بحث عن نيوتن

- -

إسحاق نيوتن… يعتبر إسحاق نيوتن من أهم وأشهر الشخصيات التاريخية في المجال العلمي تحديدا منه كل من (علم الفيزياء الحديثة، والرياضيات)، وقد ولد في الرابع من شهر يناير لعام 1643 ميلاديا، وكان مسقط رأسه في قرية ولسثورب الواقعة في مدينة لينكولنشاير بإنجلترا، وكان سببا في حدوث طفرة كبيرة في كل من مجال الحركة والرياضيات والبصريات، من خلال إكتشافاته التي خدمت البشرية ولازالت تدرس إلى وقتنا الحالي، ومن أبرز القوانين الذي قام بإختراعه هو (قانون الجاذبية)، بالإضافة إلى مؤلفاته العديد من الكتب التي لعبت دورا كبيرا في تطور علم الفيزياء، وعاش من العمر قرابة الأربعة وثمانين عاما حتى توفاه الله في الواحد والثلاثين من مارس لعام1727 ميلاديا.

إسحاق نيوتن.

لمحة عن حياة نيوتن في صغره… جاءت أول أيام حياة العالم إسحاق نيوتن في إحدى القرى الموجودة في إنجلترا، وتوفى والدة الذي كان يعمل في مهنة الزراعة قبل ولادته بثلاثة أشهر، وعند بلوغه عمر الثلاث سنوات تزوجت والدته وتركته يعيش مع جدته، مما أثر بالسلب في نفسيته تجاة الأخرين بشعوره بإنعدام وجود الأمان، ولكن عندما وصل عمره الإثنى عشر عاما توفى زوج والدته وترك لها ثلاثة أطفال، ثم عاد وعاش مع والدته مرة أخرى.

وحينها بدأ حياته الدراسية والعملية من خلال إلتحاقة بمدرسة الملك في غرانثام، بالإضافة إلى عمله في إحدى الصيدليات المحلية، ولكن تأثره بعالم السحر في تلك الفتره كانت سببا في قلق والدته علية كثيرا، لدرجة إنها قامت بإخراجة من المدرسة وجعلته يعمل في مجال الزراعة كوالده، بينما كان لنيوتن رأي أخر بسبب عدم رغبته وحبه في العمل كمزارع، حيث باءت فكرة والدته بالفشل.

دراسة نيوتن الجامعية… وبعد فشل نيوتن في حرفة الزراعة أعادته والدته مرة أخرى إلى المدرسة كي يكمل مرحلة تعليمه الأساسية بمعاونة عمه من خلال مراقبته له جيدا، والذي كان سببا في إقناع والدته في تكملة دراسة المرحلة الجامعية ، حيث دخل بعدها نيوتن جامعة كامبريدج، وقد بدأ ظهور نبغته العلمية من خلال تفوقه الذي كان سببا في منحة لقب عالم أثناء فترة دراسته، ثم تخرج نيوتن من الجامعة مع مرتبة الشرف بعدما تخصص في دراسته بالمنهج القياسي.

ولكن بعد إجتياح الطاعون العديد من المناطق في أوروبا في ذلك الوقت حتى وصل إلى الجامعة قام المسؤليين بغلق الجامعة، مما كان سببا في رجوع نيوتن لمنزلة، وبدأ في التفرغ في دراساته الخاصة الذي جاءت نتائجها بوضع العديد من الأسس ونظريات مثل حساب التفاضل، وأسس نظريتي اللون والضوء، أما في عام 1667 ميلاديا بعدإنتهاء خطر الطاعون قامت الجامعة بالعمل مرة أخرى، وعاد نيوتن مرة أخرى إليها وحصل على درجة الماجيستير في الأداب عام 1669 ميلاديا، وبعدها بدأ حياته العملية.

نبذة عن حياة نيوتن العملية… قام نيوتن في بداية حياته العملية بالتدريس من خلال الدروس الخصوصية، التي توقف عنها بعدما طلب منه تقديم الدورات التدريبية السنوية، حيث قام نيوتن بالعمل فيها بتقديمه لمحاضرات في تخصص علم البصريات، وقد تم بإستخدام أول إنجازاته العلمية (التلسكوب العاكس) الذي قام بتصميمه في عام 1668 ميلاديا في دوراته التدريبية، الذي ساعده على إثبات نظريته بالضوء واللون، وفي عام 1678 ميلاديا توفيت والدته وتعرض نيوتن لصدمة عصبية جعلته في عزله عن الحياة العامة لفترة، وبعدها عاد مرة أخرى للحياة العلمية من خلال دراسته عن الجاذبية وتأثيرها على مدارات الكواكب.

إسحاق نيوتن

إنجازات إسحاق نيوتن في الحياة العلمية… لقد ساهمت إنجازات إسحاق نيوتن في العديد من المجالات في ثورة علمية كبيرة إستفادت منها البشرية إلى يومنا الحالي، وسوف نذكر في السطور القادمة نبذة عن أهم إنجازاته العلمية في كل مجال على حدى.

أولا: (انجازات نيوتن في مجال الرياضيات)… يوجد العديد من إنجازات إسحاق نيوتن في مجال الرياضيات والتي تتمثل في كل من (نظرية ذات الحدين، ونظرية حساب التفاضل والتكامل، ونظرية متعددة الحدود من الدرجة الثالثة، وتقريب القيم الجزئية للمتسلسلة المتناسقة باللوغاريتمات).

ثانيا: (إنجازات نيوتن في مجال البصريات)… كما كان مجال البصريات من أفضل العلوم المحببة لنيوتن حيث قام فيه أيضا بعدة إنجازات من أهمها كل من ( دراسة ظاهرة إنكسار الضوء، حيث أوضح أن الموشور المشتت يمكنه تحليل الضوء الأبيض إلى ألوان الطيف المرئي، بالإضافة إلى نظريته للألوان التي تعتبر من أهم إنجازاته العلمية في مجال البصريات، حيث أثبت فيها أن اللون يكون نتيجة لتفاعل الضوء الملون مع الأشياء، كما وضح أن الضوء الملون لا يتغير من خصائصة إذا فصلنا شعاع ملون، كما إستنتج أن عدسات المقراب تعاني من تشتت الأضواء إلى ألوان، واخترع مقراب يعمل كعدسة شيئية بإستخدام المراة، وقام بشرح نظريته عن الضوء من خلال نشر كتابه البصريات في عام 1704 ميلاديا، كما كان أول من قام برسم رسما تخطيطيا لتمدد الأشعة على الموشور).

ثالثا: (إنجازات نيوتن في مجال الأعمال الميكانيكية)… أما عن أهم إنجازاته في مجال الأعمال الميكانيكية فتتمثل في كل من (إثبات الشكل البيضوي لمدارات الكواكب يكون سببه تناسب قوي الجاذبية عكسيا مع مربع نصف قطر المسافة، كما قام بنشر كتابة الأصول الرياضية للفلسفة الطبيعية الذي يحتوي على بحوث الذرة الذي قام بتطويرها، كما وضع قوانين للحركة التي ساهمت على إحداث طفرة كبيرة في الثورة الصناعية، كما إستخدم مفهوم الجاذبية في تحديد قانون الجذب العام لنيوتن، وقام بتقديم نظرية تحديد المدارات للمذنبات، وقد توصل إلى التحليل الأول لتقدير سرعة الصوت في الهواء وافترض الشكل الكروي للأرض من خلال إستخدام طريقة حساب التفاضل والتكامل للتحليل الهندسي).

أخيرا… وأخيرا توفي إسحاق نيوتن في الواحد والثلاثين من مارس لعام1727 ميلاديا، عن عمر قضاه في خدمة العلم والبشرية.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *