اضرار تقويم الأسنان

بالطبع الأسنان هي الجزء التي تضيف جمالًا لوجه الإنسان توجد داخل تجويف الفم تتكون من القوام العظمي يوجد بها جذور صلبة ومتينه بالفك العلوي والسفلي، تنمو أسنان الإنسان خلال حياته مرتين وهو صغير وتسمى الأسنان اللبنية ويتم استبدلها في فترة الطفولة بالأسنان الثابتة، أحيانًا يحدث تشوه بشكل الأسنان لعدم النمو داخل المكان الصحيح مما يعمل على تحريك الأسنان عن طريق التقويم فيعالج مشكلة عدم انتظام الأسنان ويعالج أيضًا التشوه الناتج عن العادات السيئة كمص الأصابع واستخدام السدادة (السكاتة) لتكون الأسنان أكثر جمال يوجد أنواع كثيرة من تقويم الأسنان تختلف من حيث الشكل والحجم يوجد أنواع ثابتة تبقى ملتصقة بالأسنان طول مدة العلاج هناك أنواع ظاهرة وخفية وهي الجديدة تركب في الأسنان من الداخل والنوع المرئي يثبت الأسنان من الأمام تكون معدنية الشكل أو خزفية غالبًا ما تسبب الإحراج للمريض.

غالبًا ما يترتب على التقويم الانزعاج وعدم الراحة لأنه يقوم بالضغط على الفك فيسبب بعض الألم للمريض لابد من المراجعة الشهرية لإعادة ضبط التقويم بالطبع يجب المحافظة على نظافة الأسنان ويفضل عمل التقويم في سن مبكرة تلاحظ الأم التشوه على أسنان أطفالها، يجب متابعة الطفل من سن السابعة وعدم العبث بالأسنان في الأغلب يكون التقويم لغايات تجميلية  في الأغلب لا ترتقي لمستوى المرض يعاني 30% من السكان حول العالم من عدم مطابقة الأسنان من المميز ، تقوم أساليب العلاج بالتقويم على إدراج الأسلاك المعدنية بين بندات مثبتة على الأسنان بشكل مقوس وتصنع عادة من مادة الفولاذ المقاوم للصدأ أو من مادة السيراميك حيث تتفاعل الأسلاك مع البندات لتحريك الأسنان التي بها الخلل أو التشوه غالبًا لا تجدي الأسلاك وجدها نفع يجن تركيب أجهزة لتحريك عظام الفك

من أسباب عدم انتظام الأسنان:  مثل حدوث اقتلاع للأسنان في وقت متأخر أو العادات السيئة عند الأطفال كمص الإصبع أو التعرض للضرب على الوجه والاضطرابات الخارجية وقد يكون لأسباب وراثية تورث شكل الأسنان وتسوس الأسنان بشكل دائم وأحيانًا الاضطرابات النفسية وصعوبة عملية المضغ وكسر السن وسوء نطق الكلام

ولكن يترتب على استعمال التقويم عدة أضرار هي :

1-يحدث صعوبة في نطق الكلام خاصة عند الأطفال يكون الطفل غير قادر على النطق الصحيح للكلام فيحدث مشاكل مستقبلية في نطق الكلمات.

2-يترتب عليه مشاكل اللثة مثل الالتهاب والتورم والشعور الدائم بعدم الراحة و أحيانًا يحدث نزيف اللثة .

3-الإصابة بالآلام الحادة  مما يترتب علية نزع التقويم .

4- عدم القدرة على تناول الطعام يتم اعتماد الشخص فقط على السوائل والشوربات والأطعمة الطرية.

5- في عدد من الحالات ترجع الأسنان للوضع الذي كانت عليه قبل تركيب التقويم.

6- فقدان حيوية السن يتغير لون الأسنان بسبب موت العصب مما يضر الأسنان أكثر من السابق.

7- تساعد الأجهزة على علقان الطعام  به مما يترتب عليه تغير لوم الأسنان وتسوسها ، عند سوء التغذية تكون أكثر عرضة لتسوس وزوال الكلس  يمكن تفادي تلك المشكلة بالحرص على نظافة الفم بشكل مخصوص والاهتمام بالتغذية .

بالطبع لتقويم فوائد في تحسين مظهر الأسنان بشكل جمالي ولكنه يحدث معه أضرار خطيرة قد تستمر مع الطفل طوال الحياة مثل صعوبة النطق السليم ، بعض التقويمات رخيصة الثمن أو غير المركبة بدقة تسبب موت عصب الأسنان والألم الحاد لذلك يجب الحرص على الذهاب لأخصائي الأسنان المتخصص في التقويم  و الاهتمام بالتغذية السليمة والنظافة لفم لأن في بداية تركيب التقويم يتسبب في الرائحة الكريهة ، يمكن استعمال غسول متخصص لذلك تحت إشراف الطبيب مع تناول حبوب الكالسيوم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق