Saturday, Sep. 23, 2017

  • تابعنا

أكثر الدول أنتاجا للأغنام

يناير 11, 2017 - -

الأغنام…تعتبرالأغنام من أحد النعم التى سخرها الله عز وجل لنا كي تكون سببا في غذائنا وأحيانا في كسوتنا حيث أنها تربى من أجل الحصول على لحومها و أصوافها  وألبانها، ولقد حرص الأنسان منذ قديم الزمن على تربية الأغنام و رعايتها وحمايتها من الحيوانات المفترسة، ومن أهم ما يميز تربية الأغنام أنها أسهل من تربية بعض الحيوانات الأخرى المصنفة غذائيا مثل الأبقار و(الخنازير المحرم أكلها في الشريعة الأسلامية)، فتربية الأغنام لا تحتاج سوى أن نوفر لها الماء والغذاء المتمثل في الخضرة وكما ذكرنا أنة من السهل تربيتها ولكن ليس من السهل تكاثرها وزيادة أعدادها وهذا هو الفرق بين الدول من حيث كثرة الأنتاج حيث رعي الأغنام في المناطق الجافة والفقيرة في عشبها يختلف أنتاجها عن مناطق وبلاد أخرى ذات الماء الوفير والمساحات الخضراء الواسعة التي تؤدي لكثرة الأنتاج ، و هذا ما سوف نوضحة لحضراتكم في مقالتنا .

أكثر الدول أنتاجا للأغنام…تتفاوت كثرة وزيادة عدد الأغنام في تربيتها حيث توافر العنصر الرئيسي في التربية وهو الماء ومن هذا السبب نستطيع أن نقول أن وجود الأنهار في أي بلد عامل قوي ومهم، ومن أكثر البلاد أنتاجا للأغنام كل من أستراليا ونيوزيلاندا والصين هذا بخلاف كل من الهند وتركيا والولايات المتحدة الأمريكية والأرجنتين ، أما في الدول الأوروبية (أسبانيا وبلغاريا وأسكتلندا و ويلز وأيطليا)

أستراليا…تحظى أستراليا بالمركز الأول وسط دول العالم في أنتاج الأغنام حيث تميزها بأنها جزيرة كبيرة يتوفر بها الماء حيث يمكن أستغلالة بشكل كبير في تربية الأغنام كما تعتبر مساحة المراعي فيها تزيد عن نصف مساحتها فهي تبلغ حوالي أربعة وخمسين في المائة من مساحتها الكلية ، كما يلعب المناخ أيضا دوراكبيرا مع الماء في زيادة الأعداد، ومن أهم المناطق الأسترالية الواجب ذكرها منطقة (نيو ساوث) التي تنتج مايقرب من ثلث الأنتاج العالمي ،والمرتفعات الشرقية في (ولاية فيكتوريا) والمنطقة الجنوبية من (ولاية كوينز لاند)، كما تهتم أيضا الدولة في أنتاج نوع معين من الأغنام يدعى( المارينو ) التي تتميز بوفرة أنتاجها من الصوف.

 نيوزلاندا… تتميز نيوزلاندا عن باقي الدول المنتجة للأغنام بأنها هي الوحيدة التي يزيد فيها عدد الأغنام عدد من يعيشون فيها من بشر حيث يبلغ نصيب الفرد الواحد من الأغنام بما يعادل عشرين رأساً في السنة، ونستطيع من هذة الأحصائية أستنتاج أن معظم مناطقها يتم فيها تربية الأغنام باستثناء المناطق الجبلية المرتفعة فقط،، وتصل نسبة الأنتاج من لحوم الأغنام لكل من أستراليا ونيوزيلاندا الى أثنان وعشرين في المائة من الأنتاج العالمي بينما بالنسبة لأنتاج الصوف يصل الى ثلثي الأنتاج العالمي.

 الصين… تعتبر الصّين من أقوى الدول المنافسة بشدة مع أستراليا ونيوزيلاندا وهذا يرجع الى زيادة مساحة المناطق التي يتم فيها تربية الأغنام في الدولتين السابق ذكرهم أما في الصين فبالرغم من كبر مساحتها إلا أنة يتم تربية الأغنام في الأجزاء الغربيّة و سهل الصين الشمالي فقط .

أماكن الانتاج في قارة أسيا.

مع المناطق السابق ذكرها في الصين يتم تربية الأغنام في الهند في منطقة(هضبة الدكن) وفي الحوض الأدنى الواقع على نهر السند حيث توافر كل من الماء العذب والمساحات الكبيرة من الأراضي الخضراء.

كما تهتم تركيا أيضا بهذة الثروة من أنتاج اللحوم حيث يتم تربية الأغنام على هضبة الأناضول، كما يوجد مناطق عديدة في شبة جزيرة العرب، ومن أهم الأنواع التي تشتهر بها المملكة العربية السعودية من سلالة الغنم نوع يسمى( غنم نجدي) وسمي بهذا الاسم نسبا الى المنطقة التى يتم تربيتة فيها وهي منطقة نجد،وتتميز هذه السلالة بالشعر الأسود على جميع أجزاء جسمها مع الرأس بينما يكون لون أطرافها بيضاء و تتحمل هذه السلالة الظروف المناخية الصعبة .

أماكن التربية في القارتين الأمريكتين…تعتبر ولاية تكساس من اهم المناطق في الولايات المتحدة الأمريكية التي تشتهر بتربية الأغنام وغيرها من الثروة الحيوانبة .

كما تشتهر الأرجنتين بتربية نوع المارينو الغني بالصوف في منطقة (نتاغيو) وتعرف هذة المنطقة بالجفاف،كما تربى أيضا في سهول بمبا الوسطى والجنوبية.

وأخيرا مناطق الإنتاج في أوروبا…ومن أكثر الدول الأوربية أهتماما بتربية الأغنام كل من أسكتلاندا وبلغاريا والجزر البريطانية و ويلز وجزيرة سرديينيا في أيطاليا وأخيرا دولة أسبانيا.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

habiba

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *