ماهي دول الأعضاء في منظمة حقوق الإنسان ؟

حقوق الإنسان… حقوق الإنسان هي تلك الحقوق الواجب أن يكتسبها الإنسان بمجرد حضورة إلى الدنيا بغض النظر عن أي هويه أو مكان أو لون أو أصل عرقي أو لغة، بمعنى أن للإنسان أحقية في المساواة بينة وبين أي إنسان أخر حتى ولو كانت أوضاعهم مختلفة، ولم تتم تلك المساواة بالعدل إلا تحت قانون عادل يشرع كي يحصل كل إنسان على تلك الحقوق، وقبل الخوض في موضوع مقالتنا من معرفة منظمة حقوق الإنسان الدولية ودول الأعضاء المشاركة فيها وجب علينا ذكر (الله) عز وجل خالق الإنسان الذي أنزل في كتبة السماوية كيفية حصول الإنسان على حقوقة بمنتهى العدل ودون أي تقصير إتجاه أي فرد في المجتمع سواء كان طفل أو شاب أو شيخ أو إمرأة، وإن إتبع العالم أجمع تلك التشريعات والحدود التي وضعها الله عز وجل للإنسان لن نجد وسط البشر إنسان يشكو من الظلم أو إهدار حقه، ودائما ما تكون حقوق الإنسان العالمية على هيئة قوانين ومعاهدات ومبادئ عامة تلتزم بها حكومات الدول بالعمل بها بطرق وأساليب معينة أو الإمتناع عن أساليب أخرى في معاملة الإنسان كي تضمن له حقوقة وحرياته، كما يعتبر مبدأ عالمية حقوق الإنسان بمثابة الجذور الرئيسية لإرثاء القوانين الدولية لحقوق الإنسان الذي نتج عنة في عام 1948 ميلاديا ظهور أول إعلان عالمي لحقوق الإنسان من خلال إتخاذ عدة قرارات وإعلانات و إتفاقيات دولية تختص بالحقوق الإنسانية، كما تم الإشارة في مؤتمر فيينا العالمي لحقوق الإنسان في عام 1993 ميلاديا على أنة واجب على حكومات الدول حماية وتعزيز حقوق وحريات الإنسان الرئيسية بغض النظر عن أنظمتها السياسية والثقافية والإقتصادية.

منظمة حقوق الإنسان الدولية…لقد تم تأسيس منظمة حقوق الإنسان نتيجة إصدار قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة في عام 2006ميلاديا، كما يعتبرالمجلس أكثر أهمية وفاعلية من لجنة حقوق الإنسان التي إنتهت ولايتها، وترجع تلك الأهمية بسبب تباعية المجلس بشكل مباشر للجمعية العامة لمنظمة الأمم المتحدة وليس للمجلس الإقتصادي أو الإجتماعي كما كان الحال في اللجنة السابق ذكرها، ومن أهم صلاحيات وأهداف المجلس هو تعميم الإحترام العالمي للمبادئ الدولية التي تخص كل من حقوق وحريات الإنسانية على أوسع نطاق دون التمييزمن أي نوع لصالح طائفة معينة بطريقة تهدف للمساواة وإقامة العدل للجميع، بالإضافة إلى نشر تلك الثقافة كي تصل لكل إنسان على سطح الكرة الأرضية، كما يتم مراقبة إنتهاكات حقوق الإنسان والسعي وراء الحد منها وإزالتها نهائيا، ويتم إنعقاد المجلس سنويا حوالي ثلاث مرات، مدة كل مرة واحد وعشرين يوما، كما يمكن عقد دورات خاصة بناء” على تقديم طلب من إحدى دول أعضاء منظمة الامم المتحدة يكون مصدق علية من ثلثي المجلس.

ماهي دول الأعضاء في منظمة حقوق الإنسان… يتكون أعضاء مجلس حقوق الإنسان من سبع وأربعين دولة يتم إنتخابهم من قبل الجمعية العامة لمنظمة الامم المتحدة من خلال الإقتراع المباشر، كما يراعى مساهمة الدول المرشحة في حماية وتعزيز حقوق الإنسان بالإضافة إلى تعهدها بالإلتزام بتلك الحقوق، وتوزع السبع وأربعين دولة الأعضاء جغرافيا على النحو التالي:

أولا… الدول الإفريقية والتي تحصل على ثلاثة عشر مقعدا.

ثانيا…الدول الأسيوية والتي تحصل على ثلاثة عشر مقعدا.

ثالثا…دول منطقة بحر الكاريبي وأمريكا اللاتينية والتي تحصل على ثمان مقاعد.

رابعا…دول أوروبا الغربية والتي تحصل على سبع مقاعد.

خامسا…دول أوروبا الشرقية والتي تحصل على ستة مقاعد.

وأخيرا … يتكون مكتب المجلس من خمسة أشخاص، رئيس وأربع نواب لفترة لا تتعدى العام يجب أن يكونوا ممثلين للأقاليم الخمس النابع منهم دول الأعضاء، كما تبلغ فترة ولاية دول الأعضاء ثلاث سنوات ولا يسمح بإعادة إنتخابهم بعد عمل فترتين متتاليتين، أما الأن إليكم أسماء دول الأعضاء لمجلس حقوق الإنسان وهم : ( ألبانيا، وبنغلاديش، وبلجيكا، وبوليفيا، وبوتسوانا، والبرازيل، وبوروندي، والصين، والكونغو، وكوت ديفوار، وكرواتيا، وكوبا، والإكوادور، ومصر، والسلفادور، وأثيوبيا، وجورجيا، وألمانيا، وغانا، وهنغاريا، والهند، وأندونسيا، والعراق، واليابان، وكينيا، وقيرغيزستان، ولاتفيا، ومنغوليا، وهولندا، ونيجريا، وبنما، والبارغواي، والفلبين، والبرتغال، وقطر، وجمهورية قطر، ورواندا، والمملكة العربية السعودية، وسلوفينيا، وجنوب أفريقيا، وسويسرا، وتوغو، وتونس، و الإمارات العربية، والمملكة المتحدة البريطانية وأيرلندا الشمالية، والولايات المتحدة الأمريكية، وفنزويلا).

الوسوم :
الوسوم المشابهة :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *