Wednesday, Jul. 18, 2018

  • تابعنا

التوتر و الضغط النفسي المزمن يعزز نمو خلايا السرطان

فبراير 05, 2017 - -

يعتبر التوتر والضغط النفسي من الحالات التي تحتاج القلق بشأنها ، لأنها قد تؤدي إلى المعاناة من مشكلات صحية خطيرة ، حيث يساعد الشعور بالتوتر والضغوط في زيادة خطر الالتهابات ، مما يمهد الطريق لأمراض أخرى عديدة ، وأثبتت الدراسات الحديثة أن الحالة النفسية للفرد ترتبط بالإصابة بالسرطان ، لذلك إذا كنت تريد أن تعرف كيفية حدوث ذلك ومدى صحته ، فيجب متابعة القراءة لهذا الموضوع .

التعرض للضغوط النفسية دون السعي لحلها يعد السبب الرئيسي للإصابة بالسرطان ، وهناك الكثير من الدراسات والأبحاث التي تؤكد على هذا الأمر ، وهذا هو الوقت المناسب للتوقف والإنتباه للسبب الخفي وراء الإصابة بالسرطان قبل فوات الأوان .

لا يساعد الضغط النفسي في زيادة خطر الإصابة بالسرطان فقط ، ولكنه يتيج الفرصة للخلايا السرطانية حتي تنمو وتنتشر أيضا ، ولذلك ينصح خبراء علم النفس بأنه من الأفضل ترك العمل إذا كان سببا في التعرض للتوتر والشد العصبي ، وكما يقال ” الصحة ثروة” ، فلا شيء أهم من أن يكون الشخص بصحة جيدة ، بغض النظر عن المكاسب المادية وما تقدمه من مال لتكون بخير .

هل يسبب التوتر والضغط النفسي الإصابة بالسرطان ؟ وهل تتسائل كيف تقي نفسك من ذلك ؟ لا داعي للقلق ، فهناك بعض النصائح التي تساعد في التخلص من هذه الضغوط النفسية المزمنة ، وبالتالي تقي من الإصابة بالسرطان ، أو عدم نمو الخلايا السرطانية إن كنت بالفعل مصابا بهذا المرض .

طرق التخلص من التوتر والضغوط النفسية والتي تحمي من خطر الإصابة بالسرطان :

1- النوم جيدا : يسبب التوتر الإصابة بالسرطان ، والحرمان من النوم بشكل جيد ليس أمرا صحيا للجسم ، كما يتسبب في عدم القدرة على مواجهة التوتر والأعباء النفسية التي تتعرض لها خلال النهار ، وعدم أخذ القسط الكافي من النوم والراحة يعد عاملا أساسيا من عوامل الإصابة  بالنوبات القلبية أيضا .

2- رياضة التاي شي : يفكر الكثير منا في حقيقة أن التوتر والضغط النفسي يسببان السرطان ، ولكن هذا صحيح مع الأسف ، تعد رياضة تاي شي من فنون الدفاع عن النفس ، والتي تفيد الأشخاص الذين يتعرضون للتوتر والضغط النفسي بشكل كبير ، حيث تساعد في السيطرة على حالة التوتر ، وتحارب  الإكتئاب والقلق .

3- الأنشطة البدنية المنتظمة : إذا كنت من بين الأشخاص المعتادين على المكوث طويلا على الأريكة وتناول رقائق البطاطس بشغف ، فيجب التوقف عن ذلك في الحال ، فهذه العادة لا تساعدك أبدا في التخلص من معدل التوتر والضغط النفسي ، لذلك يصبح من الضروري جدا النهوض وممارسة الأنشطة البدنية بشكل منتظم .

4- التأمل : ثبت الدراسات أن التأمل يعتبر واحدا من طرق محاربة الضغط النفسي ، والقيام بالتأمل لمدة 10 دقائق يوميا يساعد في التخلص من هذه المشكلة ، والتي قد تقودك للإصابة بالسرطان لاحقا .

5- التدريب الذهني : يعتمد هذا التدريب على العلاج المعرفي ، ويعتبر من العلاجات الطبيعية الفعالة كمضادات الاكتئاب تماما ، لذلك يجب التخلص من الأخيرة وإتباع الأولى .

6- اليوجا : تعمل اليوجا على تقليل معدل التوتر والضغط النفسي بفاعلية ، كما تحسن كفاءة الجهاز المناعي وتساعد على النوم بسهولة ، مما يقلل خطر الإصابة بالسرطان .

7- الترابط الإجتماعي : إن الإنعزال عن المجتمع يعتبر أمرا غير نافعا عند التعرض للضغط النفسي ، لذا ينصح بضرورة  تكوين صداقات جديدة والإستمتاع بالحياة معهم أو اللجوء لأصدقاء الطفولة لدعمك في التخلص من هذه المشكلة .

8- حب الطبيعة : يعتبر قضاء بعض الوقت في الهواء الطلق بعيدا عن ضغوط العمل و إزدحام المدن أمرا ضروريا ، يساعد ذلك في تواصلك مع الطبيعة بشكل أفضل ، مما يقلل مستوى الضغط النفسي والتوتر .

9- العلاج بالموسيقى : يعتبر الإستماع إلى الموسيقى التي تحرك الروح واحدا من أساليب التخلص من التوتر والضغط النفسي ، يساعد ذلك في تصفية الذهن وتساهم في تخفيف القلق .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

بسمة حسن

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *