حيوانات انقرضت ثم عادت

بحلول عام 1930، احتل الدب الرمادي أقل من اثنين في المئة من أعداده الكلية السابقة بسبب عمليات الصيد المتكررة، أعطيت الدب حماية في إطار وكالة الفضاء الأوروبية في عام 1975 ووضعت خطة لإعادة انتعاشه مرة أخرى. وترجع أسباب انقراض الدببة الرمادية إلى بناء الطرق السريعة والمدن في أماكن ومواطن معيشة الدب الطبيعية ويقوم المسئولون حاليا بتربية الأشبال في جميع المناطق المتحة لتربيتها، وقد أزيلت الدب الرمادي من قائمة الأنواع المهددة بالانقراض في عام 2007 وألغيت من وضعها المهددة حيث يستمر رصدها باستمرار والعمل على حمايتها.

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *