الفرق بين القولون العصبي والهضمي

مرض القولون في الأصل هو ذلك المرض الخاص بالجهاز الهضمي ، و القولون هو عبارة عن جزءاً من الأمعاء الغليظة ، و التي تكون موجودة في الجهاز الهضمي حيث يمتد القولون من الأمعاء الدقيقة ، و حتى المستقيم ، و من أهم الوظائف الخاصة بالقولون هو العمل على امتصاص الماء ، و تحليل تلك المواد العضوية الموجودة في الفضلات التي سوف تتخلص منها عبر المستقيم .

تعريف التهاب القولون :- يعرف التهاب القولون على أنه عبارة عن ذلك النوع من الالتهاب الشديد ، و الذي يصيب في الأصل الخلايا التي تبطن الجدران الداخلية له ، و يوجد عدداً من الأعراض التي عادةً ما تكون الشكوى منها من جانب الشخص المريض بمرض القولون سواء القولون العصبي أو القولون الهضمي .

التعريف الخاص بمرض القولون العصبي :-
مرض القولون العصبي هو أحد أنواع الأمراض العالية الشيوع حيث يعاني المريض بالقولون العصبي من عدة أعراض مرضية ، و كثيراً ما يزعج مرض القولون العصبي الشخص المريض به في كل الأوقات ، و خاصةً بعد تناوله للطعام حيث يأتي الإحساس بالألم في منطقة البطن ، و الانتفاخ علاوة على الشعور بألم في الأمعاء من أحد أكثر أعراض القولون العصبي شيوعاً ، و يعد مرض القولون العصبي كما يعتبره الكثيرين من الأطباء ، و المتخصصين هو متلازمة تلازم المريض بها لذا يجب أن يتعامل المريض مع القولون العصبي بمهادنته أي العمل ، و بوتيرة عالية على ضبط نظامه الغذائي حتى يكون أقل عرضة لالتهابه ، و لنوباته المتكررة .

أهم الأسباب المؤدية إلى الإصابة بالقولون العصبي :- يوجد عدد من الأسباب أو العوامل التي ينتج عنها الإصابة بمرض القولون العصبي ، و من أهمها :-

تأثر القولون نتيجة بعضاً من تلك الضغوط النفسية أو العصبية لدى الفرد مما ينتج عنه حدوث حالة توتر أو عصبية عالية لدى الفرد يكون لها أثراً عضوياً على القولون مما ينتج عنه فقد القولون لقدرته على أداء وظيفته بشكلاً طبيعياً ، و سليماً حيث أن بعض التغييرات أو التفاعلات بالقولون قد تتسبب في إحداث الخلل في وظائفه مما ينتج عنه مرض القولون العصبي هذا بالإضافة إلى تحسس القولون ، و بقوة من بعد أنواع الأطعمة أو الوجبات الحارة مثال المسبكات أو المأكولات الغنية بالتوابل أو الأطعمة الدسمة ، و المليئة بالدهون بينما يربط بعضاً من الأطباء ، و المتخصصين بالعلاوة على ذلك أن التغييرات الهرمونية ، و التي تحدث لدى السيدات في بعض مراحل العمر لها أثر عالي في زيادة نسبة الإصابة لديهم بمرض القولون العصبي .

أهم الأعراض المصاحبة لمرض القولون العصبي :- يوجد عدداً من الأعراض التي عادةً ما تكون مصاحبة للقولون العصبي ، و التي تختلف الحدة الخاصة بها من مريض إلى أخر ، و ذلك راجعاً إلى حالته ، و طبيعة إصابته ، و من أهم الأعراض المصاحبة للقولون العصبي :-

أولاً :- الإحساس بهذا الانتفاخ العالي في البطن ، و الذي في العادة ما يعاني منه الشخص بعد انتهائه من تناول طعامه تحديداً .

ثانياً :- يعاني البعض من مرض القولون العصبي من الامساك المزمن أي المستمر .

ثالثاً :- حدوث الإسهال الشديد ، و المتكرر ، و من الممكن أن يعاني المريض بالقولون العصبي من تبادل  الأدوار بين الإمساك و الإسهال .

رابعاً :- عادةً ما يصاحب عملية التبرز نزولاً لبعضاً من تلك الإفرازات المخاطية .

خامساً :- الشعور بألم ، ووجع ، و تقلص عالي في البطن ، و ذلك بشكل متكرر .

سادساً :- كثرة الإحساس بالغازات بل ، و تكونها بكثرة عالية في البطن .

سابعاً :- الشعور بحالة من الانزعاج ، و عدم الراحة ، و خاصةً بعد تناول المريض بالقولون العصبي لطعامه .

التعريف الخاص بمرض القولون الهضمي :-

يعرف مرض القولون الهضمي على أنه عبارة عن ذلك الالتهاب الشديد ، و العالي الذي يصيب الخلايا ، و التي تعمل على تبطين الجدران الداخلية في القولون مما ينتج عنه العديد من المشاكل الصحية الخاصة بعملية الهضم للمريض به .

أهم مسببات مرض القولون الهضمي :- يوجد عدد من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بمرض القولون الهضمي ، و منها :-

أولاً :- إتباع نظاماً غذائياً خاطئاً من جانب الشخص حيث يوجد العديد من أنواع الأطعمة أو المأكولات التي تتسبب في إصابة الشخص بمرض القولون الهضمي ، و من بينها كمثال البقوليات مثال الفول أو الحمص هذا بالإضافة إلى الأطعمة المعلبة أو تلك الوجبات التي تحتوي على قدراً عالياً من التوابل الحارة في تكوينها هذا علاوة على الوجبات التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون .

ثانياً :- يمكن أن تأتي الإصابة بالقولون الهضمي كنتيجة للإصابة في الأساس ببعضاً من أنواع الميكروبات أو الطفيليات في جدار القولون مثال السالمونيلا ، و التي تؤدي إلى الإصابة بها إلى حدوث خلل عالي في عمل الدورة الدموية مما يستدعي ، و بشكلاً عالياً ضرورة قيام الشخص المصاب بعملية التشخيص الطبي ، و ذلك بشكل مباشر بعد ظهور أعراض الإصابة بمرض القولون لديه .

أهم الأعراض المصاحبة للقولون الهضمي :- يوجد عدداً من الأعراض التي عادةً ما تكون مصاحبة لمرض القولون الهضمي ، و منها :-

أولاً :- حدوث انتفاخاً عالياً في منطقة البطن مع وجود عسر في عملية الهضم .

ثانياً :- الإصابة بالإسهال ، و ذلك يكون بشكلاً متبادلاً مع الإمساك .

ثالثاً :- قرحة المعدة أو جرثومة المعدة ، و التي يرافقها الإصابة بالحرقة العالية .

رابعاً :- يصاحب في العادة الإصابة بمرض القولون الهضمي ذلك الإحساس بالألم في منطقة الكتف أو أسفل الظهر مع تكرار الإصابة بالصداع .

خامساً :- شعور المصاب بالكسل ، و الخمول العالي الدرجة .

سادساً :- حدوث ارتفاعاً في درجة الحرارة الخاصة بالجسم يرافقه زيادة في نسبة التعرق مع جفافاً في الحلق .

سابعاً :- فقدان الوزن ، و بشكل عالي كنتيجة لفقدان الشهية للطعام .

الفرق بين مرض القولون الهضمي ، و مرض القولون العصبي :- يوجد عدد من الفروق بين القولون الهضمي ، و القولون العصبي من ناحية الأسباب المؤدية إلى الإصابة علاوة على الأعراض الخاصة بكلاً منهما ، و من ضمن تلك الفروق :-

أولاً :-القولون الهضمي عادةً ما تأتي الإصابة به كنتيجة لأسباب عضوية أما القولون العصبي فتكون أسباب الإصابة به هي أسباباً نفسية أو عصبية مثال القلق العالي أو التوتر أو المرور بحالة من الاكتئاب أي أن الجدران الخاصة بالقولون تكون سليمة ، و لا تعاني من أي مشاكل عضوية ، و هذا على عكس الأسباب المؤدية إلى الإصابة بالقولون الهضمي ، و التي تكون ناتجة عن أسباباً عضوية في الأصل .

ثانياً :- عادةً ما تتشابه الأعراض الخاصة بالقولون العصبي مع الأعراض المصاحبة للقولون الهضمي ، و لكنها تختلف في أعراضاً أخرى مثال الشعور بالاختناق أو ضيق الصدر ، و الصداع النصفي العالي الوتيرة ، و الإصابة بمرض البواسير ، و التي تأتي الإصابة به كنتيجة لحدوث الإمساك الشديد ، و المستمر للمريض .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

sahar

(1) Reader Comment

  1. Avatar
    ابوبكر
    2018-04-16 at 02:25

    موقع أكثر من رائع شكرا جزيلا لكم

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *