اسرار خفية وراء كوكاكولا

اخترع كوكا كولا الدكتور الصيدلي جون ستيث بيمبرتون في عام 1886، الذي كان يعمل أيضا كطبيب بيطري في الحروب الأهلية ومعالجة مدمنين المورفين. وتعرف كوكاكولا باسم (كوك) في الولايات المتحدة الأمريكية، تعتبر الكوكا كولا من المشروبات الغازية الأكثر شهرة  في العالم، إليكم بعض الاسرار الخفية عنها.

1-خطة التسويق
في أوائل التسعينات سعت الكثير من شركات المشروبات الغازية في محاولة جذب المستهلكين، وكانت خطة كوكا كولا للذهاب بعد طلاب المدارس الثانوية وفي منتصف التسعينات، بدأت كوكا كولا بالتوقيع على عقود مع المدارس في مقابل دفع حوالي 30.000 دولار لكل مدرسة مع وضع حقوقا حصرية لبيع منتجاتها في آلات البيع في الكافتيريا لمدة 10 سنوات.

وقدمت شركة كوكا كولا مبلغا قدره 90.000 دولار إلى مدرسة في سيراكيوز بنيويورك لبناء ملعب كانت أرضيته مغطاة بعلامة كوكاكولا. ليس هذا فحسب ولكن شركة كوكاكولا قدمت مكافأت لمن يبيع المزيد من المنتجات.،وقيل لهم إنهم سوف يحصلون على أموال أقل إذا باعوا خيارات صحية مثل الحليب أو عصائر الفاكهة، بدلا من المشروبات الغازية، وفي بعض الحالات، لم تكن الخيارات الصحية متاحة على الإطلاق لأن كوكا كولا لم توافق على بيعها في المدارس. الآن، وبعد حوالي 20 عاما، ظهر جيل يعاني من السمنة المفرطة في جميع دول العالم، وأسهمت شركة كوكا كولا في هذه المشكلة، بل إنها اعترفت بذلك في تقاريرها.

2- مشكلة مياه كوكاكولا
يعتبر أحد المكونات الرئيسية التي يحتاجونها لإنتاج المشروبات الغازية هو الماء حيث أنها تأخذ حوالي 0.71 غالون من الماء لعمل 0.26 غالون من كوكا كولا. ويصبح الامر غير طبيعيا عندما تبني كوكاكولا  مصانع في أماكن لا تحتوي على المياه مثل بعض الولايات في الهند، والعديد من الأماكن في أمريكا اللاتينية. تبدأ المصانع في استخدم الكثير من المياه الجوفية مما يعني عدم وجود ما يكفي من المياه للشرب أو لري المحاصيل، مما يؤدي إلى نقص في الأغذية.

3- احتوائها على مخدر الكوكايين
واحدة من أكثر الشائعات شهرة حول كوكا كولا هو أن الوصفة الأصلية المستخدمة في صناعتها هو مخدر الكوكايين وللاسف تلك الشائعة صحيحة تماما، ذلك لانهم استخدموا أوراق الكوكا التي تحتوي على قلويد الكوكايين، والذي يستخدم لصنع الكوكايين المسحوق المخدر، ومن الصعب معرفة الكمية بالضبط الموجودة في المشروب الأصلي ولكنها قليلة.

كما أن كوكا كولا الأصلية كانت كحولية أيضا. تم إزالة الكحول وإضافة المزيد من السكر بدلا منه، ولكن ظل الكوكايين ظل عنصرا فعالا لمدة عشرة سنين أخري، وبناء على استجابة الجماهير لمخاوف الادمان، بدأت كوكا كولا التخلص التدريجي من الكوكايين واستبداله بالكافيين والمزيد من السكر في عام 1903.

4-عمليات القتل في كولومبيا
تم قتل أكثر من شخص في مصانع كوكاكولا في كولومبيا بواسطة عمال المصنع، لذلك  ذهبت قوات شبه عسكرية إلى محطة تعبئة الزجاجات وأعطت العمال خيارين إما الإقلاع عن التدخين أو الموت، قام العديد من الموظفين بالاستقالة وأقيمت القوات شبه العسكرية في مصنع تعبئة الزجاجات لمدة شهرين، بدأت التحقيقات واكتشفوا أنه لم يوجد أى أمر بأي من عمليات القتل، وظهر الكثير من الشكوك حول كوكاكولا لانها لم تشتكي على الحكومة الكولومبية على عمليات التهديد والقتل أو اهدار مصالحهم بسبب المكوث في منشآتهم لمدة شهرين.

5-كوكا كولا ومزارعين بيرو
على مدى أكثر من قرن، عندما تم سن قوانين المخدرات مثل قانون هاريسون المخدرات لعام 1914 وقانون جونز ميلر لعام 1922، أعطوا استثناءات خاصة للسماح كوكا كولا للحفاظ على استيراد نباتات الكوكا، مما جعلها واحدة من الشركات الأمريكية القليلة التي سمح لها باستيراد مصنع الكوكا.

المشكلة هي أن أوراق الكوكا يمكن استخدامها في العديد من المنتجات الأخرى إلى جانب كوكا كولا مثل الشاي والحلويات والدقيق، ولكن مزارعي الكوكا في بيرو وصولوا إلى السوق الأمريكية من خلال كوكا كولا بسبب قوانين المخدرات التي تم سنها لوقف الكوكايين من الدخول إلى أمريكا وبدأت تجارة الكوكايين تدخل مرة أخرى إلى أمريكا.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *