اسئلة هامة حول تطعيمات الاطفال

اللقاح او التطعيم هو مادة يتم تحضيرها من البكتيريا الاساسية المسببة للمرض ولكن يتم قتل المواد السامة المسئولة عن المرض وتحويل البكتيريا او الفيروس الى مجرد مادة كيميائية لا ضرر منها ، الهدف من ذلك هو تكوين مناعة قوية مضادة لهذه البكتيريا وبالتالي تحمي الطفل من الاصابة بهذه الامراض الخطيرة ، ومن اهم انواع اللقاحات التي يتم اعطاؤها للطفل هم التهاب الكبدي الوبائي و شلل الاطفال والسعال الديكي والديفتيريا والحصبة و التهاب السحايا ، ولكن يدور بأذهان الكثير العديد من الاسئلة حول هذه اللقاحات وان كانت هي الحل الافضل ام لا وفي هذا المقال سنتطرق الى بعض هذه الاسئلة ونجيب عليها ..

◄ هل المناعة التي يكتسبها الطفل بعد الاصابة الحقيقية للمرض افضل من المناعة التي يكتسبها من اللقاحات ؟

هناك العديد من الامراض التي يستطيع الجسم ان يكون ضدها خلايا مناعية قوية بمجرد الاصابة بها لمرة واحدة مما يجعل هذا المرض او البكتيريا المسببة للمرض غير قادرة على اصابة الجسم مرة اخرى ولكن هذه المخاطرة ليست سهلة حيث ان هناك العديد من الامراض التي تترك اثار جانبية جسيمة قد تكون مزمنة ولا يمكن علاجها فعلى سبيل المثال قد يسبب الجدري المائي التهابات رئوية معقدة يصعب علاجها وقد يسبب مرض التهاب الغدد النكافية فقدان السمع الى الابد ولكن على النقيض فإن اللقاحات تحمي الجسم من الاصابة بهذه الامراض وتكون مناعة مكتسبة تمنع التعرض لهذه الامراض وبالتالي تحمي الجسم من التعرض الى الاثار الجانبية الخطيرة

◄ هل تسبب اللقاحات اصابة الاطفال بمرض التوحد ؟

انتشرت منذ فترة قريبة دراسة تؤكد ان اللقاحات قد تصيب الاطفال بمرض التوحد ولكن مع الوقت اثبتت الابحاث جميعها عكس ذلك تماماً وتأكد العلماء انه لا توجد علاقة بين اللقاحات ومرض التوحد وتم سحب هذه الدراسة كما أكد العلماء ان الاطفال الذين يصابون بمرض التوحد بعد استخدام اللقاح هم في الاساس كانوا يعانون من اعراضه قبل اعطائهم اللقاح ومع الوقت تفاقمت نتيجة لاهمال الوالدين او عدم ملاحظتهم لهذه الاعراض منذ نشأتها .

◄ هل الاعراض الجانبية التي تسببها اللقاحات خطيرة ؟

يجب العلم ان الاعراض الجانبية التي تسببها اللقاحات هى اعراض جانبية مؤقتة تختفي في خلال اسبوع من استخدام اللقاح وفقاً لمناعة الطفل وطبيعته ، وهذه الاعراض هى : ارتفاع طفيف في درجة حرارة الطفل و بعض الالم والاحمرار والتورم الخفيف مكان الحقن كما يسبب بعض منها الصداع والدوار والضعف وقد يسبب فقدان الشهية ، وفي حالات نادرة جداً قد يسبب بعض الاثار الجانبية على الجهاز العصبي ويسبب نوبات تشبه نوبات الصرع ، ولكن بوجه عام فإن الطبيب يحدد الجرعة ونوع اللقاح وفقاً لحالة الطفل كما انه في حالة اذا كان الطفل مصاب بحساسية من احد مكونات اللقاح فانه يُمنع من استخدامه وفي حالة حدوث اي اعراض غير مرغوبة لا يتم استكمال الجرعات الاخرى للقاح .

◄ لماذا تُعطى اللقاحات للطفل وهو صغير السن ؟

لان هذه الامراض قد تصيب الاطفال حديثي الولادة وصغار السن بنسبة اكبر من الكبار لذلك يتم اعطاؤهم اللقاح لحمايتهم ووقايتهم من الامراض حيث انهم لا مناعة لديهم تكفي لمواجهة اي امراض معقدة .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ريهام عبد الناصر

ريهام عبد الناصر

يوماً ما ستكون لي بصمة يكتب عنها التاريخ وتتناقلها الاجيال

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *