مركز الشيخ جابر الأحمد الثقافي في الكويت

يعتبر مركز الشيخ جابر الأحمد الثقافي هو علامة بارزة من علامات الكويت حيث يوجد بها حضارة ثقافية و معمارية عظيمة يتوافد عليها جميع الناس من جميع أنحاء العالم نظرا إلى شهرتها الواسعة في مجال السياحة و إذا نظرنا إلى موقعها الجغرافي نجدها تقع في قلب الكويت العاصمة  و هذا المركز يقع في منطقة بها قصور مشهورة و من أهم شوارع في الكويت حيث أن هذا القصر الشهير هو قصر السلام و الشارعين هما شارع الخليج العربي و شارع جمال عبد الناصر .

و يعتبر هذا المركز هو الوحيد في العالم من حيث التصميم المعماري الفريد و الذي يتكون من الكثير من الأشكال الهندسية الرائعة و المركبة و من الجدير بالذكر أيضا أنه قد تم تشييدها و تصميمها على طريقة العمارة الإسلامية القديمة و قد بدأ العمل في هذا المبنى العظيم منذ بداية تصميمه إلى نهاية العمل به في موعد قياسي غير مسبوق و هذه المدة تصل إلى حوالي اثنين و عشرون شهرا و حيث أن هذه المدة تعتبر  قصيرة جدا على هذا العمل الضخم و أثناء تصميم هذا المبنى حرص المهندسون أن يكون الجانب الفني له نصيب الأسد و ذلك حيث أنه يحتوي على قاعات مخصصة للمؤتمرات الرسمية و الغير الرسمية كما أنه يوجد بها قاعة للمعارض الدولية سواء للكتب أو للأجهزة المنزلية .

و كل هذا كما أنها توجد فيه أيضا ثلاث قاعات تقام فيها الاحتفالات الموسيقية و التي يحرص الناس على الحضور إليها لسماع الموسيقى والغناء و لم ينتهي الجانب الفني عند هذا الحد فقط بل امتد ليشمل الإعمال المسرحية حيث ضم حوالي ثلاث مسارح كبيرة كما أنه يحرص أيضا الفنانون على إقامة المسارح الخاصة بهم عليها و كذلك الفنانين الأجانب من خارج دولة الكويت يحرصون على إقامة إعمالهم الفنية على هذه المسارح  و الجميل في هذا المبنى انه يحتوى على أربع منشآت ذات مظهر خلاب حيث أنها تتميز بهيئتها الرائعة و التي تشبه الجواهر المنتشرة في المكان .

و قد وضعت لهذا المبنى ميزانية ضخمة لإنشائه حيث أنها قد بلغت تكلفته حوالي مائتان و خمسة و ثلاثون مليون دينارا كويتيا و هي تعادل ما يقرب إلى حوالي سبعة مائة و خمسة و سبعون دولارا أمريكيا كل هذا كما أنه قد تم إنشاء هذا المبنى على مساحة واسعة في وسط العاصمة و التي تقدر بحوالي مائتان و أربعة عشر إلف مترا مربعا تقريبا أي أنها تصل إلى حوالي واحد و خمسون فدانا و هذه المساحة تعتبر ضخمة لإنشاء هذا المبنى .

و من الجدير بالذكر أيضا إن مركز الشيخ جابر الأحمد الثقافي الشهير يعمل دوما على الاهتمام بإبراز أهم النقاط و الموضوعات في عالم الفنون المسرحية إلى جانب انه يعمل أيضا على خلق جو مسرحي رائع وسط العديد من المساحات الخضراء الواسعة و الممتدة به , و من المعروف أيضا إن مركز الشيخ عبد الله السالم سوف يقوم بتشكيل مركز وطني ثقافي في دولة الكويت حيث أنه قد قام المركز بإصدار قرار خاص بتشييد هذا المركز بداية من العام الخامس عشر من الألفية الجديدة الميلادية .

و قد تم افتتاح مركز الشيخ جابر الأحمد الثقافي في اليوم الواحد و الثلاثون من شهر أكتوبر من العام السادس عشر من الألفية الجديدة حيث أنه قد حضر هذا الحفل الضخم سمو فخامة أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح و الذي قد شارك في العديد من المراسم الخاصة بهذا الافتتاح و التي قد قُدم من خلالها العديد من الفقرات الفنية و التي كانت بقيادة السيد عبد الحسن عبد الرضا و السيدة سعاد عبد الله و السيدة حياة الفهد و الذين من المعروف عنهم أنهم من أهم و أعظم الممثلون في دولة الكويت إلى جانب العديد من المطربين الكويتيين و الذين قد قاموا بتقديم وصلات غنائية مميزة و منهم عبد الله الرويشد و نوال الكويتية و نبيل شعيل , كل هذا كما أنه قد اهتموا  بالموسيقى المقدمة في هذا الحفل حيث أنهم قد عملوا على مزج الموسيقى التراثية و الثقافية الخاصة بمدينة الكويت مع الموسيقى الكلاسيكية العالمية الشهيرة و التي قد نتج عنها ألحان رائعة نالت إعجاب الجميع .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

(1) Reader Comment

  1. A
    A
    2019-10-28 at 08:42

    شكرا للمعلومات

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *