عقار جلوكومانان لفقدان آمن للوزن

يعتبر مرض السمنة من أكثر الأمراض انتشاراً في الفترة الأخيرة ويرجع ذلك للعادات الصحية السيئة في تناولنا الطعام، ويلجأ كثير من الناس إلى الأدوية التي تساعد في فقدان الوزن، ومن المفترض أنها تجعل عملية فقدان الوزن أسهل وأسرع، وواحد من تلك الأدوية التي تساعد على فقدان الوزن هو عقار غلوكومانان الذي يحتوي على ألياف غذائية طبيعية تجعله فعال في عملية فقدان الوزن، إليكم نظرة مفصلة على عقار جلوكومانان وطريقة استخدامه.

ما هو عقار جلوكومانان؟

يعتبر عقار جلوكومانان عقار مستخرج من ألياف غذائية طبيعية قابلة للذوبان في الماء حيث يتم استخراجه من نبات الكونجاك المعروف فوائده الكثيرة، كما يتوافر على شكل شراب سائل و كبسولات دوائية، ويضاف إلى بعض المنتجات الغذائية مثل: المكرونة والدقيق بل هو أيضا المكون الرئيسي في شعرية شيراتاكي.

يتكون جلوكومانان 40٪ من وزنه الجاف من نبات الكونجاك وهو نبات يتم زراعته في جنوب شرق آسيا وهذا النبات معروف باستخدامه في المخاليط العشبية والأطعمة التقليدية  لديها تاريخ طويل من الاستخدام في مخاليط العشبية والأطعمة التقليدية مثل التوفو، الشعرية. وبالنسبة لعقار جلوكومانان يتم استخراج الألياف الموجودة في نبات كونجاك ويتم بيعها كمكمل غذائي لفقدان الوزن ويرمز إليه  E425-ii على العلب الدوائية، ويتميز جلوكومانان بقدرته الاستثنائية على امتصاص الماء وهو واحد من الألياف الغذائية الأكثر لزوجة على الإطلاق لأنها تنفرد في المعدة فتأخذ مساحة مقطع كبيرة مما تزيد من الشعور بالشبع وهي من الخصائص المساعدة على فقدان الوزن، حيث إذا قمت بتفريغ عقار جلوكومانان في كوب من الماء فإنها تتحول إلى هلام يملأ الكوب وهذا ما يفعله بالضبط في المعدة مما يزيد من الشعور بالشبع ويحد من تناول الطعام في وقت لاحق.

كيف يعمل عقار جلوكومانان؟

يعمل جلوكومانان على تقليل امتصاص البروتين والدهون مما يخفض معدل السعرات الحرارية الموجودة في الأطعمة التي تتناولها، كما أنه يغذي البكتيريا الودية الموجودة في الأمعاء، والتي تتحول إلى الأحماض الدهنية قصيرة السلسلة مثل بوتيرات، كما أظهرت أنه يعمل على الحماية من زيادة الدهون في بعض الدراسات التي أجريت على حيوانات التجارب، وأظهرت بعض الدراسات عند وجود فوائد كثيرة جراء تغذيتها لبكتيريا الأمعاء ويظهر ذلك جلياً على وزن الجسم.

هل يساعد عقار جلوكومانان فعلاً على خفض الوزن؟

أجريت العديد من الدراسات حول فاعلية عقار جلوكومانان على سبيل المثال

تم تعيين 176 شخصاً يعانون من زيادة الوزن وتم تقسيمهم إلى ثلاثة فرق أخذ الفريق الأول عقار جلوكومانان، والفريق الثاني عقاقير أخرى تساعد على فقد الوزن والفريق الثالث تم تقييده بنظام غذائي مقيد السعرات الحرارية، وتم مقارنة النتائج بعد 5 أسابيع وأظهرت فاعلية كبيرة حيث أظهر فقدان وزن متواضع للأشخاص الذين كانوا يعانون من زيادة الوزن ويأخذونه بانتظام قبل كل وجبة رئيسية.

هناك فوائد صحية أخرى لعقار جلوكومانان

حيث يعمل على الحد من العوامل المؤثرة على خطر أمراض القلب فآليته الرئيسية تعمل على تقليل الكوليسترول في الدم هو عن طريق خفض امتصاص الكولسترول في القناة الهضمية ويقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري من النوع الثاني، وبسبب احتوائه على الألياف القابلة للذوبان في الماء فهي فعالة في علاج الإمساك.

الجرعة والآثار الجانبية

إذا كنت تبحث عن فقدان الوزن فتكفي جرعة 1 جرام تؤخذ 3 مرات في اليوم قبل الوجبات الرئيسية وليس له أى تأثير على فقدان الوزن إذا لم يتم أخذه قبل وجبة الطعام ويوصي الأطباء بأخذه بوقت يتراوح ما بين ربع ساعة إلى ساعة كاملة قبل الأكل للحصول على أفضل النتائج.  يعتبر هذا العقار آمن تماماً ولكنه قد يسبب اختناق أو انسداد الحلق والمريء إذا لم يتم تناوله بوفرة من الماء تقدر بكوب أو اثنين من الماء أو السوائل الأخرى.

قد يعانى بعض الأشخاص من الآثار الجانبية الخفيفة مثل الانتفاخ، انتفاخ البطن، البراز الناعم أو الإسهال، ولكن هذا عادة غير شائع، قد يقلل جلوكومانان من امتصاص أدوية مرض السكري التي تؤخذ عن طريق الفم مثل السلفونيل يوريا لهذا يجب أخذ جرعة الدواء الآخر بعد جلوكومانان بحوالي 4 ساعات على الأقل أو ساعة واحدة قبل تناول جلوكومانان.

 

الوسوم : ,
الوسوم المشابهة : , , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

(1) Reader Comment

  1. Avatar
    عامر البحيري
    2018-08-01 at 10:25

    كيف احصل علي جلوكومانان وكذلك زيت الزعفران واسعارهم

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *