أهم الأطعمة الغذائية للوقاية من سرطان القولون

السرطان هو مرض مميت ينتج عن النمو الغير محدود للخلايا ، فعلى سبيل المثال عندما تنمو الخلايا في الأمعاء الغليظة بطريقة مطلقة ، ينتج عن ذلك سرطان القولون ، وفي معظم الحالات ينشأ هذا المرض من أورام غير سرطانية ” الأورام الحميدة” ، والتي تنمو في الجدران الداخلية للأمعاء ، وربما تتحول هذه الأورام الحميدة إلى سرطان القولون بعد فترة زمنية إذا لم يتم إزالتها خلال عملية تنظير القولون ، فتقوم خلايا القولون السرطانية بتدمير الأنسجة السليمة وتسبب العديد من التعقيدات لصحة الإنسان .

يحدث سرطان القولون نتيجة لعدة عوامل متنوعة ومنها الجينات الوراثية ، العمر ، النظام الغذائي وبعض الحالات الصحية ، ومن أبرز أعراض الإصابة بهذا المرض الإسهال ، نزيف المستقيم ، ألم البطن ، اضطراب البراز وغيرهم ، ولا يمكن التحكم في عاملي الجينات الوراثية والعمر ، ولكن يمكن تغيير عادات الطعام وأسلوب الحياة ، وقد حدد الخبراء نظاما صحيا لتقليل فرص الإصابة بسرطان القولون بنسبة 70% .

أهم الأطعمة التي يجب إضافتها للنظام الغذائي والتي تقي من الإصابة بسرطان القولون :

1- الكركم : يعتبر الكركم من البهارات المتوفرة في متناول الأيدي ، والتي تقي من سرطان القولون ، ويعرف الكركم بإحتوائه على المكونات المضادة للالتهابات التي تمنع نمو الأورام وتحييد المواد المسرطنة لإيقاف تدمير خلايا DNA ، كما تساهم في إصلاح الخلايا التي تم تدميرها بالفعل ، لذا يوصى بالإكثار من إضافة الكركم للطعام .

2- الألياف : على الرغم من وجود جدل حول هذا الأمر ، إلا أن استهلاك كمية محددة من الألياف لا تقل عن 15 جم يوميا ، يوصى بها للوقاية من سرطان القولون ، حيث تعمل الألياف على تسهيل عملية الهضم ، وتقوم بالتخلص من المواد المسرطنة المتراكمة في الأمعاء ، كما أن الألياف يتم هضمها في المعدة وينتج عنها بعض المركبات التي تحارب ضد حمض الصفراء المسرطن ،الذي ينتج خلال عملية الهضم ، ومن أهم المصادر الغنية بالألياف الحبوب الكاملة ، البقوليات ، الأرز البني ، المكسرات ، البذور وغيرهم .

3- الفولات : الفولات هو فيتامين ب الذي يحمي خلايا DNA من التلف ، وذكرت دراسة في جامعة هارفاد أن استهلاك 400 مجم ميكروجرام منه هذا الفيتامين على الأقل يوميا ، يساعد في تقليل خطر الإصابة بالسرطان بنسبة أكثر من 52% ، وهذا خاص بالأشخاص الذين لديهم تاريخا عائليا لمرض سرطان القولون ، وبالمثل باقي الأشخاص المعرضون للإصابة، يمكن تناول بعض الأطعمة بانتظام للحصول على الفولات ومنها عصير البرتقال ، الحبوب المدعمة ، الفواكه والخضروات وخصوصا ذات الأوراق الداكنة ، بالإضافة إلى البقول

4- الثوم والبصل : يساعد تناول فص أو إثنين من الثوم أسبوعيا على تقليل خطر الإصابة بسرطان القولون بنسبة 32% ، كما أن تناول البصل يقلل خطر الإصابة ما بين 30-50% طبقا لما ذكرته دراسة علمية ، فيستطيع كل من الثوم والبصل مقاومة الخلايا السرطانية وإضعافها ، وذلك نظرا لمركبات الكبريت الموجودة بها .

5- الحليب قليل أو منزوع الدسم : لا يساعد الحليب في تقوية العظام والمخ فقط ، بل يلعب دورا هاما في الوقاية من مرض سرطان القولون ، ينصح بتناول كوبا واحدا على الأقل يوميا أو حوالي 250 مل .

6- الشاي  : تعمل المكونات الموجودة في الشاي على معادلة المواد السرطانية وإيقاف نمو الخلايا السرطانية ، فتناول كوب أو أكثر من الشاي يوميا يقلل خطر سرطان القولون بنسبة30% ، ويعتبر الشاي الأخضر أفضل أنواع الشاي لما يحتويه من مواد مضادة للأكسدة .

7- البروكلي : يعمل البروكلي وجميع الخضروات الصليبية مثل القرنبيط ، الملفوف والكرنب على محاربة السرطان بفاعلية ، وذلك عن طريق التخلص من المواد المسرطنة ، لذا يوضى بضرورة إضافة هذه الأنواع للنظام الغذائي يوميا .

8- السمك والدواجن : إذا كنت لا تأكل اللحوم الحمراء لأنها ربما تسبب سرطان القولون ، فتعتبر الأسماك والدواجن من أفضل البدائل لها ، لذا يجب تناول 300 جم من السمك أسبوعيا ليقل خطرة الإصابة بسرطان القولون حتى 30% ، ومن أفضل أنواع الأسماك السلمون والماكريل ، فهذه الأنواع تحتوي على دهون أوميجا3 التي تقلل الالتهابات في الأمعاء إلى حد كبير ، كما تساعد الدواجن في الوقاية من هذا المرض أيضا .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *