كيف تفيد السباحة العقل ؟

الجميع يعرف كيف تؤثر التمارين الرياضية على الجسم بشتى الطرق ، كما يدرك أيضا الفوائد الصحية التي تقدمها ممارسة الرياضية ، إلى جانب ذلك هناك بعض أنواع الرياضة التي تقدم بعض المنافع للعقل ، فعلى سبيل المثال تستطيع السباحة تقوية الدورة الدموية للمخ مما يزيد كفاءة وظائفه بصورة أفضل .

تأثير السباحة على مخ الإنسان

أكدت دراسة حديثة أن الدورة الدموية للأشخاص الذين يتواجدون في الماء أفضل من الآخرين الذين يتواجدون على الأرض ، حيث قامت هذه الدراسة ببحث فوائد القلب والأوعية الدموية أثناء القيام بعدة أنشطة مختلفة ، فوجدوا أنه عندما يكون الجسم مغمور في الماء حتى منطقة الصدر ، فإن الدورة الدموية في عدة أجزاء من الجسم تقوى ، حتى المخ أيضا .

قام الباحثون القائمون على هذه الدراسة بالربط بين التواجد في الماء ونشاط العقل لعشرة أشخاص ، وأجريت هذه الدراسة في خزان مياه فارغ أولا ، وبعد تجميع بعض المعلومات والبيانات ، وقياس معدل ضربات القلب ، بدأ هؤلاء الباحثون بضخ المياه داخل الخزان حتى وصلت للصدر ، ثم قاموا بقياس نفس المعدلات السابقة قبل ضخ المياه وبدءوا في تحليلها .

تستطيع رياضة السباحة إفراز هرمون الاندروفين ، كما تعزز الخلايا العصبية ، لذلك يمكنها أن تساعد في نمو الخلايا الجديدة في المخ ، كما وجدوا الكثير من الدم المتدفق له ، مما يعني وصول المواد الغذائية والأكسجين للمخ مما يدعم صحة العقل .

كما أن السباحة تشمل تمارين الإطالة ، الحركة والتنفس ، وتعتبر أيضا تدريبا جيدا لضربات القلب وتعزز الصحة العامة بطرق مختلفة ، لذلك إذا كنت من الأشخاص المهتمين بتقوية عقلك وتنشيط جسمك ، فالسباحة هي أفضل خيار ، حيث تقوم بتدريب كل جزء في الجسم بعيدا عن صحة الأوعية الدموية أيضا .

خطوات يجب أخذها في الاعتبار عند ممارسة تمارين السباحة :
تعتبر السباحة أفضل التمارين الرياضية للصحة العامة ، وهي مناسبة للأشخاص الذين يسعون لخسارة الوزن ، ولكن هناك بعض الاحتياطات اللازمة التي يجب أخذها في الاعتبار ، وذلك للوقاية من العدوى التي تحدث نتيجة التلوث الإشعاعي ، وخصوصا في فترة الصيف ، فعندما يري الأشخاص حوض السباحة ، تتولد لديهم الرغبة في الغطس بداخله لإنعاش أجسامهم .

سواء كنت تمتلك حوض خاص أم كنت تسبح في حوض عام ، يجب أن تفحص نسبة الكيماويات والكلور في الماء ، لأنهما لا يؤثران فقط على البشرة ، بل يسببان العدوى أيضا ، لذلك يجب أخذ الاحتياطات اللازمة للوقاية من أي نوع من العددوى .

احتياطات عند ممارسة السباحة

السباحة في الهواء الطلق

: ينبغي أن تختار حوضا في مكان مفتوح ، حتى يسمح بالتخلص من الغازات السامة في الهواء الطلق ، فتعتبر هذه الأحواض أفضل من الأخرى الموجودة في مكان مغلق .

فحص نسبة الكلور في الماء

: يجب التأكد أولا أن نسبة الكلور والكيماويات داخل الماء ليست مرتفعة ، لأنها تسبب الحساسية للبشرة والعدوى للعيون .

الاستحمام بعد السباحة

: يجب الاستحمام بعد السباحة بالماء الدافئ والصابون الخفيف ، يساعدك ذلك في التخلص من المواد الكيميائية التي التصقت بجسمك أثناء السباحة ، كما يقي الجسم من العدوى .

شرب كمية كبيرة من الماء

: يجب تناول كمية جيدة من الماء قبل السباحة بحوالي 30 دقيقة على الأقل ، فيساعد شرب الماء على رطوبة الجسم والحفاظ على نعومة البشرة الطبيعية .

ارتداء واقي العيون

: يجب الحرص على ارتداء النظارات الواقية من الماء أثناء السباحة ، لأنها تساعد في حماية العيون من المواد الضارة الموجودة في أحواض السباحة .

ارتداء واقي الأذن

: يجب ارتداء مقابس الأذنين أثناء السباحة ، لأنها تحمي من دخول الماء للأذنين مما يقي من العدوى .

احتياطات بعد السباحة

: بعد انتهاء السباحة يجب خلع ملابس السباحة سريعا ، لأن ذلك يساعد في وقاية الأماكن الخاصة في الجسم من التعرض للعدوى .

استخدام مستحضر ترطيب للجسم

: يجب استخدام المواد المرطبة على الجسم بعد الاستحمام الذي يتبع الانتهاء من السباحة ، حتى تحمي جسمك من الجفاف والتشقق بعدها .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

(1) Reader Comment

  1. A
    A
    2019-06-08 at 17:14

    شكرا لك

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *