Tuesday, Aug. 22, 2017

  • تابعنا

ماهي فوائد لعبة الشطرنج ؟

يناير 27, 2017 - -

تعتبر لعبة الشطرنج واحدة من أكثر تلك الألعاب شهرة في العالم ، و هي من ضمن أسماؤهم لعبة الملوك ، و هي من أحد الألعاب التي تقوم في الأساس فكرتها على الذكاء ، والتخطيط العسكري والاستراتيجي ، وهي لعبة مهارية تكتيكية ، ومن ضمن فوائدها أنها تعمل على تطوير المهارات العقلية ، وتركيز الذهن سواء عند الكبار أو الصغار ، وهي لعبة تتكون من لوحة تكون مقسمة إلى عدد ( 64 ) مربعاً يتداخل فيها اللونين الأبيض والأسود ، وتعتمد على تنافس شخصاً فقط ، ولكل منهما ( 16 ) حجراً ، وذلك بأشكال مختلفة يتم تحريكها في مختلف الاتجاهات ، وذلك ضمن الشروط الخاصة باللعبة ، و تلك الأحجار تكون مقسمة إلى عدداً معه وهي ( الجنود ، حصانين ، فيلان ، قلعتان ، وزيران ، ملك واحد لكل لاعب ) ، وهي تقوم فكرتها الأساسية على تصارع فريقان ، وذلك بهدف تحقيق الهدف ، وهو إسقاط الملك وحصاره بحيث يستطيع الهرب ، وهنا تنتهي اللعبة .

أصل لعبة الشطرنج :- يوجد اختلاف بين المؤرخين على أصل لعبة الشطرنج فمنهم من قال إن أصل لعبة الشطرنج من الهند ، والبعض الأخر من المؤرخين قال أن أصل لعبة الشطرنج كان من روما أو من بلاد فارس ، وقد تم اكتشاف رقعة الشطرنج في مقبرة ( توت عنخ أمون ) ، و هذا يعني أن رقد عرفها أيضاً المصريون القدماء أما بالنسبة لما يتعلق بأسم اللعبة ( الشطرنج ) فإن الغالبية العظمى من المؤرخين يقولون أنها جاءت من اللغة الفارسية ، وهي كلمة من مقطعين المقطع الأول لها ( شاه ) وهي تعني الملك أما المقطع الثاني ( طرنج ) وهذا يعني أسم الملط ، حيث يقولون أن هناك شخصاً قد قام بتقديمها إلى الملك ، وقام بتسميتها على أسم ذلك الملك ، ولعبة الشطرنج هي لعبة قد مرت بالعديد من التطور المستمر في القوانين الخاصة بها غلى أن وصلت وأصبحت لها شروط ثابته ، وذلك في جميع أنحاء العالم ، حيث تم إطلاق أسم الشطرنج العصرية عليها، بل صارت لتلك اللعبة الشهيرة العديد من البطولات العالمية ، حيث كان أول ظهور لبطولة العالم في لعبة الشطرنج في القرن التاسع عشر ،  وبالتحديد في عام ( 1886 م ) وكانت بين اللاعبان (ويليام شتاينيتز ) و ( يوهانس زوكرتر ) .

طريقة اللعب الخاصة بلعبة الشطرنج :– تتكون لعبة الشطرنج من تلك الرقعة التي تكون على شكل مربعاً ويوجد بها لونان اللون الأبيض واللون الأسود وهي تتشكل من عدد (8) أعمدة و (8) صفوف وذلك يكون بشكلاً متقاطعاً ، مما يكون نتاج لذلك وجود عدد (64) مربعاً وهي لعبة يلعبها عدد (2) لاعبان فقط و كل لاعب منهم يوجد معه مجموعة من القطع والتي يكون عددها (16) قطعة وهي يتم توزيعها كالتالي :-

أولاً :- عدد (8) جنود ويتم وضعهم في الصف الثاني وعلى التوالي وكل جندي يتم تحريكه في اللعبة إلى الأمام وذلك لمسافة مربع واحد ويكون ذلك بشكلاً قطرياً من أجل القيام بقتل قطع اللاعب الخصم .

ثانياً :- عدد (2) قلعتان وهما يتم وضعهما على زاويتان وذلك بشكلاً متوازياً ، و يتم تحريك القلعة فقط بشكلا مستقيما وذلك دون القفز دون القطع فإما أن يقتل القطعة أو يقوم بالوقوف أمامها ، و ذلك يكون على طول خط الرقعة الخاصة باللعب .

ثالثاً :- عدد (2) حصانان ويكون كل حصان منهم بجانب قلعة وهو يقوم بالتحرك من خلال القفز على شكل حرف (L) معكوساً إلى الأمام و إلى الخلف .

رابعاً :- عدد(2) فيلان ومكان كل فيل منهم يوجد إلى جوار الحصان ويتم تحريك الفيل باتجاه قطري ، و ذلك دون تجاوز القطع فإما أن يقوم بقتلها أو يقف قبلها ، و ذلك يكون على طول لوحة اللعب أو الرقعة .

خامساً :- عدد (1) وهو يكون مكانه إلى جوار الملك وهو يستطيع التحرك في كل الاتجاهات وذلك دون أن يقوم بتجاوز القطع الأخرى .

سادساً :- عدد (1) ملك وهو مكانه إلى جوار الوزير ، و يتحرك في كافة الاتجاهات ، و ذلك يكون بمسافة مربع واحد وعند قتل الملك تنتهى اللعبة .

أهم فوائد لعبة الشطرنج :– يوجد للعبة الشطرنج العديد من الفوائد ومنها :-

أولاً :- تعمل لعبة الشطرنج على تقوية الذاكرة ، وزيادة معدل مرونتها عند اللاعب لها بل أن تعمل على حمايته من الإصابة بمرض الزهايمر بشكلاً مستقبلياً ، لأن اللاعب لها سوف يكون دماغه قد تعود على بالتخزين للمعلومات ، وذلك بتخزينه الحركات السابقة واللاحقة للأحجار .

ثانياً :- يتعلم منها اللاعب مهارات التحكم في الأعصاب علاوة على الصبر والتروي وتدريبه على التحدي والمثابرة من أجل أن يصل إلى هدفه .

ثالثاً :- تعمل على تحسين قدرة العقل الباطن على التركيز فهي من أولى رياضات التركيز على مستوى العالم كما أنها تزيد من وتيرة ودرجة الاستيعاب لدى اللاعب .

رابعاً :- أكدت العديد من الدراسات والأبحاث العالمية على أن لعبة الشطرنج هي لعبة مفيدة للغاية للشباب والأطفال الذين يقومون بلعبها بشكل خاص ، وذلك راجعاً إلى إحداثها لزيادة معدل التحصيل الدراسي ، والتفوق العقلي لهم على زملائهم الآخرين .

خامساً :- تعلم الفرد حسن التصرف وذلك تجاه المواقف المفاجئة أو غير المتوقعة .

سادساً :- تعمل على إكساب من يلعبها مهارات التخطيط وتطوير الحدس لديه ، وذلك بشكل عالي .

سابعاً :– تعمل على إطالة عمر بقاء الدماغ بحالة جيدة ، و لسنوات أطول لأنها تعمل على زيادة عمر التشعبات فيها .

ثامناً :- تحفز القدرات الذهنية على الإبداع والابتكار من خلال استخدام أساليب الحيلة والمراوغة ، وذلك راجعاً إلى التركيز على استخدام النصف الأيمن من الدماغ .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

sahar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *