فن البيت بوكس حلال أم حرام

زادت شهرة الكثير من أنواع الفنون في الآونة الآخيرة، و من أبرزها فن البيت بوكس ، وهو عبارة عن فن يعتمد على قيام الفرد بأستخدام فمه من أجل إصدار صوت يشبه الأصوات الصادرة من الأدوات الموسيقية ، وقد يضطر بعض الأفراد إلى استخدام اليدين أو جزء آخر من أجزاء الجسم لكي يقوموا بتوسيع النطاق الخاص بالمؤثرات الصوتية .

أولاً تاريخ فن البيت بوكس
يعتبر فن البيت البوكس من أبرز أنواع الفنون في الوقت الحالي ، و لكن الجدير بالذكر أن مسألة تقليد صوت الأدوات، والمعدات الموسيقية عرفت منذ سنوات عديدة، وخير دليل على ذلك أن الموسيقي التي كانت تستخدم قديماً تشتمل على بعض التأثيرات التي تعتمد على الجسد ، ولعل من أبرزها استخدام اليدين في التصفيق أو قيام الفرد بالضغط على جزء ما في جسمه من أجل إصدار صوت معين ، وكذلك القيام بالتنفس بصوت مرتفع سواء إن كان للداخل أو الخارج مع أدوات ومعدات الإيقاع لإصدار صوت ما، وبالطبع كل هذا يشابه تماماً ما يحدث الآن في فن البيت بوكس .

تعتبر كل من الهند، والصين من أبرز الدول التي ظهر بها هذا النوع من الفن منذ عدة سنوات ، ولكنه حينما ظهر في الهند، والصين لم يكن وضعه مثل الآن، وذلك لأنه كان يشتمل على تقليد أصوات الطبول، وبمرور الوقت بدأ يتطور ، وينتشر في بلاد آخرى ، وأصبح هناك ارتباط وثيق بين فن البيت بوكس، وأبرز الفنون المنتشرة في قارة أفريقيا، والولايات المتحدة الأمريكية والذي يعرف بالهيب هوب، ويعبر هذا الفن عن أصحاب البشرة السمراء الذين يعيشون في الولايات المتحدة الأمريكية، وقد برعوا في فن الهيب هوب، و اعتبروه ثقافة خاصة بهم  تميزهم عن غيرهم ، وحاولوا من خلاله التعبير عن كل ما تعرضوا له من مشكلات .

يعتبر فن البيت بوكس  مكون أو عنصر من عناصر فن الهيب هوب ويشتمل على محاولة استخدام الفرد لفمه لكي يقوم بأخراج صوت مشابه تماماً للأصوات التي تصدر من خلال الأدوات ، والمعدات الموسيقية ، ولم يكتفي بذلك فقط بل يشتمل على الغناء أيضاً .

ثانياً حكم فن البيت بوكس
في البداية يجب أن نتذكر  قول المولى عزوجل في كتابه العزيز بسم الله الرحمن الرحيم (وَمِنَ النَّاسِ مَن يَشْتَرِي لَهْوَ الْحَدِيثِ لِيُضِلَّ عَن سَبِيلِ اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَيَتَّخِذَهَا هُزُوًا أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مُّهِينٌ ) صدق الله العظيم .  ،و قد أوضح  موقع الإمام ابن باز رحمه الله أن جميع الآلآت الموسيقية تعتبر محرمة ، و أشار أيضاً إلى  مجموعة من الأضرار التي تنتج عن تمسك الفرد بالإستماع للأغاني ، والآلآت الموسيقية ، ومن بينها أنها تفسد القلب ، وتمنع الإنسان عن فعل الخير .

أما بالنسبة لحكم الإستماع لفن البيت بوكس ، والحرص على تعلمه فقد أوضح موقع  الإسلام سؤال وجواب أن أصوات الأشخاص التي تصدر بمثل هذه الطريقة تعتبر محرمة، وكذلك يحرم أيضاً الإستماع إليها ، و بالتأكيد تحريم الإستماع  الآلآت الموسيقية ، وما تصدره من أصوات  يرجع إلى أنها تشغل الناس عن ذكر الله عزوجل  و تشجع على اللهو، و قد أوضح الشيخ الجليل عبد الله بن جبرين بشأن الأصوات التي تصدر من فم الإنسان ، وهي تشبه تماماً أصوات آلآت  العزف الموسيقية  تعتبر محرمة ، وذلك  لأنها تعد مشابهة تماماً لآلآت اللهو التي تبعد المسلم عن ذكر الله سبحانه ، وتعالى ، و لهذا يجب أن يحرص الفرد على التمسك بكل ما أمرنا به الله سبحانه ، وتعالى ، ويبتعد عن كل ما نهانا عنه حتى يفوز برضى الله عزوجل ، ومحبته .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *