قرية التراث الثقافية في أبوظبي

تعرف قرية التراث الثقافية بأنها واحدة من أهم و أشهر المعالم السياحية الخلابة و التي توجد على أرض مدينة أبو ظبي حيث أنها تحتوي على العديد من مناطق السياحية المختلفة و المتعلقة بالتراث السياحي للمدينة , حيث أنه من المعروف عن قرية التراث الثقافية بأنها توجد تحديدا في منطقة العين و هي مدينة مشهورة تتبع لإدارة و حكومة إمارة أبو ظبي و التي تعرف بأنها العاصمة الرسمية لدولة الإمارات العربية المتحدة حيث أنها توجد على مقربة من مدينة عمان حيث أنه من المعروف أيضا عن مدينة العين بأنها تأتي في المرتبة الرابعة من حيث الحجم على مستوى مدن دولة الإمارات بأكملها كما أنها تعرف أيضا هذه المدينة بأنها هي مدينة الحدائق في دولة الإمارات حيث أنها تحتوي على الكثير من المعالم السياحية الرائعة و التي دوما ما يفضل زيارتها من قبل العديد من السائحين من مختلف بلدان العالم أجمع على مستوى العالم , و لكنه من المعروف أيضا عن مدينة العين بأنها تتميز باحتفاظها بالعادات و التقاليد المتوارثة بها و التي من أهمها هي ممارسة سباق الهجن الشهيرة و غيرها من الممارسات الرائعة و و التي يعشقها دوما السائحين الوافدين بها ,,

و تعتبر قرية التراث الثقافي واحدة من أهم و أبرز المعالم السياحية في مدينة العين و ذلك حيث أنها تابعة لإدارة نادي تراث الإمارات حيث أنها توجد تحديدا في نادي العين للهواة و الذي يشتهر بأنها مترامي الأطراف حيث أنها تتميز هذه القرية بتقدمها الملحوظ إلى جانب أنها تحتوي على العديد من جوانب الثقافة المختلفة و التي دوما ما تتنوع داخل هذا الصرح الثقافي العظيم و من الجدير بالذكر أيضا أن هذه القرية تتميز بأنها تعرض لكل الحاضرين و الزوار أهم السمات المميزة و التي كانت تتسم بها الحياة الإجتماعية في مدينة أبو ظبي قديما حيث أن هذه القرية تعمل على إعادة إحياء الحضارة القديمة و كيفية التعامل و الحياة في مدينة أبو ظبي قديما قبل اكتشاف النفط حيث أنها تعرض أيضا الحياة الطبيعية للبداوة و كيفية معيشتهم و التي كانت تتسم بالخيام التقليدية و مواقد النيران و التي دوما ما كانوا يقومون بإعداد القهوة و الشاي و المشروبات الساخنة عليها .

و من أهم ما يميز هذه القرية أيضا هي طبيعيتها الصحراوية الرائعة و التي منها الواحات التقليدية حيث يقوموا بعرض أهم المظاهر الشهيرة و الخاصة بحضارة مدينة أبو ظبي القديمة و التي من أهمها الخيام المصنوعة من شعر الماعز إلى جانب القهوة العربية و الخليجية الشهيرة و التي دوما ما تقدم في الجلسات العربية , كل هذا إلى جانب نظام ري الأفلاج و الذي قد تفنن الإماراتيين القدماء في كيفية تطويره و تحسينه ليقوم بري الزرع بطريقة صحيحة , كل هذا إلى جانب أنه يوجد أيضا في هذه القرية التراثية الثقافية متحف كبير حيث يقوم بعرض الكثير من المقتنيات التراثية القديمة و المتعلقة بالمجتمع الإماراتي القديم و منها أدوات الصيد و الزراعة و غيرها .

كل هذا كما أنه يوجد أيضا ورش خاصة تقوم بعرض ماهية الحرف التي كانوا يعملون بها الإماراتيون القدماء حيث أنهم كانوا يتسمون دوما بالمهارة الفائقة و العالية إلى جانب خبراتهم التقليدية في الحرف المتخصصين بها , و من أهم الحرف التي كان يمتهنها الإماراتيون قديما هي صناعة الأدوات المعدية المختلفة و الأواني الفخارية و الزخرفة عليها حيث أنها كانت من أشهر الأدوات الإسلامية الخلابة , و يعرف عن السيدات أنهم دوما ما يقومون بالغزل و الحياكة , كل هذا كما أنه يمكن أيضا للزائرين أن يقوموا بالمشاركة في العديد من هذه الحرف و المهام حيث أنه يمكن أيضا التقاط بعض الصور التذكارية لهذا المكان , أما إذا تكلمنا عن متجر التوابل فهو رغم صغر حجمه إلا أنه يحتوي على العديد من الأصناف المختلفة من الأعشاب المجففة إلى جانب الصابون المصنوع يدويا و الذي كان يستخدم قديما أيضا .

أما عن الأعشاب فهي تعتبر من أهم الأعشاب التي كانت تستخدم قديما في حياة البداوة في أبو ظبي و من الجدير بالذكر أيضا أنه من الممكن زيارة هذا المكان في الأيام بداية من يوم السبت و حتى يوم الخميس من الساعة التاسعة صباحا و حتى الساعة الخامسة عصرا أما عن يوم الجمعة فهو يبدأ الزيارة من الساعة الثالثة و النصف ظهرا و حتى الساعة التاسعة مساءا حيث أنه يوجد تحديدا على مقربة من المارينا مول في شارع كاسر الأمواج في مدينة العين .

مقالات متنوعة
الوسوم :
الوسوم المشابهة : ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ريهام سليم

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *