منها كارفون، فرفورول، الأسيتالديهيد والليمونين (Carvone, Furfurol, Acetaldehyde, Cumuninic Aldehyde ،Limonene) و الفلافونويد واللوتين والكاروتين وزانثين التي تساعد على حماية الجسم من الشيخوخة المبكرة والأمراض العصبية التنكسية ، كما أنها تحتوي على عدد من المعادن أهمها الحديد والنحاس والكالسيوم والبوتاسيوم والمنجنيز والسلينيوم والزنك والماغنسيوم ، التي تساعد على انتاج كرات الدم الحمراء والعمل على تنظيم عملية الهضم والسيطرة على ارتفاع ضغط الدم وتحتوي على عدد من الفيتامينات منها فيتامين أ، فيتامين ب، فيتامين ج، فيتامين هـ ،حيث أثبتت الدراسات العلمية عدد من الفوائد الصحية والقيمة العالية لحبوب الكروايا لذلك سوف نلقي نظرة على تلك الفوائد الهامة جدًا ..

الفوائد الصحية لعشبة الكراويا:

للكروايا عدد من الفوائد الصحية الهامة جدًا منها مطهر للقلب وطارد للريح ويعالج اضطرابات الجهاز الهضمي ومدر للبول ومدر اللبن وفاتح للشهية ومنبه ومنشط تساهم في علاج قشرة الرأس مفيدة لمرضى السكري وعلاج الربو وآلام الظهر وتساعد على الحصول على النوم العميق تعرف في الهند باسم  Shah Jeeraa لها رائحة فريدة ومميزة يمكن وضعها على أنواع الخبز المختلفة بجانب غلي البذور للشرب .

مدر اللبن (Galactogogue): يعمل مشروب الكروايا على زيادة إنتاج حليب الأمهات المرضعات حيث أنها تعزز من تدفق الحليب يفضل تناولها محلية بعسل النحل أو تدليك الثدي بزيت الكروايا ، يتم إعطاء الكروايا للرضيع في مرحلة من 6-8 شهور لزيادة التغذية وتجنبه عسر الهضم.

مقاومة الهستامين (Anti-Histaminic): الهستامين هو العنصر المسبب لمرض السعال لمن يعانون من الحساسية الموسمية التنفسية التي يصاحبها السعال والرشح والكحة يعاني المريض من ضعف التنفس ولكن عند تناول مشروب الكراوية فإنها تقلل من أثر الهستامين بالتالي القضاء على السعال تمامًا يفضل تناوله على الريق يوميًا يوجد علاقة مباشرة بين تخفيف التحسس الصدري وتناول الكروايا حسب عدد من الدراسات العلمية في هذا الشأن.

مطهر ومعقم: عند تناول مشروب الكروايا على الماء الدافئ مع عسل النحل فيكون فعال في علاج التهابات القولون وعلاج اضطرابات الجهاز الهضمي وتطهير الجهاز البولي والجهاز التنفسي كما أنها تساهم في القضاء على العدوى الخارجية الفيروسية والبكتيرية تمنع من نمو الفطريات التي تسبب القروح هو مطهر قوي جدًا للجلد.

صحة القلب Cardiac Health: تناول الكروايا كتوابل أو مشروب تساعد على تقوية عضلات القلب ومنع تصلب الشرايين والأوعية الدموية والمساعدة على انخفاض ضغط الدم كما أن تناول الكروايا يقلل من مستوى الكولسترول بالدم والتدليك المنتظم بزيت الكراويا يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب.

طارد للريح Carminative: استهلاك كمية صغيرة من الكروايا مع الماء الدافئ تساعد على القضاء على غازات الجسم التي يخرجها القولون أحيانًا تكون غازات مزمنة ، خاصة عند الرضع يساعد إعطاء الكروايا للمولود في الشهر الثالث إلى السادس في تخفيف الغازات الناتجة عن الرضاعة خاصة في حالة الرضاعة الصناعية.

مضاد للتشنج Antispasmodic: يساهم مشروب الكروايا وزيت الكروايا في علاج جميع التشنجات العضلية والتقلصات يساعد على تثبيت الإنزيمات والمركبات التي تتسبب في تقلص العضلات ويخفف أيضًا من تشنجات الجهاز التنفسي وعلاج السعال والكحة وضيق التنفس وداء curing spasmodic cholera.

مدر للبول: يساهم مشروب الكروايا لعلاج تعسر البول لمن يعانون من حصوات الكلى وارتفاع ضغط الدم ويعمل على تحفيز التبول هو مفيد لهؤلاء الذين يتبعون حميات غذائية لتخفيف الوزن، يخفض من الدهون المتراكمة بالجسم ويساهم في إزالة حمض اليوريك وتنظيف الكلى وتطهير المسالك البولية وإزالة السوائل الزائدة من الجسم.

الدورة الشهرية: تناول الكروايا بانتظام يخفف من اضطرابات الدورة الشهرية والآلام المصاحبة لها ويخفف من متلازمة قبل الحيض ويعالج تأخر دورة الحيض.

الجهاز الهضمي: من أهم الأشياء التي تساعد الكروايا في علاجها اضطرابات الجهاز الهضمي تساهم في علاج عسر الهضم وتحفيز إنتاج العصارة المعدية والأحماض بالمعدة كما أنه يحافظ أيضًا على حماية المعدة من الالتهابات والقرحة وتسهيل عملية الهضم ، هو فاتح للشهية يحافظ على تحسين عملية الهضم من خلال تحفيز إنتاج العصارات الهضمية ويخفف من الإمساك ويطهر الأمعاء.

يمكن استخدام الكروايا في حالات تعطر المزاج والاكتئاب في فترات الحيض الشهرية وفترات ما بعد الولادة ، يساهم تناول الكروايا أيضًا في تقليل التجاعيد وتعزيز القوة والطاقة بالجسم يعالج التهابات الفخذين والطفح الجلدي والجذام وحب الشباب والبثور ويخفف من التهابات النقرس والروماتيزم والتهاب المفاصل عند التدليك بزيت الكروايا يوميًا و يعالج أيضًا الصداع يفضل تدليك الجبهة من ثم النوم وعند تدليك فروة الرأس يعالج القشرة وتساقط الشعر ويعالج انتفاخات البطن وزيت الكروايا للبشرة يعالج التجاعيد ويساعد على تجديد البشرة وتنظيفها ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى