أشهر مساجد مكة  المكرمة

عندما نذكر مساجد مكة المكرمة فأن أول ما يتبادر إلى الأذهان المسجد الحرام ، الذي تعادل أجرالصلاة فيه مائة ألف صلاة ، إلا أن تلك المدينة المباركة تمتلئ بالعديد من المساجد الأثرية لعل من أشهر تلك المساجد ما يلي (مسجد البيعة  ، مسجد الإجابة ، مسجد التنعيم ، مسجد نمرة ، مسجد الخيف ، مسجد الراية ، و غير ذلك الكثير ) و في السطور القليلة القادمة سوف نتعرف على الكثير من المعلومات عن أشهر مساجد مكة المكرمة .

أبرز مساجد مكة  المكرمة …
مسجد التنعيم … و هو يوجد حدود طريق المدينة المنورة و يعد مسجد التنعيم أحد مواقيت الإحرام بالنسبة لأهالي مكة المكرمة ، و يوجد المسجد في الجزء الشمالي الغربي من المسجد الحرام وتقدر المسافة بين مسجد التنعيم  و المسجد الحرام حوالي ستة كيلو متر فقط .  

مسجد نمرة … يطلق عليه العديد من الأسماء منها (مسجد إبراهيم الخليل و مسجد عرفة و مسجد عرنة ) ، و هو يوجد في عرفة ، و ترجع شهرة هذا المسجد فأن رسولنا الكريم محمد ” صل الله عليه و سلم ” قد صلى في موضعه يوم عرفة في حجة الوداع ، و هو المسجد الذي يقام فيه عشرات الألاف من المصلين صلاتا الظهر والعصر جمعا و قصرا في يوم عرفه في موسم الحج أقتداء بنبينا محمد صلوات الله عليه و رحمته و بركاته ، و يوجد المسجد في الجهة الغربية من مشعر عرفات ، و الجدير بالذكر أن الجزء الغربي من المسجد يوجد بوادي عرنة وهو أحد أودية مكة المكرمة التي قد نهى سيدنا محمد عن الوقوف فيه حيث قال ” صل الله عليه وسلم ” ( وقفت ها هنا وعرفات كلها موقف إلا بطن عرنة ، وبطن وادي عرنة ليس من عرفة لكنه قريب منه ) صدق رسولنا الكريم  .  

مسجد الخيف … قد ذكرت كتب التاريخ أنه قد صلى سبعون نبي بهذا المسجد من بينهم سيدنا موسى ” عليه السلام ” ، و يرجع سبب تسمية المسجد بهذا الأسم نسبة إلى ما انحدر عن غلظ الجبل وارتفع عن مسيل الماء ، و يوجد المسجد  في خيف بني كنانة في سفح جبل منى الجنوبي قريبا من الجمرة الصغرى ، و يمتلئ بجموع الحجاج في موسم الحج  ، و يعتبر مسجد الخيف مصلى سيدنا محمد في منى ، وقد تم تحديد مكان صلاة الرسول في مسجد الخيف عند الأحجار التي توجد بين يدي المنارة فذلك هو موضع مصلى الرسول ، و كان يعرف ذلك الموضع من خلال القبة التي توجد بمنتصف المسجد و لكن قد تم هدمها خلال تجديد المسجد ، يعتبر مسجد الخيف موضع أهتمام من قبل خلفاء المسلمين على مر العصور و ذلك لمكانته الهامة خلال تأدية حجاج بيت الله الحرام لمناسك الحج ، بالتحديد في أيام التشريق في منى ، لذا نجد أنه قد تم إعادة تجديده و توسعته عام  1407 هجريا الموافق 1987 ميلاديا و قد تكلفت تلك التجديدات حوالي تسعون مليون ريال ، حيث تم في هذا التجديد بناء أربع منائر ، و تم زيادة عدد ربعمائة وعشرة وحدات تكييف ، وألف ومائة مروحة ، هذا إلى جانب أنشاء مجمع دورات المياه تحتوي على ما يزيد عن ألف دورة مياه و ثلاثة آلاف صنبور للوضوء  و ذلك خلف المسجد .  

مسجد الإجابة … يوجد في حي المعابدة بشعبة الأجابة في الجهة اليسرى للمتجه إلى منى ، وقد صلى في موضعه سيدنا محمد ” صل الله عليه و سلم ” ، و قد بني خلال القرن الثاني الهجري .  

مسجد البيعة … و هو ما يطلق عليه أيضا أسم ( مسجد العقبة ) وقد قام ببنائه أبو جعفر المنصور عام 144هجريا بموضع البيعة حيث المكان الذي قام سيدنا محمد بالاجتماع فيه مع الأنصار حينما بايعوه بيعة العقبة .  

مسجد الراية … يرجع سبب تسمية المسجد بهذ الأسم حيث تم بنائه في الموضع الذي غز فيه سيدنا محمد ” صل الله عليه و سلم ” رايته يوم فتح مكة المكرمة ، و هو أحد المساجد التي صلى بها سيدنا محمد ، و قد قام ببناء المسجد لأول مرة عبيد الله بن عباس بن علي بن عبد الله بن عباس ، و بعد ذلك قام الخليفة العباسي المستعصم بالله ببنائه عام 640 هجريا ، كما تم تعميره بعد ذلك من قبل الأمير قطلبك الحسامي المنحلى عام 801 هجريا ، ثم عمر مرة أخرى من قبل العارف بالله أبو العباس أحمد سنية الشهير بأبي شامة عام 898 هجريا ، و كذلك قام بتعميره السلطان محمد خان عام1000  هجريا ، و عندما جددت عمارته عام 1394هجريا تم تسميته ” بمسجد الملك فهد بن عبد العزيز آل سعود ” .  

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

مصطفى

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *