شخصيات شهيرة عانت من امراض مرعبة

كتابة: Rokaya Samir آخر تحديث: 09 سبتمبر 2017 , 05:26

بسبب نقص الرعاية الطبية ظهرت الكثير من الامراض في الماضي، ما قد لا نعرفه هو كم عدد الشخصيات التاريخية الشهيرة التي أصيبت بجزء من هذه الأمراض الشنيعة. الغريب في الأمر أن شهرة هؤلاء الاشخاص لم تخدمهم حتى في التخلص من بشاعة تلك الامراض، نعرض لكم بعض الشخصيات المشهورة التي عانت من أمراض خطيرة.

1-إدغار ألان بو توفي بسبب الاصابة بداء الكلب
توفى إدغار ألان في عام 1849 وسط الكثير من الاحداث الغامضة، قضى أربعة أيام يعاني من الهلوسة المتطرفة، قبل أن تتصاعد الحالة إلى الجنون والموت. وظل لغز موته محيرا حتى تم تحليل الحمض النووي في عام 1996، حيث تم تشخيص حالة واضحة لداء الكلب.

في القرن التاسع عشر، كان داء الكلب شائعا للغاية في حين أنه يمكن الشك في أمره ولكن ظهرت عليه قبل وفاته رهاب الماء ممكن أكد صدق ما وصل إليه الاطباء.

2-ولد بيتهوفن مصابا بمرض الزهري
يرجع الفضل للملحن الاسطوري بيتهوفن في كتابة أفضل النوتات الموسيقية في التاريخ مصابا بالصمم  وفي سن الثلاثين كان قد فقد سمعه تماما، وقد كتب العديد من أعظم أعماله بعد ذلك الوقت. بعد سنوات قليلة قرر المؤتمر التاريخي الطبي لجامعة ميريلاند النظر في سبب صمم بيتهوفن.



ولكن اكتشفوا أنه من المرجح اصابته بمرض الزهري عند الولادة أحد الآثار الجانبية لمرض الزهري هي الاصابة بالصمم ومما يؤكد هذا الاستناج أن مرض الزهري كان منتشرا جدا في وقت بيتهوفن ويعتقد سبب اصابته بهذا المرض هو انتقال الزهري من الأم إلى الطفل في الرحم حيث كان والده مصابا بالمرض فأصيب به أثناء الولادة مما أصابه بالصمم التدريجي عند الوصول لمرحلة البلوغ.

3-صموئيل جونسون ومتلازمة توريت
كان صموئيل جونسون من أعظم الكتاب في عصره، قام الأطباء بفحصه بعد وفاته فاكتشفوا أنه كان مصابا بمتلازمة توريت، حيث كان  يهز رأسه بعنف ويشعر بإطلاق صافرة لا يمكن السيطرة عليها.

4- كان تشارلز داروين مصابا بمرض التقيؤ الدائم
كان تشارلز داروين يعاني بشدة حيث كان بعد حوالي ثلاث ساعات من تناول الطعام،يحدث له آلام شديد في البطن يليها الغثيان البشع. على الرغم من أن جميع أصدقاء داروين كانوا يعتقدون أنه كان مصابا بمرض الوسواس، ولكن قام الأطباء بعد ذلك بتشخيصه بمتلازمة التقيؤ الدوري، حتى في عام 2017،  لم يعرف الأطباء دواء لهذا المرض.  

5- يوليوس قيصر مصابا بالسكتات الدماغية التي لا حصر لها
بالطبع قد سمعت عن يوليوس قيصر أنه كان مصابا بالصرع، ولكن دراسة حديثة أجريت في عام 2015  وجدت أن قيصر كان يعاني من السكتات الدماغية المفاجأة وربما كان محظوظا أنه اغتيل في النهاية لكي يرحم نفسه من هذا المرض، فهذا المرض قد تركه عاجزا أمام أعدائه وهو مصير أسوأ بكثير من الطعن الوحشي الذي أسقطه في نهاية المطاف.

6- الملك هيرودس الاول كان مصابا بأشد مرض في التاريخ
بالرغم من أنه صاحب الفضل الاول في إنشاء أكبر ميناء صناعي في البحر الأبيض المتوسط، فإنه قد أمر بقتل الألاف من الأطفال الابرياء وفقا للكاتب القديم فلافيوس جوزيفوس (الذي عاش حوالي 100 سنة بعد وفاة هيرودس)، كان الملك  مصابا بالحمى  المستعرة، والتي تسبب حكة لا تطاق في الجلد كله، وآلام مستمرة في الأمعاء، وورم في القدمين، التهاب في البطن، و الغرغرينا.

كما عانى من تشنجات في أطرافه، ولكن الشئ الاكثر بشاعة هو انتشار الغرغرينا في كل أجزاء جسده حيث كان يري جسمه تأكله البكتيريا ويموت أمام عينيه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: