المشاكل الجنسية لدى الرجال “الجزء الثاني”

يوجد مجموعة مختلفة من المشكلات الجنسية لدى الرجال ، وتشمل الرغبة الجنسية ، الإنتصاب ، القذف والنشوة الجنسية ، لذلك يجب التعرف جيدا على كل نوع فيهم والحالات الطبية التي قد تؤثر في حدوثها .

أولا انخفاض الرغبة الجنسية : وتعريف هذه المشكلة بأنها الحالة التي تحدث عند إنخفاض أو غياب الرغبة الجنسية ، ويختلف هذا التعريف باختلاف درجة الإشباع من رغبة الرجل الجنسية ، ويصيب انخفاض الرغبة الجنسية نسبة قليلة من الرجال ، وترتبط هذه المشكلة بالهرمونات والدماغ ، فتتطلب معدلات طبيعية من الهرمون الذكري أو التيستيستيرون في الدم أو جاذبية معينة من زوجته .

ماهي العوامل والأسباب التي تؤدي لإنخفاض الرغبة الجنسية ؟ تشمل هذه العوامل عمر الرجل حيث تقل معدلات التيستيسترون مع التقدم في العمر ، تناول المشروبات الكحولية ، نقص التغذية ، التدخين ، تناول بعض الأدوية ، وبعض الحالات الصحية مثل الإكتئاب ، تضخم البروستاتا أو سرطان البروستاتا ، كما توجد بعض الأسباب الأخرى مثل الإرهاق ، اضطرابات جنسية ، مشكلات العلاقة ، النفور الجنسي ، وجود خلل جنسي آخر ، نقص هرمون التيستيسترون وخلل الهرمونات .

ما هي أعراض انخفاض الرغبة الجنسية ؟ لا يميل الرجل في هذه الحالة إلى الشروع  في العلاقة الجنسية ، ولا يكون قادرا على تحقيق الإنتصاب ، وربما يرتبط ذلك بالحالة النفسية ، لذلك يجب تحديد إذا كان انخفاض الرغبة الجنسية جديد على الشخص أم أنه دائم .

ثانيا : ما هو ضعف الإنتصاب ؟ هو عدم القدرة على الإنتصاب والحفاظ على ذلك خلال العلاقة الجنسية ، ويختلف ضعف الإنتصاب طبقا لعمر الرجل ، فيعاني حوالي 18% من الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم من 50- 59 عام من هذه الحالة وحوالي 70% من الرجال الذين تتراوح أعمارهم 70-75 عام أيضا ، ولتتم عملية الإنتصاب يحتاج الرجال لمحفز ، وصول الدم من الشرايين وقدرة الأوعية الدموية على الإحتفاظ بالدم في هذه المنطقة .

ما هي العوامل التي تؤدي لضعف الإنتصاب ؟ تشمل هذه العوامل السمنة ، التدخين ، مرض السكري ، إرتفاع ضغط الدم ، ارتفاع الكوليسترول ، أمراض الأوعية الدموية ، استخدام الأدوية ، توقف التنفس أثناء النوم ، التصلب الجهازي ، مرض بيروني وأدوية سرطان البروستاتا .

ماهي أسباب ضعف الإنتصاب ؟ تشمل بعض الأسباب العصبية مثل السكتات ، جراحات الظهر ، التصلب المتعدد ، الديمنتا ، صدمة الحوض ، جراحات البروستاتا ، القساح ، أورام الجهاز العصبي والصرع ، وبعض الأسباب الوعائية وتشمل الناسور الشرياني ، السكري ، تصلب الشرايين والعيوب الخلقية ، كما توجد بعض الأسباب الهرمونية مثل انخفاض التيستيسترون ، فرط برولاكتين الدم ، فرط أو قصور الغدة الدرقية ، مرض كوشنغ ومرض أديسون ، بالإضافة إلى بعض الأدوية مثل مضادات الإكتئاب ، سبيرولاكتاتون ، موانع الحساسية ، ثيازيد “مدرات البول” ، كيتوكنازول والسيمتيد ، وأخيرا بعض الأسبا ب النفسية مثل فقدان المشاعر تجاه الزوجة ، الضغط النفسي و الخوف من فشل العلاقة الجنسية .

ما هي أعراض ضعف الإنتصاب ؟ يسبب ضعف الإنتصاب عدم قدرة القضيب على الإنتصاب المشبع خلال العلاقة ، ويجب تحديد بعض العوامل للطبيب مثل سرعة الإنتصاب ، حدوث الإنتصاب الليلي ، ودرجة الإنتصاب إذا كان يحدث ولا يمكن الحفاظ عليه ، وذلك حتى يمكن تحديد الأسباب الرئيسية وراء هذه الحالة والتمكن من العلاج المناسب .

ماهو علاج ضعف الإنتصاب ؟ توجد العديد من الخيارات العلاجية للرجال الذين يعانون من ضعف الإنتصاب ، وقبل أن يصف الطبيب العلاج الدوائي ، فإنه يقترح تغيير بعض العادات وأسلوب الحياة ، لأن معظم مشكلات الإنتصاب تكون متعلقة بنمط الحياة الذي يعيشه الرجل ، فينصح بضرورة ممارسة الرياضة ، النظام الغذائي الصحي ، الإقلاع عن التدخين والمشروبات الكحولية والإبتعاد عن ركوب الدراجات ، بالإضافة إلى ذلك توجد بعض الأنواع الأخرى من العلاج الذي تختلف باختلاف الحالة ، لذلك يجب استشارة الطبيب .

ثالثا  سرعة القذف: تعتبر سرعة القذف من أبرز المشكلات الشائعة ، فيعاني من هذه المشكلة حوالي 20-30 % من الرجال ، وتشير هذه المشكلة إلى التفريغ غير المناسب للحيوانات المنوية والسائل المنوي خلال مجرى البول .

ماهي أسباب سرعة القذف ؟ توجد بعض الأسباب لهذه المشكلة وتشمل بعض الأسباب العصبية التي تؤثر على بعض المناط قمثل المركز المسيطر على عملية القذف ، الإعصاب للقناة المنوية والتعصيب الحسي للأعضاء التناسلية والبروستاتا ، كما تحدث سرعة القصف نتيجة للتكيف السلبي أو فرط حساسية القضيب ، كما قد يكون ناتج عن الإصابة بالسكري ، الخضوع لجراحات البرستاتا ، استخدام بعض الأدوية مثل “تامسولوسين” أو مضادات الإكتئاب .

ما هي أعراض سرعة القذف ؟ تشمل هذه الأعراض  الإستجابة للقذف في وفترة وجيزة ، فقدان التحكم في الأمر ، الضيق النفسي للمريض أو زوجته .

ماهو علاج سرعة القذف ؟ يتوقف علاج هذه الحالة على السبب وراءها ، فإذا كانت المشكلة نفسية يكون علاج الزوجين معا والعلاج النفسي مفيد ، كما يوجد العلاج بالعقاقير والذي أثبت فاعليته ، وتشمل الأدوية المعالجة للحالة كل من مثبطات إمتصاص السيروتونين الإنتقائية “SSRIs” أو مضادات الإكتئاب ثلاثية الحلقات “TCAs” .

رابعا  اضطرابات النشوة الجنسية : تعرف هذه الحالة بعدم القدرة على الوصول للنشوة الجنسية بعد التحفيز الكافي .

ماهي أسباب اضطرابات النسوة الجنسية ؟ تشمل هذه الأسباب الاضطرابات النفسية ، التهاب الأعصاب السكري ، التصلب المتعدد ، مضاعفات ناتجة عن جراحة الأعضاء التناسلية ، صدمة الحوص أو بعض الأدوية مثل مضادات الإكتئاب وألفا بلوكر .

ما هو علاج عدم النشوة الجنسية ؟ يمكن علاج هذه الحالة عن طريق المساعدة النفسية أو تحديد السبب وراء ذلك وعلاجه بالطريقة المناسبة .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

بسمة حسن

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *