Tuesday, Aug. 14, 2018

  • تابعنا

معلومات عن بقرة البحر

- -

بقرة البحر (Hydrodamalis gigas) ، وهي واحدة من الثدييات المائية الكبيرة الحجم ، إلا أنها واحدة من الحيوانات المنقرضة الآن ، والتي كانت تسكن المناطق القريبه من جزر Komandor في بحر بيرنغ . تم القضاء على أبقار البحر من قبل الصيادين في القرن ال18 بعد أقل من 30 عاما من اكتشافها من قبل المستكشفين في القطب الشمالي . كانت أبقار البحر من الحيوانات البحرية المجهولة حتى عام 1741 ، والتي وصفت من قبل عالم الطبيعة الألماني جورج دبليو ستيلر ، الذي رافق فيتوس بيرنغ في رحلته خلال اكتشاف رحلته في شمال المحيط الهادئ .

ينتمي بقرة البحر إلى فصيلة الأطوم (أسرة Dugongidae) . الأطوم وخروف البحر هم من عائلات الخيلانيات ، إلا أن بقرة البحر ستيلر هي واحدة من عدد قليل تلك الحيوانات التي تسكن المياه الباردة . تتميز بقرة البحر ستيلر بحجمها الكبير والتي لديها القدرة على التكيف من أجل البقاء في المياه الباردة مع جلدها السميك . تسكن بقرة البحر ستيلر على المحيط الهادئ من اليابان الى ولاية كاليفورنيا . اكتشف المستكشف الروسي ، الكابتن فيتوس بيرنغ ، لـ بقرة البحر مع طاقمه خلال قضائهم لفصل الشتاء في ولاية ألاسكا .

معلومات عن بقرة البحر – بقرة البحر ستيلر هي واحدة من الثدييات البحرية الكبيرة الحجم والتي كانت متواجدة بكثرة في شمال المحيط الهادئ . وكانت هذه الحيوانات الضخمة المرتبطة ارتباطا وثيقا بالأطوم وخروف البحر في المحيطات ، والمميزة بالحجم الكبير ما بين الثمانية والتسعة أمتار في الطول . تم اكتشاف بقرة البحر ستيلر للمرة الاولى في عام 1741 من قبل المستكشفين المغامرين في أجزاء من الدائرة القطبية الشمالية . وقد سجل الحصول على تلك بقرة البحر ستيلر لأول مرة في وفرة في شمال المحيط الهادئ ، بينما اختفت تلك البشرة في غضون أقل من 20 عاما من الاتصال البشري .

بقرة البحر (الإسم العلمي: Hydrodamalis Gigas) من المملكة الحيوانية التابعة لأسرة الفقاريات (Dugongidae) من جنس Hydrodamalis. يصل حجم بقرة البحر لنحو (26 قدم – 30 قدم) ، بينما يصل وزنها إلى 8000 كغم (8 0.8 طن) . كانت بقرة البحر باللون الرمادي ، البني والأسود مع الجلد الناعم . بقرة البحر ستيلر هي واحدة من الحيوانات الأليفة والتي تمضغ عشب البحر ، إلا أنها ذات جسم هائل تحت، مما يجعلها بقعة سهلة لصائدي الحيوانات من البشر .
النظام الغذائي – كانت أبقار البحر ستيلر من الحيوانات العاشبة الكبيرة الحجم ، والمميزة بمظهرها الكبير مع ذيل يشبه تلك الموجود في الحوت . لدى تلك بقرة البحر القدرة على التكيف في الأجواء الباردة لما لديها من الجلد الأسود السميك ، مثل لحاء البلوط القديم . رئسها تتناسب مع الجسم صغير ، ولا يوجد لديها أسنان ، إلا أنها مميزة بإثنين فقط من العظام البيضاء . بقرة البحر ستيلر من الحيوانات العاشبة والتي تعتمد في نظامها الغذائي مثل الأطوم وخروف البحر الذي لا يزال موجوداً حتى اليوم . هذا الحيوان بلا أسنان ، بينما يقضي معظم وقته في الرعي على عشب البحر ، والطحالب البحرية والأعشاب المائية الأخرى التي تنمو في المياه الضحلة من المحيطات .

العمر – كان متوسط عمر بقرة البحر لما بين 50 – 80 سنة ، بينما كانوا يعيشوا في قطيع .

التزاوج – بقرة البحر ستيلر هي واحدة من الحيوانات التي تتزواج وتنجب العجل الواحد في الماء (هذه الثدييات البحرية لا تعيش على الأرض) . تنجب إناث بحر البقر ستيلر لعجل واحد بعد فترة الحمل التي ربما استمرت نحو أكثر من عام . يبقى عجل بقرة البحر مع الأم حتى يصبح قوياً بما فيه الكفاية للعيش بشكل مستقل .

العوامل التي أدت إلى الإنقراض – قبل أن يتم اكتشافها من قبل البشر ، كانت بقرة البحر ستيلر بأعداد قليلة جدا ، بينما واجهت الإنقراض ، نظراً لوجود الحيوانات المفترسة في العالم المائي ، بما في ذلك أنواع أسماك القرش الكبيرة بإعتبارها الحيوانات المفترسة الوحيدة القادرة على مهاجمة بقرة البحر ستيلر ، إلى جانب إقبال البشر على صيد هذه بقرة البحر الهائلة ، مما ادى إلى انقراضها خلال 17 سنة فقط ، إلى جنب الصيد الجائر وزيادة مستويات التلوث في الماء .

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

اسماء سعد الدين

تعلم من الزهرة البشاشة ، ومن الحمامة الوداعة ، ومن النحلة النظام ، ومن النملة العمل ، ومن الديك النهوض باكراً

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *