فوائد رياضة الجري الصحية

كتابة sahar آخر تحديث: 07 مارس 2019 , 12:38

تعد ممارسة الرياضة من أحد أهم الأمور التي لابد أن يحرص عليها الإنسان بل ، و أن يعتبرها نظراً لأهميتها العالية جزءاً أساسياً من حياته ، و ذلك راجعاً إلى فوائدها الصحية المتعددة مثال عملها على الإقلال من الكتلة الخاصة بالجسم بل ، و في تحقيق الحفاظ على تلك المستويات المنضبطة من اللياقة علاوة على مساعدتها الإنسان في التخلص من ذلك الشعور الخاص بالتعب ، و الإرهاق ، و الذي غالباً ما يتعرض له الجسم ، إذ أنه ليس من الضرورة أن تكون الرياضة المتبعة من جانب الفرد هي من أحد أنواع الرياضات القاسية لكي ينعم بفوائدها بل أنه من الممكن أن يحصل على أعلى النتائج لو قام بممارسة نوعاً من أنواع الرياضات البسيطة مثال رياضة الجري ، و التي تعد من أحد أنواع الرياضات السهلة ، و التي بمقدور أي شخص أن يمارسها هذا بالإضافة إلى إمكانية أي شخص أن يمارسها دون الحاجة إلى شراء أي أجهزة رياضية مرتفعة الثمن ، و لرياضة الجري العديد من الفوائد الصحية الخاصة بالجسم .

أهم الفوائد الصحية الخاصة برياضة الجري للجسم :– تساعد ممارسة رياضة الجري على حرق السعرات الحرارية ، و التخلص العالي منها بل تلافي حدوث تلك الإصابات المؤذية يجب البدء بالجري أولاً بالشكل الخفيف ، و المتدرج إلى أن يصل ممارس هذه الرياضة إلى مستويات متقدمة منها :-

أولاً :- تعمل ممارسة رياضة الجري على تقوية العظام الخاصة بالجسم ، و عضلاته المختلفة علاوة على تقليلها الكبير من فرص الإصابة بالأمراض التي تستهدف هذه الأجزاء الهامة للجسم .

ثانياً :- تعد رياضة الجري علاجاً لمن يعانون من مشاكل خاصة بعملية التنفس ، و ذلك راجعاً إلى أنها تعمل على مساعدة الرئة على القيام بعملها بذلك الشكل الطبيعي ، و السليم .

ثالثاً :- لرياضة الجري دور عالي في دعم الدورة الدموية في الجسم ، و تقويتها بشكل كبير علاوة على محافظتها على تلك المعدلات المقبولة لضغط الدم بالإضافة إلى تقليلها العالي من فرص إصابة الإنسان بالأمراض القلبية .

رابعاً :– تعمل رياضة الجري على حماية الإنسان من المشاكل الصحية المتعددة ، و ذلك راجعاً إلى قيامها بدعم الجهاز المناعي ، و الذي يعد ذلك المسئول الأول في الدفاع عن الجسم من أي خطر قد يتعرض له من الأجسام الغريبة ، و الخاصة بالأمراض التي قد تدخل إليه .

خامساً :- تعمل رياضة الجري على توفير المحافظة على تلك المستويات الخاصة بالطاقة ، حيث تساعد ، و بشكل عالي على إتمام الفرد لمهامه المختلفة ، و الموكلة إليه .

سادساً :- رياضة الجري تعد حلاً مثالياً من أجل الوقاية ، و التخلص من زيادة الوزن ، و السمنة ، و التي قد زادت معدلاتها بشكل كبير في العديد من المجتمعات البشرية ، و ذلك راجعاً إلى دورها العالي في التخلص من تلك الدهون الموجودة في الجسم هذا أيضاً بالإضافة إلى مساعدتها الجيدة في عملية إزالة الترهلات التي تعطي الجسم منظراً غير لائقاً .

سابعاً :- تعمل رياضة الجري على تخليص الإنسان من حالات القلق ، و التوتر ، و الإجهاد النفسي .

ثامناً :- رياضة الجري من أهم الرياضات التي تحد ، و بشكل كبير من تلك المظاهر الخاصة بالشيخوخة ، و التقدم في السن ، و ذلك راجعاً إلى إحداثها للتدفق العالي ، و السليم للدم في جميع خلايا الجسم نتيجة الحركة المستمرة .

تاسعاً :- لرياضة الجري فائدة كبيرة في تحقيق التوازن في الجسم ، و الحد من إصابته بالدوار علاوة على زيادتها لمستوى التوافق العضلي ، و العصبي .

عاشراً :- توفر ممارسة رياضة الجري للإنسان الحماية الكبيرة من إصابته بمرض السكري من النوع الثاني .

إحدى عشر :- يتمكن الدماغ عن طريق الجري من القيام بأداء مجموعة الوظائف الخاصة به ، و ذلك بشكلاً أفضل ، و ذلك يرجع إلى حصوله على كميات عالية من الأوكسجين ، و المواد التي يحتاج إليها في عمله .

أثنى عشر :- لممارسة رياضة الجري فائدة عالية تنعكس على القلب فمن المعروف أن سلامة القلب تقاس بسلامة ، و مدى انتظام دقاته ، و بالفعل هذا ما تقوم رياضة الجري بعمله ، حيث أنها تعمل على تنظيم دقات القلب ، و الذي يعد عامل هام للغاية للجسم .

ثلاثة عشر :- تعمل ممارسة رياضة الجري على تقوية عمل الجهاز الهضمي علاوة على عملها المساعد بشكل جيد على فتح الشهية إذ يكون احتياج الإنسان إلى تناول طعاماً خفيفاً بعد انتهائه من ممارسة رياضة الجري .

أربعة عشر :– تعمل ممارسة رياضة الجري على إحداث تحسن في عملية النوم ، و ذلك يرجع إلى أن الجسم يكون متعباً من الجري ، مما سينتج عنه نوم الإنسان بشكل أفضل دون حدوث أي اضطرابات خاصة بعملية النوم .

خامسة عشر :- تعمل رياضة الجري على زيادة قدرة الإنسان على تحمل الصعاب ، و الأعمال البدنية الشاقة ، و ذلك من خلال منحها الجسم الطاقة الأكبر للقيام بها دون تعب .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق