لحظة قبل اتخاذ قرارك بخصوص الطلق الصناعي

كتابة ريهام عبد الناصر آخر تحديث: 26 مارس 2017 , 09:35

حينما تصل المرأة الحامل الى الشهور الاخيرة و كلما يقترب العد التنازلي لموعد الولادة تبدأ الافكار و القلق يزداد بداخلها بخصوص عملية الولادة و الطلق و كيف ستكون عملية الولادة و كيف سيأتيها الطلق ، هل سيكون الطلق طبيعي ام انها ستلجأ الى الطلق الصناعي ، و لكن قبل ان تأخذ المرأة قرار الطلق الطبيعي نوضح لكم اهم النقاط التي تخص الطلق الصناعي لتتعرف على اهم عيوبه و مميزاته و تقرر ما اذا كان مناسب لها ام لا

الطلق في بداية الامر هو عملية انقباضات الرحم لتعمل على اتساع عنق الرحم استعداداً لخروج الجنين و اكمال عملية الولادة و تلاحظها المرأة في الفترة الاخيرة من شهور الحمل الاخيرة و تستمر الانقباضات بشكل مستمر حينما يحين موعد الولادة فيتسع عنق الرحم حتى يتصل قطره الى 10 سم و يتم توجيه رأس الجنين الى عنق الرحم استعداداً لخروجه ، و في بعض الحالات الخاصة تتجه بعض النساء الى الطلق الصناعي و هو عبارة عن تحفيز صناعي للرحم ليبدأ في الانقباض و تتم عملية الولادة و انتشرت هذه الطريقة بين النساء و الاطباء لضبط المواعيد و لكن حذرت الكلية الاميركية لطب النساء من استخدام الطلق الصناعي الا في الحالات الطارئة فقط ..

◄ الطلق الصناعي ضروري في الحالات الاتية : هناك حالات خاصة يكون الخيار الوحيد فيها هو الاتجاه للولادة المبكرة و استخدام الطلق الصناعي مثل تعرض المرأة لمضاعفات خطيرة تشكل خطر عليها و على الجنين مثل ارتفاع ضغط الدم او امراض السكر و القلب و كذلك في حالات نزيف الحمل ، و كذلك في الحالات التي يكون فيها الجنين معرض للخطر في حالات نقص التغذية و الاكسجين الواصل اليه بالاضافة الى الحالات التي يتمزق فيها الكيس السلوي و لم تتم الولادة بعد تمقه مباشرة في غضون 48 ساعة من تمزقه و في حالات التهابات الرحم بشكل شدشد او استمرار الحمل الى بعد الاسبوع 42 مع وجود خطر على حياة الجنين و هكذا فإن الطبيب يختار الاتجاه الى الطلق الصناعي ليقوم بانقاذ الام و الجنين من الاخطار التي قد يتعرضون اليها ..

◄ طرق الطلق الصناعي : يوجد العديد من الطرق التي يمكن استخدامها لتحفيز عملية الطلق الصناعي و هذه الطرق هى

–  استخدام الادوية و التحاميل المهبلية قبل النوم حتى تقوم بتحفيز انقباضات الرحم لتتم الولادة في صباح اليوم التالي مباشرة

–  استخدام حقن الاوكسيتوسين ، و جدير بالذكر ان الاوكسيتوسين هو هرمون طبيعي ينتجه الجسم قبل موعد الولادة ليحفز انقباضات الرحم و يستخدمه الاطباء عن طريق الوريد بجرعات منخفضة ليقوم بنفس الدور الذي يقوم به الهرمون الطبيعي .

–  عملية تمزيق الكيس السلوي حول الجنين حيث ان تمزيقه يعمل على انتاج المزيد من البروستاجلاندين و الذي يؤدي الى انقباضات الرحم بشكل كبير حيث يقوم الطبيب بإدخال اداة رفيعة وضعيفة من البلاستيك الى عنق الرحم حيث تقوم بتحريك الكيس و تحفيز تمزيقه مباشرة و من فوائد هذه الطريقة انها تعجل عملية الولادة حيث تتم بعد تمزيقه بساعة مباشرة كما انها تساعد الطبيب في فحص السائل الامينوسي و فحص نبض الجنين من خلال الاتصال المباشر برأسه و لكن لها بعض المخاطر حيث انها قد تعيد الجنين الى وضعية المقعد مما يصعب عملية الولادة كما انها قد تسبب العدوى و الالتهابات و قد يخرج الحبل السري قبل الجنين

◄ مخاطر الطلق الصناعي : قبل اتخاذ القرار بخصوص الطلق الصناعي يجب العلم ان له العديد من المخاطر ، فإنه يزيد من فرصة الولادة القيصرية و ذلك لصعوبة الولادة الطبيعية بعد تحفيز الرحم بشكل صناعي ، كما انه يزيد من فترة المكوث في المستشفى و التعرض لمسكنات الالام نتيجة للام العملية الجراحية بالاضافة الى تعرض المرأة للعدوى و الالتهابات الشديدة و كذلك الولادة تكون مبكرة في خلال الاسبوع 37 حتى 39 و ذلك يشكل خطر على نمو الجنين و يعرضه لمشاكل مزمنة في التنفس كما انها قد تعرض المرأة الى انفجار الرحم او انفصال المشيمة مبكراً نتيجة الانقباضات القوية التي قد يتعرض لها الرحم ، و لكن هذه المخاطر تحدث بنسبة قليلة و نادرة .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق