فوائد المسك الأسود

- -

يعد المسك  من أحد أهم العطور الحيوانية ، و التي يتم استخراجها في الأساس من حيوان ( الظبي ) ، الذي يشتهر باسم ( غزال المسك الذكري ) ، و الذي يحتوي في داخل بطنه على الغدد التي تحتوي على المسك ، و المسك هو من أحد أقدم  أنواع العطور التي كانت منتشرة في القدم ، بل أنها كانت من أحد المواد التجارية الرئيسية ، و التي كان يتم الحصول عليها من الهند ، و البحرين ، و الصين ، وكان الرسول صلى الله عليه وسلم قد أوصى باستخدام المسك الأسود كمطهراً طبيعياً للجسم البشري ، و أعتبر ذلك من أحد السنن التي يقوم بتأديتها المسلمين من أجل التطهر علاوة على التعطر به ، وذلك يرجع إلى تركيبته الممتازة التي تعمل على توفير الوقاية الصحية للإنسان ، وتقوم بمعالجة العديد من الأمراض المختلفة ، ومن ضمن الأسماء التي يتم إطلاقها على المسك الأسود هو مسمى مسك الطهارة ، و المسك كان قد تم استخدامه في القدم ، و ذلك كان من قبل الأسر الحاكمة في الصين ، و ذلا فإنه يستخدم في طب الأعشاب الصيني ، وبشكل واسع ، حيث يتم تحضير العديد من العقاقير الطبية منه  ، و التي تعمل على معالجة بعضاً من الأمراض النفسية مثال مرض الاكتئاب ، و الشعور بالخوف ، و القلق ، وذلك يكون غالباً من خلال شم رائحته الطبيعية ، هذا علاوة على وجود الكثير من الخصائص الطبية العلاجية له مثال تحفيز القلب ، و الأوعية الدموية .

كيفية استخراج المسك الأسود :- من أجل الحصول على المسك الأسود يتم اصطياده غزال المسك من أجل الحصول على تلك الغدة الكيسية الموجودة داخلة ، و التي تحتوي داخلها على المسك الأسود ، ثم يتم تجفيف الغدة الكيسية التي تحتوي على المسك الأسود هذا بالإضافة إلى طريقة أخرى للحصول عليه ، ودون الحاجة إلى القيام باصطياد غزال المسك  ، وذلك يكون عن طريق الحصول على الغدد الكيسية من على الصخور ، وذلك لأن غزال المسك يقوم بإخراج الغدد الكيسية ، ولصقها على الصخور عندما يمتلئ الكيس الخاص بها بالمسك الأسود .

أهم الفوائد الصحية ، و العلاجية للمسك الأسود :– يوجد العديد من الفوائد الصحية ، و العلاجية الخاصة بالمسك الأسود و من بينها :-

أولاً :- يتم استخدام المسك الأسود على نطاق عالي لرفع مستوى المزاج ، والحالة النفسية ، وذلك في مراكز اليوغا ، و التأمل ، و المراكز الخاصة بالعلاج النفسي ، علاوة على المنتجعات الصحية ، لما يوفره من أثر جيد للراحة النفسية .

ثانياً :- يتم استخدام المسك الأسود في الكثير من تلك المستحضرات الخاصة بالتجميل ، و خصوصاً في مجموعة المستحضرات الخاصة بالبشرة ، و ذلك راجعاً إلى قدرته العالية على تنظيف البشرة ، ومنحها النعومة اللازمة لها ، و تأخير ظهور العلامات الخاصة بالشيخوخة ، وتقدم السن عليها .

ثالثاً :- يعد المسك الأسود من أحد أنواع المضادات الحيوية الطبيعية للفطريات ، و التي غالباً ما تتسبب في ظهور العديد من المشاكل الجلدية ، و التي تصيب المناطق التناسلية لدى الإنسان .

رابعاً :- يكثر استخدام المسك الأسود في العمليات الخاصة بعلاج الشعر والأظافر بل ومقاومة الأمراض التي غالباً ما تصيب تلك المناطق في الجسم البشري .

خامساً :- أثبتت العديد من التجارب والأبحاث الطبية أن المداومة على استخدام المسك الأسود هو مساعداً جيداً لتوفير الوقاية من الإصابة بالأمراض الخطيرة مثال الأورام السرطانية والتي تصيب الرحم عند المرأة .

سادساً :- للمسك الأسود القدرة العالية على القضاء على كافة الإفرازات المهبلية المزعجة للمرأة والتي قد تتسبب لديها بحالة من الضيق نتيجة تسببها لها في وجود الروائح الكريهة لديها في المنطقة الحساسة من جسمها .

سابعاً :- لدى المسك الأسود القدرة العالية على إزالة كل مظاهر الحكة والتحسس التي تكون ناتجة عن إصابة الجلد بالتهيج والالتهابات وخاصة في تلك المناطق الموجودة في الجسم البشرى والتي لا تتعرض إلى التهوية بالشكل الجيد مما يجعلها بيئة خصبة للغاية للفطريات والبكتيريا.

ثامناً :- يتميز المسك الأسود برائحته العطرية القوية والنفاذة والتي تدوم لفترة طويلة للغاية والتي من الممكن وضعها على الجسم وبشكل مباشر دون ترك أي علامات أو بقع عليه.

تاسعاً :- للمسك الأسود فائدة عالية في القيام بتنشيط الصفائح الدموية وبالتالي زيادة نشاط القلب البشري .

أهم الآثار الجانبية الخاصة باستعمال المسك الأسود :– توجد بعضاً من الآثار الجانبية الخاصة باستخدام المسك الأسود وهي :-

أولاً :- يحتوي المسك الأسود ، و بكل أشكاله على كمية عالية من الدهون والتي أثبتت الأبحاث الطبية أنها من الممكن أن تتراكم في البشرة ، و حليب المرضع مما قد يتسبب في بعضا من الأحيان بالإصابة بالتسمم ولذلك فإنه ينصح بعدم استعماله في أثناء فترة الحمل والرضاعة .

ثانياً :- كانت قد أظهرت التجارب والأبحاث الطبية والتي تم إجرائها على فئران التجارب بأنه يوجد للمسك بعضاً من التفاعلات التي من الممكن أن تؤثر على الكبد وخصوصاً لدى أولئك الأشخاص الذين يعانون من مشاكل صحية خاصة بالكبد وبالتالي لا ينصح لأولئك الأشخاص باستعماله .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

sahar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *