كيف تثقف نفسك بنفسك ؟

- -

يريد الإنسان أن يضمن مستقبل باهر ،و يصل إلى مكانة اجتماعية مرموقة ،و في سبيل ذلك يحاول تنمية مهاراته و قدراته ،و تثقيف نفسه بنفسه حتى يكون لديه حصيلة هائلة من المعلومات ،و خلال السطور التالية لهذه المقالة سوف نجيب على سؤال هام ،و هو ( كيف تثقف نفسك بنفسك ؟ )  فقط تفضل بالمتابعة .

أولأً ما هي أهمية الثقافة ..؟ تشكل الثقافة اهمية كبيرة بالنسبة للإنسان كونها تساعده على اكتساب مجموعة كبيرة من المعلومات ،و تجعله يحظى  بمكانة مميزة أمام الآخرين ،و بالطبع تكسب الفرد خبرة كبيرة ،و تجعله أكثر حكمة ،و لديه قدرة فائقة على مواجهة مشكلاته و إيجاد الحلول المناسبة لها و بالإضافه لذلك تعلمه كيف  يحترم الرآي الآخري ،و يقبل على المشاركة بآرائه دون تردد أو خجل و يمكن تعريف الإنسان المثقف على أنه من يملك كم هائل من المعلومات في مختلف المجالات و يقدر على استغلال هذه المعلومات في المناقشات التي تدور بينه ،و بين من حوله ،و الجدير بالذكر أن الثقافة في أغلب الأحيان لا ترتبط بالمؤهلات الأكاديمة أو الجامعية لأن هناك فئة من الأشخاص لم تنجح في الحصول على مؤهلات عليا ،و لكن تمتلك ثقافة ،و وعي و تستطيع أن تدخل في مناقشات فعالة مع غيرها .

أقرأ : ما هي أنواع الثقافة ؟

ثانياً كيف تقف نفسك بنفسك ..؟ يدرك الإنسان جيداً أن تثقيف نفسه بنفسه خطوة هامة تتطلب منه بذل الكثير من الجهد ،و تخصيص وقت محدد لها بشكل يومي  بالطبع  سوف تعود عليه بالكثير من الفوائد ،و من أبرز الخطوات التي يمكنه الإعتماد عليها ما يلي :-

* يجب على الإنسان أن يقرأ بشكل مستمر في شتى المجالات سواء الدينية أو الساسية أو الأدبية أو غير ذلك دون ملل و بعد أن ينتهي من قراءة كتاب ما عليه أن يسأل نفسه ما الذي استفاده من قراءة هذا الكتاب ؟ .

* يفضل أن يقوم الفرد بأختيار الوقت المناسب للتثقف ،و كذلك المكان المناسب و من الضروري أن يكون هذا المكان  بعيداً عن مصادر الضوضاء ،و الإزعاج حتى يستطيع تحقيق أقصى استفادة ممكنة من الكتاب أو المقال الذي يقوم بقراءته .

* يمكن للفرد أن يقوم بحضور الندوات ،و المؤتمرات و يحسن الإستماع إلى المتحدثين ،و بالطبع سوف يكتسب كم هائل من المعلومات  ،و يمكنه أيضاً الإشتراك في الدورات التدريبية المختلفة لتنمية مهاراته ،و قدراته .

* من الضروري أن يحسن الإنسان استغلال الإنترنت ،و بدلاً من تصفح مواقع التواصل الإجتماعي ،و قضاء ساعات طويلة أمامها  يمكنه القيام بتحميل كتب في المجال أو الكاتب المفضل بالنسبة له و يقوم بقراءته .

* يجب على الإنسان أن يحرص على متابعة الأحداث الجارية ،و ذلك من خلال قراءة الصحف ،و المجلات ،و متابعة القنوات الإخبارية و البرامج المختلفة سواء الدينية أو السياسية ،و من خلال المناقشات ،و الأخبار التي يمكنه متابعتها يستطيع اكتساب معلومة جديدة .

* يمكن أن للفرد أن يبادر بسؤال من هم أكثر  منه خبرة عن الأمور الغامضة بالنسبة له حتى يستفيد من خبراتهم ،و معرفتهم لتنمية ثقافته و معرفته ،و كذلك إذا استمع الفرد إلى مفهوم أو مصطلح لم يعرفه من قبل أن يبحث عنه للتعرف على معنى هذا المصطلح .

أخيراً .. يجب على الشخص الذي يريد تثقيف نفسه بنفسه أن يدرك جيداً أن هناك بعض الأمور التي تحول بينه ،و بين ذلك ،و لعل أبرزها عدم رغبته في الإستماع بأهتمام إلى التعليقات التي يوجهها من حوله له ،و من الضروري أن يعرف أن هذه التعليقات ،و المناقشات قد تضيف إليه شيئاً جديداً يفيده فيما بعد ،و عليه أيضاً أن يحاول التخلص من الطاقة السلبية ،و الأشخاص الذين يحاولون زرع التشاؤم ،و الإحباط بداخله و تحطيم ارادته و عزيمته ،و يستمع فقط إلى من يشجعه على البحث وراء كل ما هو جديد ،و محاولة الإستفادة منه .

الوسوم :
الوسوم المشابهة :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

هاجر

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *