المشاكل الجنسية لدى الرجال “الجزء الأول”

نعتبر الصحة الجنسية جزء هام في حياة جميع الرجال ، بغض النظر عن أعمارهم ، الأحوال المدنية لهم أو التوجه الجنسي لديهم ، كما أنها جزء هام لتوطيد العلاقة بين الزوجين وتساهم في تعزيز جودة الحياة بينهما ، والمشكلات الجنسية للزوج شائعة جدا وتؤثر على الصحة الجنسية والعلاقة بينهما ، ولكن لحسن الحظ يمكن علاج معظم هذه المشكلات ، لذلك يجب ألا يتردد الرجال في زيارة الطبيب المنخصص ومناقشة هذه المشكلات معه وطلب المساعدة .

الضعف الجنسي هو عبارة عن عدم القدرة على الحصول على علاقة جنسية مرضية ، ويعتمد هذا التعريف على التفسير الشخصي لكل رجل وما يراه مرضيا لرغباته ، ويؤثر الضف الجنسي بشكل عام على شكل الحياة بين الزوجين ، وقد تكون هذه المشكلات الجنسية عرض لبعض الحالات الطبية والفيزيائية الأخرى ، لذلك يجب أن تؤخذ أي شكوى جنسية لدى الرجال بعين الإعتبار ويتم تقيمها والبحث عن الحلول المناسبة لها .

ماهي الوظائف العضوية للعلاقة الجنسية ؟

إن النشاط الجنسي يعمل على التنسيق بين أنظمة الجسم ، فيجب التوازن بين الهرمونات والممرات العصبية حتى تتيح الفرصة لظهور الرغبة الجنسية ، فيجب أن تعمل كل من الأوعية الدموية ، الأعصاب والقضيب السليم حتى  يحدث الإنتصاب المناسب والحفاظ عليه خلال العلاقة الجنسية ، كما أن العضلات والأعصاب يتحدان أثناء عملية الإنتصاب التي يهدف إلبها عندما يقوم الممر الفسيولوجي للسائل المنوي بعمله والإنتقال من الخصيتين إلى مجرى البول ، وهزة الجماع هي عبارة عن ظاهرة معقدة لم يتم فهمها بالكامل حتى الآن ، ولكنها تعمل التناسق بين العضلات والأعصاب ، وعندما يحدث العجز الجنسي ، يجب أن يقوم الطبيب بتقدير هذه المشكلات ومحاولة حلها .

كيف يتم تشخيص مشكلات العجز الجنسي عند الرجال ؟

يبدأ تقييم العجز الجنسي عن طريق تفاصيل التاريخ الطبي ، الجنسي والنفسي ، ويتبع ذلك الفحص الفيزيائي للأشخاص ، والخطوة الثانية هي عدم التغاضي عن هذه المشكلة لأن أسباب الضعف الجنسي كثيرة ومتنوعة ، وأحيانا تساعد زوجة المريض في تقييم حالته وتضيف بعض المعلومات الهامة .

لذلك فتفاصيل التاريخ الطبي ، النفسي والجنسي للمريض تعد من الأمور الضرورية  خلال مقابلة الطبيب الفيزيائي ، وربما تكون بعض الأسئلة حميمية ومحرجة خلال هذا اللقاء ويصعب الإجابة عليها ، ولكن يجب أن يعطي المريض المعلومات المناسبة ، على الرغم من ذلك يستغرق المريض وقت طويل حتى يشعر بالراحة  ويستطيع التحدث عن تلك الأمور ، لذلك يجب  بناء علاقة جيدة بين المريض والطبيب لأن هذه الخطوة تساعد كثيرا في علاج هذه المشكلات .

توجد بعض الأسئلة التي يمكن أن يطرحها الطبيب على المريض حول بعض المواضيع مثل العلاقات الجنسية والتوجه الجنسي ،  أو إذا كانت علاقتك الجنسية وجودتها مرضية ، أو كانت لك أكثر من زوجة ، كما يمكن الإستفسار عن بعض الشكاوى الأخرى التي ليس لها علاقة بالجنس .

ويشمل الفحص الفيزياي الكامل تقييم النبض في القدمين ، وفحص الأعضاء التناسلية الخارجية وهي القضيب ،  كيس الصفن والعجان ، والفعل المنعكس لهذه الأجزاء ، ويوجد نوع من الإختبارات الممكنة هو “اختبار الإنقباض الليلي” ، لتقييم درجة الإنتصاب ليلا ، كما يمكن أن يطلب الطبيب أيضا اختبار الأوعية الدموية للقضيب أو بعض الاختبارات الخاصة بالجهاز العصبي ، لتساعدك على التعرف على الأسباب المختلفة للضعف الجنسي .

ماهو علاج المشكلات الجنسية لدى الرجال ؟

تعتمد خطة العلاج أسباب المشكلات الجنسية ، فإذا كانت الأسباب نفسية يمكن الإستعانة بالطبيب النفسي ، وغالبا يكون علاج هذه الحالة عن طريق “العلاج السلوكي المعرفي” ، وأحيا يكون العلاج مشترك بين الزوجين ، وإذا كان سبب ضعف الرغبة الجنسية هو تناول بعض الأدوية ، فيمكن استبدالها ببعض الأدوية الأخرى التي لا تسبب آثارا جانبية على الصحة الجنسية ، كما قد تكون هذه المشكلة ناتجة عن الهرمونات ، لذلك يجب التحدث مع طبيبك بصراحة لإيجاد الحلول المناسبة .

هل يمكن الوقاية من المشكلات الجنسية عند الرجال ؟

يمكن أن يكون تغيير نمط الحياة أمرا جيدا يساعد على علاج أو تحسين الضعف الجنسي ، ولكن يجب الإهتمام بذلك الأمر قبل فوات الأوان ، فيمكن الوقاية من تطور المشكلات الجنسية عن طريق اتباع نمط حياة صحي ، ممارسة الرياضة ، الأكل الصحي ، الإقلاع عن التدخين والمشروبات الكحولية

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

بسمة حسن

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *