حيوانات انقرضت ثم عادت

في عام 1941، وجد المسح السكاني الأمريكي  فقط 21 من طائر الكركي البرية في كندا والولايات المتحدة، والمعروفة باسم أطول الطيور في أمريكا الشمالية في عام 1967، وتم نقل بيض طائر الكركي من حديقة وود بوفالو الوطنية في كندا إلى مركز أبحاث الحياة البرية في ماريلاند. وفي عام 2001، اجتمع فريق من مركز الأبحاث لاتخاذ قرار بشأن الهجرة التي تهاجرها كل عام من أجل التكاثر وهل هذا سوف يساعد أم سوف يقلل نسب جهود الحفاظ عليها في البيئة، وبفضل تلك الجهود والمحاولات في زيادة أعدادها والحفاظ عليها في البيئة هناك ما يقرب من 600  طائر كركي يقوم بعمليات التزاوج والتربية في البرية.

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *