أعراض سرطان الرئة لدى السيدات

- -

عندما نستمع إلى عبارة سرطان الرئة يتبادر في أذهانا الرجال فقط ، وخصوصا المدخنين منهم ، وعلى الرغم أن غالبية حالات سرطان الرئة مرتبطة بالرجال ، إلا أنه قد يصيب السيدات أيضا ، لذلك يجب أن يكون لديهن الوعي الكافي بعلامات وأعراض هذا المرض ، والتي تختلف قليلا عن أعراضة لدى الرجال ، لذلك يناقش هذا المقال أهم الأعراض التي قد تصيب المرأة وكيفية إكتشاف الإصابة بسرطان الرئة .

الورم الغدي هو مصطلح يشير إلى سرطان الرئة لدى السيدات ، وهذا النوع من السرطان يظهر في الطبقة الخارجية من الرئة ، ويعتبر من الأمراض التي يصعب تشخيصها في مراحله الأولية ، والأسوأ من ذلك أنه سريع الإنتشار لباقي أجزاء الجسم ، فقد يصل إلى العظام ، الكبد والعقد الليمفاوية ، لذلك يجب أن تحذر السيدات من العلامات والتغيرات التي قد تطرأ على أجسامهن ، إذا كن يردن التعرف على هذا المرض في مراحله المبكرة ، وتقصي العلاج الخاص بهذا المرض في الوقت المناسب .

العلامات التحذيرية للإصابة بسرطان الرئة عند السيدات :

1- الشعور بالتعب والإجهاد : الشعور بالتعلب الشديد والإجهاد الزائد من أهم الأعراض الشائعة التي يعاني منها مرضى سرطان الرئة ، فعندما يقوم الإنسان بمجهود بدني شديد فإنه يشعر يالتعب والإرهاق ، وهذا أمرا طبيعيا ، أما إذا كان هذا الشعور غير مرتبطا بسبب معين ، فيجب توخي الحذر فقد تكون حالة صحية خطيرة ، لذلك يجب استشارة الطبيب .

2- آلام الظهر والأكتاف : عندما يصيب الورم الجزء الأعلى من الرئة فإنه يؤثر على الأعصاب ، مما يسبب تطور الألم وظهوره في الظهر والأكتاف .

3- ضيق التنفس : عندما تصاب المرأة بضيق التنفس أثناء تأدية التمارين الرياضية مثلا ، فيجب الإلتفات لذلك ، لأن ضيق التنفس يحدث في حالة وجود عائق ما يؤثر على دورة التنفس الطبيعية ، وربما يكون السبب هو نمو ورم في الرئة .

4- السعال المستمر : عند الإصابة بورم في الرئة ، فإنه يؤثر على طبيعة التنفس ، وقد يسبب السعال المستمر عند المريض ، لذلك يجب أن تحذر السيدات من هذا العرض و تستشير طبيبها .

5- ألم في الصدر : يبدأ سرطان الرئة من منطقة الصدر ، ثم يقوم بالضغط على الأوعية الدموية المحيطة ويدفع الأعضاء الأخرى ، مما يسبب الشعور بالألم في الصدر .

6- الصوت الأجش : يعتبر الصوت الأجش من أهم الأعراض التي تصيب مريض سرطان الرئة ، فعندما يكون هناك ورم في الرئة ، فتشعر برغبة دائمة لتنظيف الحلق ، وهذا هو السبب وراء الصوت الأجش ، كما قد يؤدي لوجود هذا الصوت أثناء التنفس أيضا .

7- السعال مصحوبا ببلغم ودم : عندما ينمو سرطان الرئة فإنه يسبب إنسداد في الرئتين ، مما يؤدي لتكون البلغم ، إلى جانب ذلك فالدم المضغوط داخل هذا الورم يتسرب ويفرز في شكل اللعاب ، ويعتبر هذا من أخطر الأعراض الدالة على الإصابة بسرطان الرئة .

كيف تقلل خطر الإصابة بسرطان الرئة ؟

حقيقة 1 : إن عادة التدخين هي العامل الرئيسي الذي يزيد خطر الإصابة بسرطان الرئة بنسبة تصل إلى 250% ، لذلك إذا كنت من الأشخاص المدخنين فإنك أكثر عرضة من غيرك لهذا المرض ، لذلك يجب الإقلاع تماما عن التدخين .

حقيقة 2 : التلوث أيضا يعد عاملا رئيسيا آخر للإصابة بسرطان الرئة ، فإذا كنت تعيش في منظقة نسبة الدخان فيها عالية ، تزداد فرصة تعرضك لهذه الإصابة ، لذلك يكون من الأفضل توخي الحذر وتجنب التعرض لهذه الأدخنة قدر المستطاع .

حقيقة 3 : يلعب العامل الوراثي دورا هاما في الإصابة بهذا المرض ، فإذا كان الأجداد من المصابين بهذا المرض ، فأنت أكثر عرضة لذلك ، وبالإضافة إلى ذلك فنوع الطعام الذي تتناوله يؤثر أيضا على فرص الإصابة ، فحتى الأطعمة المقلية قد تعرضك للإصابة بسرطان الرئة .

حقيقة 4 : ما الذي يمكن فعله لتقليل خطر الإصابة ؟ في الحقيقة تأتي ممارسة الرياضة في مقدمة الخطوات التي يجب إتباعها للوقاية من سرطان الرئة ، حيث تخفض نسبة الإصابة إلى 15% .

حقيقة 5 : يستطيع الشاي الأخضر أيضا تقليل فرص الإصابة بنسبة تتراوح بين 17-18 % ، لذلك يوصى بضرورة تناول الشاي الأخضر يوميا إلى جانب ممارسة الرياضة .

حقيقة 6 : يعتبر الثوم الصحيح من أفضل العوامل الواقية ضد سرطان الرئة ، فتقل فرص الإصابة بنسبة 42% لدى الأشخاص المعتادين على تناول الثوم صحيحا على الأقل ثلاثة مرات أسبوعيا .

حقيقة 7 : يجب تناول الثوم حتى إذا كنت شخصا مدخنا ، لأنه يقلل خطر الإصابة لدى المدخنين بنسبة 29 %  ، لذلك يجب إضافة الثوم للنظام الغذائي .

حقيقة 8 : ترجع أهمية تناول الثوم للوقاية من سرطان الرئة إلى وجود كلا من الأليسين والكبريت ضمن مكوناته ، والطريقة المثلى لتناول الثوم هي تقطيع الثوم وتركه في الهواء لمدة دقيقتين ، ثم تناوله بعد ذلك ، هذه الطريقة تزيد من فاعليته .

حقيقة 9 : يستطيع الأليسين الموجود ضمن مكونات الثوم محاربة الخلايا السرطانية في القولون والكبد أيضا ، وذلك ما ورد في دراسة علمية حديثة .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

بسمة حسن

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *